♥•ŁάкэŋĦά•♥ بــويات ولــيديز

♥•ŁάкэŋĦά•♥ بــويات ولــيديز

    قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    شاطر
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 6:36 pm

    تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :


    البارت الاول :

    المكان جمعية الشامية الساعة 7 المغرب
    شيخة توها داشه مصافط الجمعيه : وييييييييييييييييه هذا بدع لمتى بيتم وراي ... شكله لزقة
    صفطت سيارتها ويت بتنزل الجمعية
    الريال : شدعوة .... شهالنفسيه ... قلنا حلوه بس مو تنغرين
    شيخة(بقلبها ) : وييييييييييييه نوعه يقط كلام .......... ياربي ليش انا دايم يلحقوني هيييييييلق ... خاطري لو مره يلحقني واحد سنع ... الظاهر شكلي فيه شي يجذب الهيلق
    الريال: يلا عاد بلا تغلي ... سجلي رقمي
    شيخة ( بقلبها ) : اهم شي اني بتغلا عليك من شاف شكلك ......
    دشت شيخة الجمعية رايحه قسم المكياج وهو للحين لاحقها : يبا ما يحتاج مكياج انتي اصلا حلوة بلا مكياج
    شيخة : لوسمحت اخوي ماله داعي هالحركات وتحرج نفسك وتحرجني ... يعني كلش مو حلوه بحقي وحقك اللي قاعد تسويه
    الريال : خلاص عيل سجلي رقمي عشان امشي
    شيخة ( بقلبها ) : لا هذا صج يفهم ... وحقرته ومشت عنه بس لوع جبدها ماخلاها تعرف تشتري شي كل ما مسكت شي قعد يعلق ويعطي رايه . هونت شيخة وماشرت شي... وطلعت من الجمعية وهي طالعة لقت شرطي صدفة بدش الجمعية
    شيخة : لوسمحت شرطي
    الشرطي( وهو مو عاجبه ) : نعم اختي ... خير ؟
    شيخة : في واحد ملوع جبدي صارله ساعة وراي حتى ماعرفت اشتري شي منه .... الله يخليك بس شوي كلمه على ما اركب سيارتي واطلع من هني
    الشرطي : وينة ؟
    التفت شيخة يمين ويسار ادور على اللي لاحقها ما لقته ... حدها افتشلت : شكله شافني اكلمك خاف تسوي له شي
    ..... مشكور واسفة عالازعاج
    الشرطي : لا عادي .. حصل خير
    شيخة مشت شدعوة عليه من نفس جذي لا ويقولون الشرطة في خدمة الشعب ... رجعت شيخة الجمعية وراحت فوق شرت الاغراض اللي تبيهم ..... رجعت شيخة البيت والا تلقى امها واختها نورة بالصاله : السلام عليكم ... نوارة زايرتنا اليوم
    نورة : اي ولهت عليكم ... وفيصل رايح الديوانية قلت اييب اليهال وايي عندكم ... وين كنتي ؟
    شيخة : رحت الشامية اشتري مكياج
    نورة : شريتي lose boder وماسكرا ؟
    شيخة : اي ... ليش ... لايكون بتاخذينها
    نورة : واللي يعافيج ... اعطيج 20 وعطيني اياهم
    شيخة : لا ابيهم مالوتي مخلصين
    نوره : عفيا والله مالي خلق اروح .. النساة ذابحتني ولو ادري انج رايحه جان وصيتج
    شيخه : اممممم تعطيني 20 مو 30
    ام خالد ( امهم ): شيوخ ... ماتستحين تاخذين من اختج فلوس
    شيخة : ليش استحي حقي بعدين بدل بنزين وجهد.... بعدين انا مو موظفة وعندي معاش
    نورة : يما انا موافقة بس خل تعطيني اياهم
    شيخة : انا يوعانة ماكو عشا
    ام خالد : بلى فية قولي حق الخدم يزهبون العشا ... خل نتعشا كلنا مع بعض ... نورة دقي على اخوج صقر شوفية وينة خل ايي يتعشا معانا انا بصعد اشوف ابوكم

    دقت نورة على صقر : هلا صقر وينك ؟
    صقر : بداري
    نورة: شعندك مو طالع اليوم ؟
    صقر : والله ماعرفت لكم اطلع تقولون هيات ... اقعد تستغربون ... ماكو مسخن شوي قلت اريح
    نورة : انزين انزل بنتعشا كلنا مع ابوي



    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 6:56 pm


    البارت ال 13 :
    بيوم من الايام جاسم كان قاعد يتغدا قعدت شيخه جباله : جاسم
    جاسم : هلا
    شيخه : انت تخوني ؟ ؟؟؟؟؟
    جاسم غص باكله زين ماطلعت روحه بغصته .. تم ساعه ياله ردت له الروح ... جاسم : شنو ؟
    شيخه : شفيك بغيت تموت ... قلت لك تخوني ؟
    جاسم(مخترع ) : ليش ؟
    شيخه : بس اسالك ؟
    جاسم : اكيد لا

    سكتت شيخه وظل جاسم يطالع فيها ينطر اي كلمه .. جاسم : بس ؟
    شيخه : اي بس
    جاسم ماقدر يكمل اكله ولاعرف حتى يقعد ساكت قام يخربط بالكلام مايدري شقول بس المهم ان يتكلم يلهي شيخه عن الافكار اللي براسها ... يومها جاسم طفه جهازه وماطلع من البيت من الخرعه .. ريم كسرت تلفونه وقامت تحاتي .. ريم : هذا وينه من امس مادري عنه .... امبي لايكون عقب ماخذا اللي يبي فل حده ماله امان هالجاسم ... بس انا استاهل ... ماقطع تفكير ريم ومحاتاتها الا تلفونها اللي رن هقت ان جاسم المتصل بس خاب ظنها دانه صديقتها هي اللي كانت داقه ... دانه هي صديقه عمر ريم وتعرف كل اسرارها : هاي ريوم ... وينج ؟
    ريم : بالبيت
    دانه : اشرايج نطلع ؟
    ريم : لا مابي مالي خلق
    دانه : شنو مالج خلق مو عوايدج ... شفيج ؟
    ريم : دانوه جسوم من امس ماادري عنه ... كل ماادق عليه جهازه مسكر
    دانه : يمكن عند زوجته
    ريم : واللي يعافيج هو لو زوجته نايمه يمه دز لي مسج .. اكيد في شي .. حدي خايفه ؟
    دانه : من شنو خايفه ؟
    ريم : اخاف انه عقب ماشبع مني مل وناوي يسحب علي
    دانه : لا مااهقى هو يحبج
    ريم : بلاج ماعرفتي جاسم ... وااااي مادري شسوي
    دانه : ريوم ليش ماتتزوجينه ؟
    ريم : هااا اتزوجه ... وريلي ؟
    دانه : الله يخليج اللي يسمعج يقول ريلج طال بويهج والا حاسب لج حساب ... انا اقول ترا جاسم فرصه ماتتعوض اخذيه والا تتحسفين طول عمرج
    ريم : وعيالي ؟
    دانه : اللي يشوفج تدرين عنهم ... اصلا هم كله عند يدتهم وابوهم ... انتي بس ام جدام الناس مو هذا كلام ريلج والا نسيتي كلامه لج اول زواجكم ......................

    خل اقولكم سالفه ريم و ريلها ... يمكن بعضكم يقول شلون ريل ريم ماحس فيها كل هالوقت ... ريم متزوجه بدر ضابط بالجيش حده محترم والكل يحبه وهو يموت بعبود ونصور عياله بس مايواطن ريم ... قبل 7 سنين .. تعرف بدر على ريم كان طالع مع ربعه وشاف ريم وحده عجبته ورقمها وصار يكلمها ومتى ماقدر طلع معاها ... على يوم من الايام كانت ريم طالعه من بدر يفترون بالسياره والا يشوفها اخوها ويا بدر طبعا لحقهم من شارع لشارع حاول بدر يضيعه ا ينحاش ماقدر ... طبعا اخو ريم طاح ببدر طق ولما رجع البيت كمل على ريم .. ابو ريم كان ريال شديد حيل مارضى ان يعدي الموضوع مرور الكرام راح حق ابو بدر وكلمه .. ابو بدر ريال وايد يخاف الله مصلي ومسمي وله اسمه بالبلد ماحب اييب فضايح ومشاكل زوج بدر غصب حق ريم ... بدر مع ان كان منعجب ب ريم ... اعجابه انقلب كره لما تغيرت معاملة اهله له وشلون ان تزوج وهو توه عمره عشرين بالنسبه له كل شي صار بسرعه ومن غير رضاه ... حس بدر ان كل حياته تغيرت من لحظة طيش و طبعا ريم كانت ياهل عمرها 19 ماحاولت تكسب بدر او تتقرب تزوجته لهت مع رفيجاتها وطلعتها ...و سبحان الله رزقها بالولدين عبدالله وناصر مع ان ريلها مايقرب لها وايد..... تعرفت على جاسم بالصدفه وحده كان عاجبها لان جاسم فيه وايد مواصفات اي بنت تتمناها وغير هذا كان حده ميت على ريم وعاجبته ريم عوضت النقص اللي ياي لها من صوب ريلها من جاسم وتقربه لها
    هذي قصة ريم مع ريلها ..... نرجع حق قصتنا .
    ريم سكرت التلفون من دانه وظلت تفكر بكلام دانه : اي صح انا ليش مااتزوج جاسم .. عالاقل حياتي معاه بتصير احسن من حياتي الحين ... اول هالشي كان صعب حييل لاني حتى لو تطلقت صعبه ان جاسم ياخذ مطلقه وعندها عيال بس الحين اذا جاسم طلق زوجته راح يقدر ياخذني محد راح يقول شي لان حتى هو مطلق ... بس مااهقى ان جسوم يطلق بنت عمه وليش يطلقها الشرع حلل 4 ... الفكره حييل عجبت ريم وقررت انها ترسم على جاسم زواج بس اول شي لازم تحاول تتخلص من شيخه ... وانها تصير بروحها ببال جاسم .

    جاسم قعد الصبح من النوم بروح الدوام لقى شيخه قاعده ... جاسم : شمقعدج من صباح الله خير
    شيخه : بس جذي شبعت نوم
    جاسم : والله لو عندج دوام ماقعدتي مبجر جذي ... انا ماشي تبين شي ؟
    شيخه : سلامتك
    شيخه صارت اطالع جاسم وهو يطلع من الشقه اول ماطلع نزلت دموعها نهر على خدها ... شيخه كانت شاكه ان يخونها وكانت تجذب نفسها ... بس عقب غصته امس عرفت ان صج يخونها ... مو هي اللي تتوه عن جاسم وهو يجذب ولو هو ولد عمها و رابيه معاه قبل لا يكون ريلها ... شيوخ تاهت بدوامت افكارها ماعرفت شتسوي هي مو ماسكه على جاسم شي ... لو اهلها اسالوا شدراج ان يخونج شبتقول لهم بتقول غص وهو ياكل وعرفت ..
    جاسم اول ما ركب سيارته شغل تلفونه لقى وايد مسجات miss u من ريم على طول دق عليها لان يدري ان ريلها بالدوام ... ريم ( بصوت وحده يبين انها نايمه ) : الو
    جاسم : نايمه ؟
    ريم : اكيد نايمه الساعه ماصارت 8 ... شقعدني مبجر ؟ وينك امس ؟
    جاسم : ريوم سكتي امس بغيت اموت
    ريم : شفيك ؟
    جاسم : شيوخ حاسه بشي عنا ؟
    ريم ( نقزت ) : شنو ؟ ليش شصار ؟
    جاسم : امس اسالت اذا انا اخونها ؟
    ريم : يمكن بس جذي تسال
    جاسم : لا انا متاكد انها حاسه بشي ... سمعي هالجم يوم كلش لا ادقين ولا ادزين مسجات ... اذا انا قدرت دقيت
    ريم : شدعوه كل هذا خوف
    جاسم : مو خوف بس مابي مشاكل مع بيت عمي انتي ناسيه انها بنت عمي
    ريم : انزين

    جاسم سكر التلفون من ريم لان وصل الدوام ... ريم حدها استانست : فرصه ويت لي عندي اذا شيخه درت ان جاسم يخونها اكيد بتطلب الطلاق بس ياربي شلون اخليها تدري ... هذي صج يبيلها تخطيط ... ريم وجاسم فجوا عن بعض جم يوم ... ريم تحاول تلقى لها فكره تخلي شيخه تعرف ان جاسم يخونها ... وجاسم مجابل شيخه عشان مايخليها تشك بشي ... بس المشكله ان خلاص شيخه عافت جاسم ... شيخه من زمان تعبانه منه والحين مع سالفة الخيانه ماصار يفرق معاها يجابلها او لا ... صار وجوده مثل عدمه ... شيخه صار عندها كل شي عادي لا في شي يحزنها ولا في شي يونسها وصلت مرحله فقدت فيها الاحساس ... من وين تييب قلب تحس فيه وقلبها جاسم خذاه ... ماعرفت الحب الا معاه وماعرفت الشوق الا معاه وماعرفت التعب الا له وماعرفت الخيانه الا منه ... شيخه كانت تدري ان علاقتها بجاسم انتهت بس ماتدري متى بيعترفون هي وجاسم ان قصتهم انتهت ... ماكانت تدري ان في طرف ثالث زهب النهايه ماكانت تدري ان ريم خلاص لقت فكرتها وخطتها اللي قعدت تخطط لها ايام




    كان باقي شهرين وتخلص السنه الدراسيه ... صقر راح حق امه : شلونج يالغاليه ؟
    ام خالد: زين تذكرت ان عندك ام
    صقر: اصلا انسى الدنيا والا انساج ... بس والله لاهي تدرين كورس تخرج
    ام خالد : الله يوفقك انشالله وتفتك
    صقر:اي والله يما ادعي لي ..... يما انا احبج
    ام خالد : خلص جم تبي ؟
    صقر : الحين اقولج احبج تقولين جم تبي ... ماهقيت انج انسانه ماديه جذي
    ام خالد : والله انت ماتقول يما احبج الا طلبت فلوس ومن تقول يما خاطري المج اعرف ان المبلغ كبير
    صقر: والله عارفتلي يما ... بس هالمره مابي فلوس ... بس حاس بحب قوي ناحيتج وابي احس بحنانج وحبج لي مو انا ولدج الغالي
    ام خالد: الله يستر حب وحنان وولدي الغالي بجمله وحده معناته ان شي قوي حيل ... صقور تكلم خبصتني
    صقر : صج جاكتني ..... يما ابي اتزوج
    ام خالد : ههههه ياحليلك والله كبرت
    صقر : يما شنو شايفتني امشي وماميتي بايدي ؟
    ام خالد : لا مو قصدي انت اصلا شيخ الرياييل ... بس مو جنه توك صغير .. تخرج بالاول
    صقر : لا موصغير ... واذا عالتخرج بس باقي شهرين ... وانشالله بسرعه القى وظيفه يعني انشالله ماراح ينقصني شي
    ام خالد : خلاص انت بس تخرج وانا ازوجك ومن الحين ادور لك بعد
    صقر : لا لاادورين انا ادري منو ابي
    ام خالد: منو ؟
    صقر : ابي ساره بنت عمي
    ام خالد ( مستانسه ) : والنعم ... بس شمعنى ساره ؟
    صقر: كاسره خاطري جيكره وثقيله طينه قلت بدال لا تعنس واطيح بجبد عمي ااخذها استر عليها ... وكل بثوابه انشالله
    ام خالد : الحين ساره هالقمر جيكره وثقيله طينه؟
    صقر : شدراني عنج يما تقولين لي شمعنه ... يعني لازم تحرجني وتخليني اقولج ان البنت حلوه وداشه خاطري واني كل افكر فيها وماكو بنت تارسه عيني غيرها
    ام خالد: ويعه صقور انت ماتستحي شهالكلام ؟ صج ماتستحي
    صقر : شدراني عنج يما شنو يعني شمعنه ساره ... اكيد يعني انها عاجبتني والا شاللي حادني اخذها ... عليج اسئله يا ام خالد عجيبه
    ام خالد : خلاص اسكت اول ماتتخرج اخطبها لك
    صقر : انزين عادي اقولها ؟
    ام خالد : شتقول لها ؟
    صقر: اني بخطبها
    ام خالد: صقور اش هالخفه ؟
    صقر : لا خفه ولا شي ... بس كنت بطمنها انها ماهي معنسه ... بس خلاص اخليها مفاجاه احسن
    ام خالد :انا اقوم عنك احسن لا استخف

    صقر طلع من امه دق على شيوخ : شيوخه الحلوه شلونج ؟
    شيخه : هلا وغلا بخير
    صقر : سمعتي اخر خبر ؟
    شيخه : خير؟
    صقر: بخطب سوير
    شيخه (حدها مستانسه ) : صج متى ؟
    صقر : انشالله اول ما يخلص الكورس ... بس امي مو راضيه اقولها عاد انا قلت اكيد اذا قلت لج بتقولين لها
    شيخه : شقالولك نقالة حجي ؟
    صقر : لا بس ادري ما تخشين عنها ... عفيا شيوخ قولي لها وقولي شتقول
    شيخه : افكر
    صقر : حبيبتي غصب عنج اصلا .... انزين شرايج اليوم نطلع انا وياج وامي وابوي نتعشى برا ونادي جسوم من زمان مو شايفه
    شيخه : صج ... عاد من زمان ماطلعنا مع بعض ... خلاص انا اقول حق جاسم وايي
    صقر : مو اطولين ... خل اروح ابلغ امي وابوي
    طبعا شيخه راحت حق جاسم تقوله ... جاسم : لا والله تعبان مالي خلق انشالله وقت ثاني .... وين بتعشون ؟
    شيخه : مادري صقور عازمنا ... انا بلبس وبروح اوكي
    جاسم : حبيبتي شيخه انا بوديج بيت اهلج ومتى ماخلصتي دقي اخذج
    شيخه : ماله داعي اروح بسيارتي
    جاسم : شنو ماله داعي ... جم شيخه عندي
    شيخه راحت تلبس زجاسم دز مسج حق ريم : زهبي نفسج عقب ساعه تيين لي ... مشتاقلج موت
    ريم قرت المسج حدها طارت من الفرحه واخيرا قرب يتحقق اللي ببالها ...
    جاسم وصل شيخه.... طبعا هو وصلها وبيرجع ياخذها عشان ماترد الشقه على غفله وهو معاه ريم
    شيخه طلعت مع اهلها كانت طلعتهم حيل حلوه ... حدها استانست حست ان نست الهم والحيره اللي عيشها فيهم جاسم .... مادرت ان الهم صار صديقها اللي ماراح يخليها ... كانت تسولف وتضحك مادرت شاللي ناطرها ومزهبته لها ريم

    ريم دقت على جاسم : حبيبي ماقلت لي مرتك وين بتكون ... اخاف ترجع فجاه ( ريم تبي تعرف خطتها بتضبط او لا )
    جاسم : لا تحاتين انا وديتها وانا اللي بردها
    ريم : تدري شلون انا ببصفط وانت مر اخذني
    جاسم : ليش عاد ؟ صفطي بالعماره ...
    ريم : لا مابي هذيك المره يالله لقيت مصفط وانت ماترضى اصفط بمصفطكم
    جاسم : خلاص يالله الحين ياي لج
    خذا جاسم ريم شقته يومها ريم كانت احلى من كل مره كان شكلها يطير العقل ... جاسم حده كيييف عليها .. دقت شيخه على جاسم عشان ايي ياخذها ... جاسم : يلا ريم قومي اوديج سيارتج
    ريم : شدعوه عليك نقزت جذي ... البس ونمشي
    جاسم : لا اطولين
    قط جاسم ريم على سيارتها ... وراح بيت عمه نزل سلم على اهل شيخه وتالي طلع هو وشيخه .... ركبت شيخه السياره وهي تصك الباب .. التفت : على جاسم : شنو هذا ؟
    جاسم (ببرود ) : شنو؟
    شيخه اسكتت شوي وكانت ماسكه شي بايدها : لا ولا شي .... انت طلعت اليوم مكان
    جاسم : لا بس قطيتج ورديت
    وصلوا البيت شيخه على طول دشت الدار ... كانت ماسكه بايدها اسواره على حرف ال r ... شيخه : منو r وشيابها سيارة جاسم ؟
    اكيد كانت معاه وحده بالسياره وطاح منها الاسواره ... بس لو طاحت الاسواره شكو اطيح داخل يدة الباب ... لا والله هذي مو مطيحه اسوارتها هذه حاطتها عمدا ... بس ليش ؟.... وصلت المسج حق اللي تبي ريم توصلها حق شيخه ... شيخه عقب ماتمت طول الليل تفكر ومانامت فهمت المسج عدل هذي تبي تخرب بيني وبين جاسم تبي اخلي لها جاسم ... شيخه اشتغل فيها العناد : تحلم الا تحلم اخلي لها ريلي ... انا حتى لو صج مابيه وبخليه مااخليه لها ... اخرب عليها تالي اخليه

    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 6:57 pm

    البارت ال 14 :
    شيخه قررت تبدي الحرب البارده على قولتهم .. بس ماعرفت من وين وشلون تبدي ... تذكرت شيخه انها خلت جاسم بالصاله بروحه وتذكرت ساره لما قالت ( الوحده السبب الرئيسي بالانحراف ) .. لبست شيخه بيجامه ناعمه حيل ورفعت شعرها وطلعت حق جاسم الصاله ... كان جاسم قاعد على القنفه يشوف تلفزيون ... راحت شيخه واندعست يمه حيل ... جاسم : شنو قلوا الاماكن .. قاعده هني ؟
    شيخه : خاطري اقعد يمك ... مو ريلي حبيبي
    جاسم : غلطانه قعدي بحضني المرة اليايه
    شيخه : ولبيش المره اليايه ... افا عليك الحين اقعد
    جاسم (ضحك مع ان كان متنرفز بالاول لان كان متابع البرنامج ) : صج مو صاحيه .. شسالفتج ؟
    شيخه : سالفتي اني احبك
    جاسم ( مستغرب صج انهم صارلهم جم شهر متزوجين بس ولا مره طيحوا المييانه او ان شيوخ تدلع عليه وتتحرش فيه ) : عسى دوم ... انزين يلا وخري
    شيخه : ليش ؟
    جاسم : شنو بقوم ابدل والا تبين انام بهدومي
    شيخه : انا ببدلك
    جاسم : شنو بيبي ؟
    شيخه : اي بيبي انا

    شيخه من النوع اللي حيل يستحي وينحرج بس عرفت ان حياها مافادها بشي ودام ريلها شاف غيرها اكيد ان في شي هو يبيه ماحصله عندها .. قررت شيخه انها تتغير مو بس شكل حتى كلام واسلوب ...... نام جاسم بس النوم ماقرب لعين شيخه طلعت الصاله تفكر : شاللي خلاه يخوني عمري ماقصرت معاه حتى معاملته الخايسه متحملتها ولا اشتكيت منه مره .. ولاني اللي جيكره والا ناقصني شي ... دايم كاشختله ومرتزه .. منو انتي يال r شاللي تبينه ومن متى يعرفج .... ياترا جم صارلكم مع بعض ... وين يشوفج ؟ الظاهر لما يقولي ان رايح الديوانيه يروح لها .... شيخه كلش ماخطر ببالها ولو للحظه ان جاسم يخونها هني ببيتها وعلى فراشها مافكرت بلحظه ان الفراش اللي تنسدح فيه كل ليله هو نفس الفراش اللي تنسدح فيه ريم كل مره .
    بهالليله جاسم نام مرتاح من قده شايف ريم ومطيب خاطره و صاير بيبي شيخه المدلل... بس مو كل الناس نصيبها الراحه شيخه ليلها كان طويل من التفكير ... وريم كانت على نار تنطر الصبح يطلع عشان تعرف من جاسم شصار عقب ماحطت حق شيخه الاسواره ... يومها قعدت ريم من النوم مبجر ودقت على جاسم هقت انها بدق تلقاه معصب ... تعبان ... متضايق كانت مزهبه نفسها انها تكون الصدر الحنون اللي بيخفف عنه
    ريم : صباح الخير
    جاسم : ياصباح النور والحب
    ريم : شنو !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    جاسم : شنو شنو ؟ شفيج ؟
    ريم (منصدمه ) : مافيني انت شلونك ؟
    جاسم : عال العال ياحلو
    ريم ( ريم استخفت الا جاسم حده مستانس يعن ماتهاوش ويا زوجته ) : شلون زوجتك؟
    جاسم : تسال عنج تقول ريم شخبارها من زمان ما مرتنا
    ريم : يا ملقك
    جاسم : والله انتي المليقه ... انتي شكو بزوجتي تسالين عنها
    ريم : مادري عن منو ساله الملكه اليزابيت
    جاسم : تكلمي عدل عاد
    ريم حدها انصدمت شدعوه يعصب ماقالت هي شي عشان يقولها تكلمي عدل ... سكرت ريم التلفون هي حدها مغلقه : اكيد انها ما شافت الاسواره ... شلون ماانتبهت لها صج مدمقه

    عال 10 الصبح دقت شيخه على جاسم : صباح الورد على حبيبي
    جاسم : صباح الورد والفل والياسمين وكل شي حلو
    شيخه : عساك بخير جسومي
    جاسم : دامي اسمع صوتج اكيد بخير
    شيخه : حبيبي عادي اطلع ابي اروح اتسوق
    جاسم : اكيد عادي من غير ماتستاذنين حبيبتي ... متى تطلعين ؟
    شيخه : يعني على ماالبس وازهب يبيلي ساعه
    جاسم : انزين لاتطلعين الا لما يمرج سايق اهلي
    شيخه : لابروح بسيارتي
    جاسم : ادري حبيبتي ... بس بطرش لج الفيزا جم شيخه عندي

    شيخه بقلبها بسم الله الرحمن الرحيم هذا شفيه جذي قلب ... شهالحب اللي نزل فجاه اول يوم وصار جذي لا وبعد حتى بوس مابسنا بعض ... شسالفته ... شيخه توها تبدي تفهم ريلها جاسم ... جاسم ماهمة الفراش كثر مايهمه الدلع والانوثه ... بالفراش اول وتالي بخلص ويقدر يحصله باي مكان ومع اي وحده بس ان تكون عنده دلوعته غير ... وصل السايق حق شيخه عطاها الفيزا وطلعت شيخه رايحه الافنيوز ... نزلت شيخه كان الافنيوز شوي زحمه مع ان الصبح كان في وايد طلبه جامعه خصوصا بالكافيهات ( على اساس ان الافنيوز اقرب مجمع من جامعة شويخ )
    ...
    دقت شيخه على ساره : سوير وينج ؟
    ساره : بالجامعه
    شيخه : سوير تعالي الافنيوز
    ساره : شموديج ... وشلون تروحين ماتقولين لي ؟
    شيخه : اليوم الصبح قررت
    ساره : الحين مااقدر ساعه ونص بالكثير وايي لج
    شيخه : وايد ساعه ونص
    ساره : والله مااقدر قبل ... وعشان اعوضج اعزمج عالغدا
    سكرت شيخه من ساره وقامت تتسوق هي ماكانت تبي تتسوق هدوم طلعه كانت تبي تشتري هدوم حق لما تقعد مع جاسم ... هي ماتحب تلبس قمصان نوم وايد واصلا قمصان النوم ماتصلح الا حق غرفة النوم مو حلوه تقعد تشوف معاه تلفزيون وهي لابسه قميص نوم .... دشت top shop w river island w h&m شرت شورتات قصار وتنانير قصيره بديات علاق وجبنيز وخذت جم نفنوف قصير الوانهم فسفوريه ... شيخه حيل ذويقة باللبس وستايل وشي سهل عليها انه تركب قطعه على قطعه كل محل ادشه اطول فيه على ماتلقى شي يناسب اللي شرته او بتشتريه كان تسوقها خوش تسوق يومها ... دقت عليها ساره : ها شيوخ وينج ؟
    شيخه : Top shop
    ساره : انا رايحه سواح تعالي لي
    شيخه : موجنه تو الناس عالغدا خل ننطر تصير 2
    ساره : لا حدي يوعانه مو متريقه
    شيخه : كاني يايتلج
    حاسبت شيخه وطلعت من المحل تمشي رايحه سواح سمعت احد يناديها كان الصوت مو غريب بس ماعرفت من صوته التفت ... لما شافت صاحب الصوت تصلبت بمكانها
    فواز : شلونج شيخه ؟
    شيخه (مصدومه ) : هلا فواز ... بخير
    فواز يطالعها جنه ناطر شي ( اكيد تذكرون هو شناطر تقوله )
    شيخه تمت اطالعه تالي استوعبت : شلونك ؟
    فواز يضحك : طولتييييييييييييي ... بس زين مانسيتي ... انا بخير الحمدالله ... يشوف الجياس اللي بايدها ..... انتي شسالفتج كل مادشيتي الافنيوز خميتي الاكو والماكو ... شتسوين باالهدوم شكلج تبيعنهم بالباطن
    شيخه : لا والله بس من زمان مو يايه السوق وناقصتني وايد اغرض
    فواز يطالع شيخه وطول ماكان يطالعها كان مبتتسم .... شيخه اول ماشافت فواز فز قلبها له كان متغير شوي بس هم كان حلو كان ويه ديرتي بس لايق عليه ... كان لابس ثري كوارتر بيج وقميص سماوي مجفس جمومه وصندل كان شكله حييل ستايل ... شيخه استوعبت ان صارلهم فتره ساكتين : امممم خلاص عيل اخليك سلم على خالتي نوريه وايد
    فواز : يوصل انشالله ..... اي صححح راح عن بالي مبروك
    شيخه : على شنو ؟
    فواز : زواجج ... عاد والله جاسم والنعم فيه ... الله يسعدكم
    اول مره يضيق خلق شيخه لانها تذكرت انها متزوجه : الله يبارك فيك ... حتى انت بالمبارك فيصل قالنا انك خطبت ...
    فواز : بس قالكم اني خطبت ؟
    شيخه : ليش شنو بعد ؟
    فواز :مادري؟؟؟ ياحليله فيصل .....صاير كونا ... خلاص عيل هم انا بمشي رفيجي ناطرني ب سواح


    شيخه تمت اطالع ب فواز وتذكرت شلون كان طيب وحنون معاها... تذكرته وهو يقول لها : شيوخه منو انتي؟ .......... من فلت شيخه من فواز اول مره تحس بالحسره لانها ماعادت شيوخه فواز .... استوعبت شيخه ان فواز رايح سواح نفس المطعم اللي هي وساره بياكلون فيه ... دقت على ساره : سوير قومي من سواح مابي اتغدا فيه
    ساره : اي شي ... ليش ؟ انا طلبت
    شيخه : شكو تطلبين وانا ماييت ... شهالطياره ؟
    ساره : يوعانه حرام عليج بعدين ليش غيرتي رايج
    شيخه : شفت فواز توه وسلم علي عاد قال ان رفيجه ناطره ب سواح .... اخاف يقول اني لاحقته
    ساره : شكو لاحقته انتي متزوجه بعدين هو اذا يه بيلقاني طالبه يعني بيعرف ان يايين قبله ... هو قالج ان رفيجه بالمطعم ؟
    شيخه : اي
    ساره : اكيد رفيجه هذا الحلو اللي جدامي وااااااااي شيوخ لايطوفج رفيجه حده بسكوته
    شيخه : ويعه سوير انت بنت والا صبي
    ساره : ياربي بعد انا شكو اذا رفيجه حلو ... صج لا قال المثل الحلو مايرافج الا حلو
    شيخه : وهالمثل من تاليف حضرتج؟
    ساره : اي توني مالفته ...... شيوخ انا مت
    شيخه : ويهد شفيج ؟
    ساره : فواز دش المطعم يعني بدال لايجابلني حلو واحد صاروا اثنين ترا والله جذي اموت
    شيخه : انتي منتهيه ... لا وصقور الاهبل قايل حق امي تخطبج لا بالله انقرد اخوي
    ساره : شنو صقور قال حق امج .... متى ليش ماقلتلي؟
    شيخه : اشوه اني ماقلت لج ... خلاص بنهون طلعتي مغازلجيه ...
    ساره : حرام عليج ترا انا اقول جذي لاني عزابيه اصلا صقر يسوا فواز ورفيجه الحلو اللي مادري شسمه .... شيوخ انتي تعرفيني كلام عالفاضي ... عفيا خلي صقور يخطبني
    شيخه : انزين افكر ... انا قربت... اكلج وصل؟
    ساره : اي ... ليش ؟
    شيخه : عشان يعرف اني مو لاحقته وانج يايه قبله
    دشت شيخه المطعم من غير ماتلتفت لان ساره كانت قايله لها فواز وين قاعد راحت على طول الطاوله عند ساره وقعدت معطيه ظهرها حق فواز ..... فواز استانس لما شاف شيخه داشه المطعم هو ورفيجه ماطولوا كلش ... عكس ساره وشيخه اللي طاحوا له سوالف لانهم من زمان مو شايفين بعض وساره كل شوي تعيد وتزيد بسالفه خطبتها ب صقر ... طلبت ساره الفاتوره والا ايي لهم مدير المطعم يبلغهم ان الفاتوره اندفعت من الشاب اللي كان بالطاوله اللي جدامهم ( فواز ) : ساره : شكو يدفع ؟
    شيخه : شدراني بس كلش حركته مو حلوه
    ساره : حده ... شبينا وبينه .... ويييييييييييييه مسكين تهقين اني عجبته ودفع الحساب عشان يعبر عن اعجابه ..... وعليييييه عليه كسر خاطري ...بس مو بيدي انا احب صقر
    شيخه : حدج فاضيه ... والله لو جاسم درا بيقلب الدنيا فوق راسي
    ساره : وشكو جاسم يدري انتي هبله لاتقولين له ... اصلا لاتييبين له داري ان شفتي فواز
    شيخه : ليش ؟
    ساره : بس ماله داعي تقولين له شي
    شيخه : هذا وهو اخوج تقولين لي اخش عنه
    ساره :واذا اخوي .... بعدين انا عندي ان مو كل شي الواحد يعلم فيه ... بعدين تعالي باجر انشالله اذا خذيت صقور كل شي بينا بتقولين له ... شيوخ والله اذبحج
    قررت شيخه ان ماتعلم جاسم انها شافت فواز بس حست بهم انها بتخش عنه ... شيخه اضحكت على عمرها : الحين انا متضايقه ومهمومه لاني بخش عنه شي تافه هو شلون عنده عادي انه يخوني ... وصلت شيخه الشقه عال 3 يومها كان جاسم بيرجع عال 5 كان عنده اجتماع ورا الدوام ... دشت سبحت وحطت ماسكرا وقلوس وفلت شعرها ولبست باند يرفع قدلتها .... وطلعت من الهدوم اللي شاريتهم شورت قصير حيل اصفر ولبست بدي جبنيز ابيض عليه نجوم .... وقعدت بالصاله تقرا مجلات على مايوصل جاسم
    جاسم توه بيطلع من الدوام والا ادق عليه ريم : جاسم وينك ؟
    جاسم : طالع من الدوام ؟
    ريم : ابي اشوفك شوي
    جاسم : خليها بالليل .... صج فاج
    ريم : ماني مطوله
    جاسم : ريوم جنه فيج شي
    ريم (بدلع ): اي فيني
    جاسم : شفيج ؟
    ريم بدلع حيييييييل ): ولهانه عليك وابي اشوفك الحين..... انت مو مالي انا خلاص ...ابيك الحين
    جاسم : لاتتكلمين جذي والله ادوخ ... جم ريومه عندي ... وين ايي لج ؟
    ريم :اممممم نفس المكان اللي كل مره
    راح جاسم حق ريم واول ماركبت السياره جيكت عالمكان اللي حطت فيه الاسواره مالقت شي قامت ادور ... حتى تحت الكشن دورت
    جاسم : هبله انتي .... شقاعد تسوين حولتيني ؟
    ريم : ها كنت لابسه خاتم وطاح مني قاعده ادوره
    جاسم : وليييييييييييييييييه دوريه عدل لا تلقاه شيخه وتسوي سالفه
    ريم دورت عدل مالقت شي تالي طلعت خاتم كانت حاطة بجنطتها : كاهو لقيته
    جاسم : زييييييين
    ريم : جسوم امس انت خذيت زوجتك من بيت اهلها والا منو ؟
    جاسم : اي انا خذيتها
    ريم : بسيارتك ؟
    جاسم : لا ... بطيارتي الخاصه ... اكيد بسيارتي عيل بشنو باخذها . ليش تسالين ؟
    ريم :ابي اعرف اخبارك ..... خلاص عيل ... باي
    جاسم (مسكها ) : شنو باي ... الحين مناديتني وانا هلكان وميت من التعب عشان تقولين باي
    ريم : عيل شنو تبي ؟
    جاسم : مو تقولين ولهانه علي ... الولهان بس يقول باي والا يبوس اللي ولهان عليه
    ريم (بخبث ) : بوسه ماتكفيني ابيك كلك ... متى تطلع زوجتك وايي لك
    جاسم : الود ودي الحين ... بس مابيها تشك زود انشالله كلها جم وارد اشووفج مثل اول واكثر


    ريم نزلت من السياره حدها محتره ومحتاره ... : وين الاسواره راحت معقوله شافتها وماقالت شي ... مو معقوله تقدر تمسك اعصابها جذي ... يمكن احد ثاني خذاها ... لازم اعرف من ركب مع جسوم السياره غير زوجته
    بالوقت اللي كانت فيه شيخه بالمطبج تسوي لها شي خفيف تاكله ... دخل جاسم الشقه ينادي على شيخه ... شيخه : انا بالمطبخ .... جاسم : سوي لي اي شي اكله ... ميت يوع
    سوت شيخه حق جاسم كلوب ساندويش على ماغسل وبدل الا شيخه خالصه طلعت له الصاله ... جاسم حيل اعجبه شكل شيخه بس ماعلق كلش ... شيخه قعدت تاكل توستتها عيون جاسم تتلاقط على شيخه مع كل لقمه ياكلها يرفع عينه يطالعها.... : محلوه
    شيخه : مو شي يديد طول عمري حلوه
    جاسم : هههه حلوه الثقه.... شعندج اليوم ؟
    شيخه : شعندي ماعندي
    جاسم : عجيب الشورت الخطير... حده لايق لك .... مو عوايدج هالكشخه
    شيخه : حرام عليك كل يوم اكشخ لك .... قولي مره دشيت علي لقيتني مهتمله
    جاسم : لا مو قصدي .. الحق ينقال انتي زقرتيه بس اول مره تقعدين معاي بشي قصير جذي ... شوي ويبين صروالج
    شيخه (قلب ويها احمر حييل )
    جاسم : شدعوه عليج .... اش هالحيا
    شيخه : انزين خلاص ..
    جاسم : شرايج نطلع سينما
    شيخه : اوكي
    جاسم : عيل قومي يبي لاب توبي اجيك عالافلام واحجز
    شيخه : كاهو لاب توبك جدامك
    جاسم : ادري بس قومي عطيني اياه
    شيخه : بس مد ايدك توصله ...
    جاسم : مابي ... يلا قومي فزي ... ابي اشوف شورتج عدل
    قامت له شيخه عطته اللاب توب وترجع مكانها ... جاسم : على وين ... تعالي قعدي يمي نقي معاي فيلم
    اختاروا شيخه وجاسم الفيلم اللي بيروحون له واحجزوه ... بدلاو واطلاعاو جاسم طول الوقت مطفي جهازه هو ناوي ان من يوم ورايح يطفي جهازه بالشقه ... من سالته شيخه اذا كان يخونها وهو وايد صاير حذر ..... اول ماركبت شيخه السياره طلعت شي من جنطتها : جاسم غمض عينك
    جاسم : ليش ؟
    شيخه : بس يايبه لك هديه غمض
    جاسم : يابختي يالله غمضت
    طلعت شيخه اسوارة ريم بس بدال حرف ال R حطت حرفها هي وجاسم s j شيخه لما طلعت الافنيوز شرت حرفها هي وجاسم من داماس وركبتهم عال الاسوارة وهي شلعت حرف ريم
    جاسم (يستهبل ) : الللللللللللله وناسه يهبل
    شيخه : ليش تتطنز ؟
    جاسم : مادري عنج ريال شطولي يايبه لي سوار ... شقالولج ؟
    شيخه : هو صح سوار بس مو عشان تلبسه .... هذا تعلقه عالممظره هني
    علقت شيخه الاسواره عالمرايه الوسطانيه هذا كان رد شيخه على ريم ..... : اذا انتي تخشين الاسواره عال باب انا احطها لج جبال عينج ... عشان تكسر عينج

    صارت شيخه كل يوم بشكل حق جاسم وماتتركه لحظه خفت اتصالات جاسم ب ريم حيل مايكلمها الا بالدوام ... ريم قامت تحس ان جاسم بدا يبتعد عنها وينساها .... صارت ريم العن من اول من يدق جاسم لينا يصكه وهي بس دلع له ومغازل فيه ...
    ريم : حبيبي ابي اشوفك .... لو دقايق
    جاسم : انشالله عقب يومين راح اشوفج
    ريم : صج بشقتك ؟
    جاسم : اي زوجتي بتتعشا ببيت اهلها مسوين عزيمه ... بس انا راح اعتذر وماراح اروح
    ريم : حياتي انت والله .... عاد صج صج مشتاقه لك
    جاسم : مو اكثر مني .... احس اني بقطعج اذا شفتج ... ريوم وينج الحين ؟
    ريم : رايحه الجمعيه
    جاسم : يايلج ... صفطي وركبي شوي معاي من زمان موقاعد معاج
    ريم اول ماركبت السياره طارت عينها عالاسوار ومن غير ماتحس : وين حرفي ؟
    جاسم : نعم ... شكو حرفج هذا من زوجتي انشالله تبين تحط حرفج معانا
    ريم ضاق خلقها واحترت عرفت ان شيخه مو مدمقه ولاهبله مثل ماهي تظن ... وفهمت ان شيخه ماراح تترك جاسم بسهوله ... وكان رد ريم ان جاسم اللي كان بس بشوفها دقايق قعد معاها 3 ساعات يومها ..... افتروا اول شي بالسياره تالي راحوا مطعم .. طبعا جاسم قال حق شيخه ان بيروح الديوانيه .... شيخه ينت لما قالها جذي لان لو جاسم صج بيروح الديوانيه جان قبل ما يطلع من البيت مو فجاه يقرر .... رجع جاسم الشقه وهو معاه مسج من ريم ... جاسم ماكان يدري ان بصير مرسال الغرام بين رفيجته وزوجته ... شيخه من اول مادش جاسم الشقه وهي تلحقه بعينها بس كان حده عادي ... دش جاسم يغير وشيخه معاه : شيوخ شفيج تطالعيني جذي ؟ بلبس
    شيخه : شنو لايكون تستحي مني ؟
    جاسم : كيفج ...
    غير جاسم هدومه ومثل كل الرياييل قط هدومه عالارض قامت شيخه تشيلهم والا تلقى على قولة قميصه حمرا فوشيا .... ريم عمدا دمرت القميص ودمرته من ورا وهي تبوس جاسم على رقبته عشان جاسم ما ينتبه حق الحمره واللي تنتبه بس شيخه : صج حقيره .... شحركات الافلام المصريه هذي ؟ هذي شكلها صج وصخه ... شيخه عرفت ان جاسم تقريبا كل ماطلع من البيت راح حق ريم .... شيخه سهرت جاسم يومها ماخلت يقدر يداوم ولا يطلع من البيت اليوم تالي من كثر ماهي مجابلته حتى مسج ماقدر يدز .
    صار يوم العزيمه للي ببيت اهل شيخه ... كانت عزيمه مو كبيره ام خالد مناديه ولدها خالد ومرته وبناتها وريايلهم .... شيخه وهي طالعه من الشاور ... جاسم انا بدش البس متى تسبح وتزهب جاسم : لاحبيبتي ماني رايح ... راسي يعورني !!!!!!!!!!!!!!!!!!!! جاسم وشيخه تاخذ شاور دز مسج حق ريم : تزههبي عقب ساعه تمريني
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 6:57 pm

    البارت ال 15 :

    شيخه ضاق خلقها حييل لما قالها جاسم ان ماراح يروح معاها بيت اهلها ... شيخه : خلاص حتى انا ماني رايحه .... جاسم (نقز ) : لاحبيبتي مايصير اثنينه مانروح انتي روحي وتالي اذا صرت احسن مريتكم ... يلا روحي لبسي انا اوديج
    شيخه : مو تقول راسك يعورك ... انا اروح بسيارتي
    جاسم : لا عادي انا اوديج ... بس لا اطولين بسرعه زهبي
    شيخه حدها غلقت ... : اكيد بيروح لها شهالعوار اللي فجاه ياله ... قبل شوي كان زين .... واااااي ياربي ... وين يشوفها .. وين يروحون شتقوله شقولها ... انا ماكو الا اراقبه ... بس شلون مو معقوله كل مااطلع اطلع وراه ... صج انها قويه كل مااقول بفتك تطلع لي ... بس املك ياجسوم اخليك بروحك اليوم بس شلون ... طرت على شيخه فكره ... خذت شيخه تلفونها ودقت على خالد اخوها العود ... : السلام عليكم خالد
    خالد : هلا والله شيوخه ... شلونج ؟
    شيخه : بخير عساك بخير ... خالد انت بتروح بيت اهلي صح ؟
    خالد : اصلا انا ببيتنا من العصر .. امري
    شيخه : خالد بطلب منك طلب بس عليك الله ماتردني
    خالد : افا عليج ماعاش من ردج
    شيخه : جاسم مايبي ايي معاي تكفى دق لزم عليه
    خالد: طويل العمر جاسم ... ليش مايبي ايي .. شسالفته ؟
    شيخه : لا والله ماكو سالفه ولا شي بس راسه يعوره
    خالد : دام راس الريال يعوره يخلي يريح
    شيخه : انا قلت لك لاتردني ... بعدين كل مره هو ماايي معاي ..شكلي مو حلو جدام امي وفيصل ... بعدين انا قلت لك ماقلت حق صقور لان ادري ان جاسم مستحيل يردك ... وهو اذا يه وحس بتعب يرد مبجر ولايقعد بروحه
    خالد: خلاص الحين ادق عليه
    شيخه : بس مو تقوله اني انا اللي قلت لك ادق
    خالد: افا عليج من غير ماتوصين
    خالد سكر التلفون من شيخه اخته وانقمت قلبه : شيوخ فيها شي هي وزوجها مادقت الا ان فيها شي ... ماايندرا شمسوي جسوم ... دق خالد على جاسم ومثل ماكانت متوقعه شيخه جاسم مارد خالد ... نور ويه شيخه لما شافت جاسم داش عليها الدار يلبس عشان يروح معاها .... حال شيخه كان عكس حال ريم اللي حدها انقهرت وعصبت لما وصل لها مسج من جاسم يكنسل موعدهم ... قامت تسب وتلعن بشيخه

    تيمعوا الكل في بيت بوخالد ... كان خوش عشا عقب العشا قعدوا بالصاله يحلون ويشربون شاي
    خالد : شيخه ماعليج امر يبيلي شاي بره بالحوش
    ام خالد : ليش بره اقعد معانا
    خالد: لا بطلع ادخن وارجع
    ام خالد : ذبحتك هالزقاير مادري متى تقطع عنها
    خالد : انشالله قريب

    صبت شيخه حق اخوها الشاي وطلعته له
    خالد: شيوخ قعدي ابيج شوي
    شيخه : خير ؟
    خالد : شسالفتج مع ريلج ؟
    شيخه (انقلب ويهها ) : اي سالفه ؟
    خالد : لو ادري ماسالت ؟ من كلمتيني اليوم وحسيت ان في شي
    شيخه : ماكو بس ماحبيت اني ايي من غير ريلي ... مو حلوه نوره مع فيصل وانت مع شريفه الا انا بروحي
    خالد: اكيد ... ترا ......
    رن تلفون خالد : الو .. ياهلا انا ببيت الاهل انشالله اول مااطلع ادق
    خالد يكمل كلامه حق شيوخ : اقولج ترا اذا جاسم مسوي لج شي ترا اذبحه اذا هو ولد عمي انت اختي ... شيوخ ترا انا عزوتج اذا تبين اي شي لايردج الا لسانج
    شيخه كانت بحالة صدمه ... خالد : شفيج ماتردين ... احاجي منو ؟
    شيخه : خالد ... انت تخون شريفه
    خالد (مستغرب ) : نعم ؟
    شيخه : تو التلفون اللي يالك كان اللي يكلمك مرا مو ريال
    خالد : شدراج ؟
    شيخه : الصوت كان عالي والحس كان حس مره مو ريال ... خالد حرام عليك شريفه ماتستاهل انك تخونها ... ماتخاف من الله
    خالد: لايروح بالج بعيد ... انا مو قاعد اسوي شي غلط
    شيخه : تخونها وتقول مو قاعد تسوي شي غلط مهما كان اللي بينكم هذه زوجتك
    خالد : حتى الثانيه زوجتي
    شيخه ( جنه احد لاتها كف ) : شنو من متى ؟
    خالد : صارلي جم شهر متزوجها ... شيوخ انتي الحين مرا مو ياهل يعني اقدر اتكلم معاج ... انا ادري ان شريفه خوش مرا ومافي مثلها والحق انا ماشفت منها الا كل خير
    شيخه : عيل ليش تزوجت عليها ؟
    خالد : مرتي الثانيه هم خوش مرا وصراحه من زمان انا ابيها وعاجبتني حييل قلت ليش اروح للحرام وانا قادر اخذها بالحلال
    شيخه : من وين عرفتها ؟ شلون تزوجتها ؟
    خالد : هي معاي بالدوام ومن طاحت عيني عليها دشت خاطري عاد مع الايام عرفتها وارتحت لها ... وخذيتها
    شيخه : بس بهالسهوله ؟
    خالد : شيوخ انا كنت اقدر اخربطواسرسر ولا احد يقدر يقولي كلمه ... بس انا اخاف من ربي ولما شفت البنت حيل داشه خاطري وهي زينه قلت اتزوجها اخليها حلالي جدام الله وجدام الناس واذا على شريفه انا ماقصرت معاها ولاراح اقصر بيوم
    شيخه : من غير ماتقول حق احد ؟ وهي شلون رضت تاخذك جذي ؟
    خالد : البنت مو صغيره عمرها 31 ومطلقه ؟ ظروفنا تناسب بعض وبعدين ليش ماتاخذني شناقصني ؟
    شيخه : وشريفه تدري ؟
    خالد : انا ماقلت لها بس ادري انها تدري وساكته
    شيخه : ليش ساكته ؟
    خالد: عشان هي واثقه انها ماراح تقدر تسوي شي

    قام خالد عن شيخه عقب ماخلاها بنار وحيره مالها اخر : معقوله جاسم يكون متزوج بعد ... معقوله ان خيانته لي تكون زواجه من غيري ... اذا خالد اللي بينه وبين مرته عشره وعيال تزوج ... جاسم اللي مابيني وبينا شي شسوي ... بس انا ماني مثل شريفه... اذا شريفه درت وسكتت انا ماني ساكته .
    رجعت شيخه وجاسم شقتهم ... شيخه حاولت تفتح الموضوع مع جاسم بس ماعرفت شتقوله ... انزين اذا طلع متزوج شسوي اقوله يطلقها اخاف انا اللي اطلق ... مابي اخليه لها ... مو هي اللي تحبه انا اللي طول عمري احبه .. انا اللي ياما رديت خطاب علشانه ... انا اللي استحملت غروره.. ماتاخذه هي ... بس مااهقى ان متزوج هو مايطول وايد بره البيت مو معقوله بتصبر عليه .... خالد تزوج لان متعود يسافر وايد ويغيب عن بيته اما انا جاسم كل عندي .... واااااااي انا اذا تميت افكر بستخف اكثر مما انا مستخفه ... انا لازم اراقبه لازم اشوفه وين يشوفها ووين يروح معاها عالافل اقدر اعرف نوعية علاقتهم يمكن نزوه وتكلم وبسرعه اطوف ... ظلت شيخه طول الليل تفكر شلون تراقب جاسم بس هالشي حيل صعب مو معقوله تقعد تلاحقه بالدوام والديوانيه ... ماعرفت شيخه توصل حق حل او طريقه ...

    شيخه اليوم الثاني قاعد مع جاسم وبالها مو معاه ... جاسم ماسك لابتوبه يشتغل عليه
    شيخه للحين موعارفه شتسوي ... : ياربي بس ابي اعرف وين يشوفها ومتى ..
    جاسم : شيوخ شقاعد تفكرين فيه ؟
    شيخه : ولا شي
    جاسم : علي انا هالكلام .... صارلج ساعه بالج مو معاج ... شاللي شاغلج
    شيخه : ولا شي بس حاسه بملل
    جاسم : طلعي
    شيخه ( واخليك املك انت ماتتهيت ) : مالي مزاج ....... جسوم شرايك نلعب لعبه ؟
    جاسم (يضحك ) : عريس وعروسه ؟
    شيخه : اتكلم جد
    جاسم : حتى انا اتكلم جد
    شيخه : لا نلعب لعبة السرعه
    جاسم : بعدين نسوي عريس وعروسه ؟
    شيخه : وبعدين
    جاسم ( يسوي نفسه بيبي ) : ابي عريس وعروسه
    شيخه : ياحليلك تتدلع بعد
    جاسم : اي ادلع شناقصني ... ها شقلتي نلعب عريس وعروسه ؟
    شيخه : اذا خلصنا لعبة السرعه
    جاسم : مااعرفها
    شيخه : حدها سهله ..... انا اسال سؤال بس انت لازم تجاوب عليه بسرعه من غير ماتفكر
    جاسم : بعدين نلعب عريس وعروسه
    شيخه : جسوم خلاص قلت لك انزين نلعب عريس وعروسه وكل اللي تبي ... بس لا تحن
    جاسم : يلا .... سالي
    شيخه : اي لون تحب
    جاسم : ازرق
    شيخه : شنو سيارتك ؟
    جاسم : رينج
    شيخه : شنو تشتغل ؟
    جاسم : رقاصه
    شيخه : جسوووووووووووووووووووووووم والله انك مليق
    جاسم : والله المليقه لعبتج ... حده ماعندج شغل ... شنو شنو اشتغل يعني ماتدرين
    شيخه : اللعبه جذي لازم اسالك اساله وايد وسؤال منهم يكون trick
    جاسم : اها .... يعني تبين توهقيني... خلاص يلا خل نلعب
    شيخه : خلاص هونت
    جاسم : يلا والله اجاوب عدل .... وعد
    جاسم هقى ان شيخه بتساله اذا هو يخونها او لا ... جاسم ماهو غبي هو يدري ان شيخه شاكه حييل لان التغيير اللي فيها قوي فكان مزهب نفسه ان يقول لا




    شيخه : الحين نلعب ..بس لا تملق
    جاسم يعدل قعدته : يلا
    شيخه : اي لون تحب ؟
    جاسم : ازرق
    شيخه : اي اكله تحب ؟
    جاسم : معكرونه ؟
    شيخه : عطني اسم بنت بحرف ال R
    جاسم ( من غير مايحس او يفهم ) : ريم
    سكتت شيخه شوي( عيونها مغورقه ) : منو تحب شيخه والا ريم ؟
    جاسم : اي ريم ؟
    شيخه : مادري انت قلت ريم
    جاسم : انتي طلبتي اسم بنت بحرف ال R
    شيخه : ----------------------
    جاسم : لعبتج حدها مليقه ......انا غلطان ضيعت وقتي بهاللعبه المليقه ....( وخرجاسم ويهه عنها ورد مسك لاب توبه وطول اليوم ماتكلموا مع بعض ... كانوا يتحاشون يقعدون مع بعض بنفس المكان ).
    شيخه منسدحه على فراشها : اسمها ريم ... الله ياخذج ياريم من وين طلعتي لي ... ياترا وين يشوفج ... بموت وعرف وين يشوفها وشيقولها ... وشيخه تفكر دخل جاسم الدار وانسدح يمها .... شيخه ماتكلمت ولاهو تكلم ... بعد دقايق ... جاسم : احب شيخه .... ولف عنها يبي ينام
    شيخه جنه احد صب عليها ماي بارد يت تبي تتكلم ماقدرت تتكلم ولاعرفت شتسوي ماعرفت تسوي اي ... بس عرفت شي واحد ان جاسم يحبها اول مره تحس فيها ولو انها ماقالها .... شيخه يومها نامت وهي عارفه شي واحد انها راح تمحي ريم من حياتهم .... كانت حاسه بقوه مو طبيعيه ... كلمت جاسم قوتها .



    الايام تمر على جاسم وشيخه وريم متعبه وجنها حرب شيخه تدافع عن حلالها وريم
    تحارب عشان مبتغاها والكل كان خسران ... خسروا اعصاب وخسروا راحة البال .... الا جاسم اللي كان متهني من الصوبين دلال وحب ودلع من الصوبين ... الدنيا عطت جاسم اكثر مما يستاهل .
    شيخه قررت انها ماتسكت زياده وانها عطت ريم وقت وايد .... بس ريم مو راضيه تنسحب من حياتهم ... قررت شيخه ان توقف الحرب البارده وتبدي المواجهه .

    بيوم من الايام شيخه كانت طالعه مع جاسم كانوا طالعين الرايه تسوقاو شوي شيخه شرت لها جم قطعة تالي قعدوا water lemon بره وهم قاعدين شاف جاسم ربعه من زمان مو شايفهم قاعدين داخل استاذن من شيخه وقام يسلم عليهم ويسولف معاهم شوي..... شيخه شافت تلفون جاسم عالطاوله هو قام من غير ماياخذه ... شيوخ فكرت تتعبث فيه بس خافت ان جاسم يشوفها ويزفها يت لها فكره احسن ... حطت تلفونه سايلنت ودعسته بجيس من الجياس اللي معاها .... هي فكرت انها تحطه بجنطتها بس خافت ان جاسم يدور فيها قالت تحطه بالجياس حتى لو جاسم لقاه تقدر توهمه ان هو يمكن قطه بالغلط .... رد جاسم الطاوله من قعد وشيخه تسولف ماتبيه يفقد تلفونه .... لما بغوا يقومون ... جاسم : شيوخ وين تلفوني ؟
    شيخه : عندك
    جاسم : لو عندي ماسالتج ؟
    شيخه : اكيد نسيته على طاولة ربعك
    جاسم : ولييييييييه هذولا قاموا ولو اني نسيته عندهم جان يابوه ليش ياخذونه
    شيخه : يمكن واحد منهم خذاه بالغلط
    جاسم : لا مااهقى دوريه بجنطتج والا جياسج
    شيخه ( سوت روحه ادور ) : ماكو شي
    جاسم : دوري عدل
    شيخه : دورت عدل ماكو ... يمكن نسيته بواحد من المحلات
    جاسم : قعدي اهني ادوره وارجع لج
    طول جاسم وهو يدور تلفونه حتى المحلات اللي مادشوهم دخل سال فيهم
    رد جاسم حده معصب اول مره شيخه تشوفه جذي
    شيخه : مالقيته
    جاسم : تهقين لو اني لقيته ليش ياي معصب
    شيخه : لا تعصب كلش السالفه ماتسوا ... بدال التلفون الف بس لا تحرق اعصابك
    جاسم : شلون مااعصب وفيه كل ارقام ربعي ودوامي وفوق هذا الحين لازم احوس عشان اطلع بدل فاقد
    جاسم كان معصب لانه فيه كل مسجات ريم وصورها ماحب ان احد يقرا هالمسجات ويشوف الصور
    طول الطريج شيخه تحاتي ان موبايل جاسم مايكون فيه بطاريه ويطفي لان اذا طفا راح تتوهق لان مايشتغل الا برقم سري ... جاسم طول الطريج يدق على نقاله من نقال شيخه بس محد يرد ... رجعوا الشقه اول مادخلت شيخه راحت الحمام تجيك على بطاريه التلفون حدها ارتاحت لما شافت فيها اكثر من النص ... كانت تنطر جاسم ينام عشان تتعبث بتلفونه واطلع رقم ريم ... جاسم يومها مانام الا متاخر وشيخه خافت تمسك جهازه وهو موجود بالشقه ... : انا ماكو الا اني باجر اطلع واتعبث فيه برا البيت وااااي ليش باجر عطله جان تعبثت وهو بالدوام ...

    اليوم الثاني
    شيخه : جاسم انا بروح الجمعيه شوي وراده
    جاسم : شعندج ... توني مجيل البيت
    شيخه : ابي مزيل مكياج وكريم
    جاسم : بطولين ؟
    شيخه : لا كلش

    شيخه اول ماركبت سيارتها قبل حتى لا تشغل السياره .. طلعت جهاز جاسم من جنطتها كان قلبها يرقع حيل كانت تحس ان بيطلع من مكانه ... هي بس كانت بتاخذ الرقم بس اشتغل فيها الفضول قالت : خل اقرا المسج يمكن اكو مسجات منها
    بطلت ال INBOX قرت شيخه مسجات ريم كانت مسجات قذره .. كانت تقرا المسجات ودموعها تنزل ... ماقدرت ماتبجي ... اصلا شيخه كانت روحها قاعد تطلع مع كل شهقه تشهقها.... شيخه : شقتي.... كان يشوفها بشقتي ... هذه الكلمه اللي نطقها لسان شيخه ... تمت شيخه تبجي بسيارتها مر عليها وقت طويل ماحست بالوقت ولاقدر الوقت يخفف من بجيها ولاقدر البجي يخفف مافيها ..... ردت شيخه شقتها وهي حدها منهاره ومنكسره ...... اول ماشافها جاسم مات من الخرعه عليها : شيوخ شفيج ؟
    شيخه ماردت كانت تبجي وتشاهق كان شكلها يخرع
    جاسم : شيوخ تحجي شصار لج ...؟
    راحت شيخه صوب دارهم وقعدت تشوف فراشهم وتبجي زووود ... : ماكنت حتى تغير الشرشف
    جاسم : شنو ... اي شرشف ... شيوخ شفيج ؟
    شيخه (وهي اطالع جاسم ميته بجي ) : كنت تخليني انام على نفس الشرشف اللي هي نامت عليه..... كانت تنام بفراشي ... مالقيت الا فراشي
    جاسم تنح مكانه : شنو ؟
    شيخه : لما دزت لك صورتها وقالت لك منو احلى انا والا زوجتك ... شرديت عليها
    جاسم : شيخه شتخربطين ؟
    شيخه عطت جاسم تلفونه : طلقني ... انا مابيك
    جاسم : شيوخ تعوذي من ابليس ... خلينا نتفاهم
    شيخه : انا مابيك ... من زمان ادري انك تخوني بس كنت مستعده اتعب عشانك مستعده اسوي اي شي عشانك بس الحين لا لانك وصخ وانا صرت مابيك ... انت مو بس خنتني انت كسرتني ... خنتني ببيتي وعلى فراشي خنتني بالمكان الوحيد اللي يجمعني فيك ... شلون هنت عليك انا قبل لا اكون زوجتك انا بنت عمك شلون رضيتها علي .... ماقدرت ادبر لك مكان الا فراشي ... انزين قولي بشنو قصرت والله اني كنت احبك والله عمري ماحسيت باحد غيرك .. اصلا انا ماكنت اشوف بالدنيا الا انت ... كل حلم احلمه تكون انت فيه ... انا اصلا بنيت مستقبلي معاك ... الحين شسوي من وين اييب لي مستقبل ثاني من وين اييب لي قلب ثاني ... والله كرهتني فيك من سواتك .. كرهتك ....... طلقني

    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 6:58 pm

    البارت 16 :

    جاسم : شيخه حبيبتي
    شيخه : انا مو حبيبتك
    جاسم : والله احبج
    شيخه : انت جذاب لو انك تحبني ماتسوي فيني جذي
    جاسم يحول يمسكها
    شيخه : لا تلمسني انا مابيك طلقني ... اكرهك .... والله حرام اللي سويته فيني والله مااستاهل منك الخيانه
    جاسم : خلاص صدقيني راح اتغير
    شيخه : لو انك ناوي تتغير جان تغيرت من زمان ... دامك تبيها ليش ماتزوجتها وتزوجتني ؟
    طبعا جاسم مايقدر يجاوب على هالسؤال شقول ماتزوجتها لانها متزوجه.... جاسم : انت هدي الحين خلينه نتفاهم وصدقيني مالج الا طيبة الخاطر ... كل اللي تبينه بسويه
    شيخه : مابي شي بس ابيك اطلقني ... طلقني
    جاسم : شيوخ قلت لج خلينا نتفاهم ..... وقفي بجي ... عشان اعرف اتكلم معاك
    شيخه : وخري عني ... مابي اكلمك انا رايحه بيت اهلي ... طلقني
    جاسم يسحب شيخه : اكلم منو انا ... سمعي شيوخ طلاق ماني مطلق لو تنقزين لسابع سما ماني مطلقج .. انا ماتزوجت عشان اطلق ... وشتبين تسوين فيني انتي عبالج ابوي وعمي بيسكتون اذا طلقتج ... شيوخ عقلي بلا حركات يهال وينون ... قلت لج راح اهدها واتغير ...
    شيخه ( منصدمه ) : صج انك حقير لهدرجه انا مو هامتك ... اللي هامك زعل ابوك وعمك ... وانا بالطقاق ... انا لو كنت ناويه اسامحك الحين مالك امل اقعد عندك وبطلقني غصب عنك مو بكيفك
    جاسم : غصب عني .... شبتسوين يعني ؟
    شيخه : والله لا افضحك عند اهلك واهلي واقولهم عن سواد ويهك وانك تخوني ببيتي
    جاسم : بقولون من رداج لو انج تارسه عيني ومطيبه خاطري جان ماطالعت برا ... واذا تبين بعد اتزوجها واقولهم انها زوجتي ولا واحد منهم يقدر يقولي كلمه ... مثل مااخوج السنع تزوج على زوجته سكيتي ... لا واسكنها معاج بعد....
    شيخه ماهقت ان جاسم فيه كل هالشر والاذيه .... صدمتها هالمره فيه كانت اكبر من صدمتها بخيانته .... الحب اللي بقلبها تحول حق احتقار وكره .... تحسفت على كل لحظه مرت عليها وياه وعلى كل احساس حلو حسته ناحيته بس شفايدة الحسافه الحين .... لو ان الحسايف تفيد جان فادت غيرها .... جاسم قال هالكلام حق شيخه عشان يحسسها ان موقفها ضعيف وان يمكن محد يوقف معاها بالعكس يمكن يلومونها.
    طلع جاسم من عند شيخه ..... وهو حده منصدم ومحتر ومو عارف شسوي كان يحاتي ان شيخه تقول حق اهلها وقتها شبسوي او شقول والمصيبه الاكبر ان دروا ان ريم متزوجه وقتها بتصير علوم وفضايح .... دق جاسم على ريم ..
    جاسم : رويم وينج ؟
    ريم : بالبيت ... شفيك ؟ صوتك يخرع ؟
    جاسم : ريوم ... شيخه درت عنا
    ريم : صج ... شلون ؟ متى ؟
    جاسم : درت وبس ...... سمعي ابيج تقطعين خطج هذا وتيبين لج رقم ثاني اكلمج منه ... وشوفي الخط الثاني لاتخلينه باسمج او اسم احد من اهلج
    ريم : عيل باسم منو ؟ خله باسمك ؟
    جاسم : صج والله .... واذا ريلج درا وسالج منو جاسم شبتقولين له انشالله
    ريم : اي صح .... عيل باسم منو اخليه
    جاسم : شوفي لج اي زبال غسال حطيه باسمه .... خدامة وحده من رفيجاتج
    ريم : انزين .... اشوفك؟
    جاسم : صج انج سخيفة انا وين وانتي وين .... شيوخ طالبه الطلاق وقالبه الدنيا وانتي تبين اتشوفيني
    ريم ( مستانسه ) : صج والله طالبه الطلاق .... دام طالبه الطلاق طلقها
    جاسم : لا والله حلوه هذي اطلقها ... واقعد من غير مرا..غير عوار الراس والمشاكل اللي بتصير مع اهلي والله يكشوني بالشارع ....و اصلا ماراح القى مثل شيوخ قايمه فيني وبيتي .... انا بخليها جم يوم اكيد بطخ هي طول عمرها تتمنى انها تاخذني اكيد اذا درت اني بتغير بترضى

    ريم : وانا ؟
    جاسم : انت شفيج ؟
    ريم : بتهدني ؟
    جاسم : لو بهدج شكو داق الحين .... بس علاقتنا بتخف وبحاول استاجر شقه عشان وقت مااشوفج
    ريم : انزين ليش ما اطلقها ؟ ونتزوج ؟
    جاسم : حدج سهالات .... شتزوجج انتي الثانيه ؟
    ريم : وليش لا ؟
    جاسم : وريلج ؟
    ريم : اطلق
    جاسم : انشالله مااظلم بختي اخذلي مطلقه لا وعندها يهال
    ريم ( تبجي ) : شقصدك ؟
    جاسم : لا تقلبينها مناحه ترا اللي فيني مكفيني
    ريم : جسوم انت ماتحبني ؟
    جاسم : والله انت ادرا الناس شكثر كنت احبج وابيج وتدرين ليش ماخذيتج فماله داعي تسويلي فيلم هندي ... كافي الفيلم اللي بشقتي ... انتوا ياتصيرون زيينين ويا بعض ياتصيرون زواع
    ريم تبجي ...
    جاسم : تدرين شلون ... انا اسكره احسن متى ماطاب خاطرج من البجي دقي


    راح جاسم عند ربعه الديوانيه تالي رد الشقه عند شيخه ... : انشالله تكون هدت الحين شوي واتفاهم معاها .. دخل جاسم الشقه ينادي على شيخه ماردت .... دور عليها بالصاله بالدار بكل مكان مالقها ... دق عليها جهازها مغلق : ايا الحيوانه سويتيها رحتي بيت اهلج ... اراويج ياشيوخ الزفت تبين تمشكليني
    توهق جاسم يروح بيت عمه او لا وخاف يروح بيت اهله يكون وصلهم الخبر .... دق على ساره : سوير وينج ؟
    ساره : الناس تسلم اول
    جاسم (معصب ) : خلصيني وينج ؟
    ساره : بالبيت
    جاسم : امي وابوي موجودين ؟
    ساره : اي تحت
    جاسم : نزلي لهم ... شوفي شسوون ودقي علي
    ساره : ليش ؟
    جاسم : عن اللقافه ... بسرعه روحي ... ناطرج ادقين
    شوي ودقت ساره : هلا جاسم
    جاسم : ها شسوون ؟
    ساره : يسولفون ؟
    جاسم : عن شنو ؟
    ساره : مادري عن وايد اشيا
    جاسم : مثل .؟
    ساره : مادري وايد اشياء .... لما دخلت كانت امي تحن على ابوي تبي تسافر
    جاسم : باي
    ارتاح جاسم شوي ان اهلها ماوصلهم خبر .... الحين باقي اهل شيوخ : لو انها قالت حق اهلها جان عالاقل واحد من اخوانها دق ... طلع جاسم رايح بيت اهل شيخه ...
    وصل هناك وقلبه يرقع من الخرعه ... اول مادخل والا يلقى ام خالد بالصاله ... مبين عليها متضايقه بس ماكانت معصبه حييل ... ام خالد : جاسم شفيكم انتوا وشيخه ؟ ليش مزعلها
    جاسم ( عرف ان للحين ام خالد ماعرفت السالفه للحين ) : ماكو خالتي ... وين شيخه ؟
    ام خالد : بدارها ... مو راضيه تكلم احد من يت وهي بدارها .. مادري شسالفتها ... اشوه ان ابوها مسافر جان قلب الدنيا ....والله قلبي قام يعورني من المحاتات ...ريحني الله يريحك
    جاسم ( حده ارتاح ان عمه مسافر ... ام خالد طيبه يقدر عليها بس عمه شقدره عليه ): ماكو خالتي هوشه عاديه ... انا الحين ياي اراضيها
    ام خالد : صج والله ... الحين اناديها لك
    جاسم : لا خالتي ... انا اصعد لها بعد اذنج
    ام خالد: البيت بيتك .... اخذ راحتك

    جاسم فتح دار شيخه من غير مايطق الباب : انتي شيايبج هني ؟
    شيخه : انت اللي شيايبك ؟
    جاسم : قومي لبسي خل نروح شقتنا نتفاهم
    شيخه : مابي .... اطلع برا ودز لي ورقتي بسرعه
    جاسم : والله انج ثقه ... قومي جدامي لا اتلج من شعرج
    شيخه : مالك كلام معاي .... واذا طولت زياده .... كلامك بصير مع بدر مو معاي ؟
    جاسم : منو بدر ؟
    شيخه : ريل ريم
    جاسم حده انصعق وقلب ويهه مات بمكانه : شعرفج ب ريل ريم ؟
    شيخه ( تبي تحره ): مثل اللي عرفك ب ريم ... انت تيبها شقتي انا اروح له شقته
    جاسم بس سمع هالجمل نقز فوق شيخه وطاح فيها طق وترفس .... ام خالد كانت تحت ماسمعت الا صراخ بنتها من فوق زار عقلها ... ام خالد والخدم صعدوا فوق لقوا جاسم شوي ويذبح شيخه ... بالغصب وخروه عنها
    ام خالد ( تصرخ ): اطلع برا ... اذلف عسى ايدك الكسر
    ام خالد ينت لما شافت الدم يصب من بنتها صب .... دقت على ولدها صقر : صقور الحق علي اختك بتموت .... صقور بسرعه تعال
    صقر ين لما سمع امه تبجي وتصرخ .....يه لقى اخته بالارض الدم يقطر منها شالها وطار فيها الاميري .......
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:01 pm

    البارت ال 17 :

    صار اللي يبيه فواز ودشت شيخه المستشفى ... فواز كان يبيها تكون تحت عينه .. يطمن عليها .. كانت الافكار تلعب فيه وتيبه يمين ويسار شاللي صار خله جاسم يسوي جذي .. هو يعرف جاسم صج ان مايعرفه ذيك المعرفه القويه بس جاسم خوش ريال والكل يشهد له ... قعدت شيخه من نومتها اللي ماتدري شلون قدرت تنامها .. من قعدت وهي بس تبجي .. وامها تبجي عليها .
    صقر دق على خالد اللي طار عقله لما درا باللي صار وعلى طول راح على بيت عمه بو جاسم وكلم صقر يلحقه هناك ... دخلوا خالد وصقر على عمهم وعلموه باللي صار
    خالد: الحين انت ياعمي عرفت السالفه كلها وانت عم شيخه حسبت ابوها... اي شي تقوله وتسويه يرضينا بس احنا نبي حق اختنا من ولدك
    بوجاسم : جاسم سوا جذي بشيخه ... اكيد انه ين هو وين فيه ؟
    صقر : مادري انا رحت الشقه ومالقيته وجهازه مسكره
    بوجاسم : والله لا اراويه ايده اللي مدها لا اقطعه له ... انتوا نطروا هني انا الحين ياي
    خالد : على وين عمي ؟
    بوجاسم : ادوره والله ماانام ولا يرتاح لي بال لينا القاه واعرف السالفه ... اكيد انه ماكان بوعييه
    خالد : عمي لا تعب حالك .. وين ادوره بهالليل ... انشالله الصبح يصير خير .. تلقاه يفر بهالشوارع ...
    بوجاسم : اقولك ماني نايم لينا القاه ..
    وهم يتكلمون دخل جاسم ... من غير مايحس صقر ركض على جاسم وقام يكفخ فيه يالله فاججوهم بوجاسم وخالد
    خالد : صقور بس وخر
    صقر : والله لا اذبحه هالجلب
    خالد : بس صقور .... عمي واقف ... عيب عليك
    صقر استوعب ان عمه موجود وان الحشيمه مو ل جاسم الحشيمه لابوه
    بوجاسم : جاسم شنو هالكلام اللي يقولونه عيال عمك ؟ ماد ايدك على شيخه ؟
    صقر : ماد ايده ... عمي البنت بالمستشفى تقول شاحنه دايستها وانت تقوله ماد ايدك
    خالد : صقر اسكت خل عمي يتكلم
    جاسم : هي حرتني
    صقر : حرتك تقوم تكفخها
    خالد حس ان صقر ماراح يسكت وعلى كلمه بعلق
    خالد : عمي احنا بنمشي وانشالله ناطرين حقنا منك ... وترا الوالد باجر الصبح راد
    طلعوا خالد وصقر من بيت عمهم بوجاسم .... بيت بو جاسم شب نار بوجاسم ين شلون يمد جاسم ايده على بنت اخوه شقول حق اخوه وشلون يقدر يواجهه طال الكلام بين بو جاسم وجاسم .... بس ماقدر بوجاسم ياخذ حق ولا باطل من ولده

    ام جاسم من درت وهي تبجي ماتدري قاعد تبجي على شيخه اللي عورت قلبها والا على ولدها اللي تحس ان ماعاد هو ولدها اللي تعرفه ... جاسم اللي ربته وتعرفه مستحيل يسوي جذي ... جاسم ولدها طيب حبيب مو مجرم يطق مرته ويدخلها المستشفى ... ساره عند امها تحاول تهديها
    ساره : يما خلاص ... حرام عليج قلبج بيوقف
    ام جاسم : ليته يوقف وارتاح ... جاسم العاقل اللي الكل يمدحه يسوي جذي ...
    ساره : يماا انزين البجي بشنو بيفيد ... اكيد ان كان معصب حيل وماحس بنفسه
    ام جاسم : معصب حيل يقوم يطق البنت .. انتي ماسمعتي اخوانها يقولون انها بالمستشفى ... اكيد ين مستحيل انه عاقل وسوا جذي
    ساره : يماا لا تسوين بنفسج جذي ... انشالله باجر نروح لها ونطمن عليها ومايكون فيها الا العافيه
    ام جاسم : وين اروح ... اروح لها المستشفى والله مالي ويه اشوفها واشوف امها ... ولدي مكفخها وازورها شنو ما استحي انا
    ساره : يعني منتي رايحه ... مايصير يما لازم نروح ... هي بنت عمي قبل لا تكون مرت اخوي
    ام جاسم : والله مادري خليني الحين ... بروح حق ابوج اشوف شبنسوي ؟

    هالليله كانت طويله حيييييل على اهل جاسم واهل شيخه ... الممرضه طلعت شيخه من الطواري ودتها الجناح وام خالد وخالد وصقر وياها ... ودتها الممرضه سريرها كان بغرفه عمومي ماكان في غرفه خاص فاضيه ... شوي والا ايي فواز لان هو الدكتور اللي ماسك الخفاره بهاليوم ... سلم عليهم .. شيخه كرهت الدنيا لما درت ان فواز هو الدكتور اللي ماسك حالتها ... فواز بالغصب قدر يقنع ام خالد انها ترد البيت ترتاح شوي .. ام خالد كانت مو راضيه بس جدام تصميم خالد وفواز رضت ...
    شيخه ( تبجي ): يما واللي يعافيج لا تخليني هني خذيني وياج
    ام خالد : حبيبتي انتي والله.. ولا انا ودي اخليج ... فواز ماني ماشيه بنام هني
    فواز : خالتي وين تنامين الغرفه عمومي ومافي لج مكان يعني حدج بتتعبين ... بعدين شدعوه مانتي واثقه فيني ... والله شيخه بعيوني ماراح اخليها ... وشيخه شفيج مانتي ياهل تبجين وتقولين ابي اروح البيت... انتي بتمين جم يوم بس تريحين ونطمن عليج
    مشوا اهل شيخه وام خالد قلبها يتقطع على بنتها بس ما باليد حيله .. وصل فواز اهل شيخه للاصنصير وسوا جم شغله ورد حق شيخه .... شيخه منسدحه بفراشها تعبها من الهم والبجي اكثر من تعبها من العوار والطق اللي حاشها
    فواز قرب من فراشها وجندس عليها شوي عشان يكلمها : شيخه شفيج ؟
    شيخه ( وخرت شوي عنه لانها حست انه وايد مقرب ) : مافيني شي
    فواز : ليش سواه فيج جذي؟
    شيخه : -------------------- ودمعه نزلت من عينها
    فواز : لا تبجين ... كل شي بينحل ... بس علميني شفيج ؟ شاللي خلاه يمد ايده ؟
    شيخه : لوسمحت ابي انام تعبانه
    فواز: على راحتج .... اذا تبين اي شي بس دقي هالدقمه وايي لج ... انا بروح اجيك على مرضاي
    طلع فواز من عند شيخه اللي قعدت تبجي على عمرها حدها ماحبت ان فواز يشوفها بهالحاله من البجي نامت ... نومها كان راحه لها .. كان هروب من التفكير اللي حرمها راحت البال ... راحة البال اللي نستها من تزوجت جاسم .
    فواز كان يجيك على مرضاه ويسوي فايلاتهم وكل شوي يطل على شيخه
    شوي والا ايي له يوسف ( يستظرف ) : ازايك يادكتور ؟
    فواز : هلا ... شنو منحاش من خفارتك ؟
    يوسف : لا منحاش ولاشي ... قلت اريح لي شوي ... ماعندك قهوه ؟
    فواز : تلقى المطاره داخل
    يوسف : شلونها ؟
    فواز : والله مادري وايد تعبانه بس تبجي
    يوسف : الله يعينها .... فواز من هذه ؟
    فواز : قلت لك وحده من الاهل
    يوسف : بس ؟
    فواز : شنو يعني بس ؟
    يوسف : هي اللي كنت خاطبها اول؟
    فواز : شدراك ؟
    يوسف : شفيكم اليوم الكل عادني حمار مافهم ... شنو شدراني عرفتها من الاسم .. وصج انها مكفخه وشكلها تعبان بس هي اللي كانت ب سواح وخليتني ادفع الحساب لهم صح ؟
    فواز : اي
    يوسف : ترا للحين مارديت لي فلوسي اللي دفعتهم هذاك اليوم لها ... انشالله ماتقعد ترز عمرك على حسابي ... متى تعطيني فلوسي ؟
    فواز : ماني معطيك شبتسوي ؟
    يوسف : بقولها هي تعطيني ... والله هو يحب وانا ادفع
    فواز : اقلب ويهك ... اشرب قهوتك واذلف خفارتك ... عندي شغل الدنيا اسويه
    يوسف : انزين بروح ... اسمع البنت اللي كانت معاها هذاك اليوم اختها والا من اهلها
    فواز : وانت شكو ؟
    يوسف : لا بس بعرف ... قلت يمكن اصادفها وهي تزورها
    فواز : مادري ... ترا مالي خلقك .
    خلص فواز شغله بسرعه ووراح حق شيخه لقاها للحين نايمه ياب فايلاته وقعد عالكرسي اللي عندها يشتغل عالفجر قامت شيخه عطشانه .. اخترعت لما شافت فواز .... فواز : صح النوم
    شيخه : شتسوي هني ؟
    فواز : ماكو يت لنا شكاوي وايد من المرضى يشتكون من شخيرج عاد قلت ايي ادير بالي عليج لا ايي واحد منهم يذبحج والا شي
    شيخه : اي شي اصلا انا ما اشوخر
    فواز : اللي قايلج انج ماتشوخرين جذاب ... اصلا شويخرج واصل لاخر الممر انا اول شي عبالي عندنا حفله بالجناح
    شيخه (منحرجه ) : صج ؟
    فواز : شكيتي بعمرج ؟ ههه لا ماتشوخرين
    شيخه : عيل ليش قاعد هني ؟
    فواز : قلت لج عشان ادير بالي عليج
    شيخه : مشكور
    فواز : العفو
    وتم يطالعها كان ناطرها تتكلم تقول شاللي صار فيها .. شيخه عرفت الهدف ورا نظرات فواز وقعدته بس ماتكلمت ولاقالت اي شي ... فواز كان يسولف معاها شوي ويقوم عنها شوي يروح يكمل شغله ويرجع لها تالي .... ماذاقت عين فواز النوم يومها مابين مجابل شيخه ومجابل باجي مرضاه
    اليوم الثاني من الصبح ام خالد وابوخالد عند شيخه اختها نوره وفيصل ... نوره من درت وهي بس ادعي على جاسم ... شوي والا تيي ساره.... ساره اول ماشافت شيخه وهي بالفراش نزلت دموعها وركضت لها تبجي ... ماعرفت شتقول حست انها بموقف بايخ : شيوخ سلامتج ماتشوفين شر
    شيخه : الشر ماييج
    ساره : خطاكم السو خالتي
    ام خالد : -----------------------
    ساره حست باحراج كبير لان ام خالد ماردت عليها




    بوخالد : ساره شلونج ؟
    ساره : بخير عمي ... حمد الله عالسلامه .
    صقر اول مادشت ساره طلع على طول من الغرفه ... ساره اول مره تحس انها غريبه بين اهل شيخه ... اول مره تحس انها شخص غير مرغوب فيه ... حتى شيخه اللي ساره تعدها مثل اختها ما تكلمت معاها .... ساره عرفت شغله يومها انها الحين ماعادت اخت او بنت عم شيخه ... الحين هي اخت جاسم بس ... صارت مو اكثر من اخت الريال اللي طق بنت عمها .... ساره وقفت بتمشي : انشالله اجر وعافيه ... طلعت من الغرفه مكسوره ومفتشله ... لقت صقر يمشي بالممر ... صقر اللي اول ماشاف ساره طالعه من الغرفه صار يطالعها بنظرات ساره ماهمتها نظرات اول مره تشوفها بعين صقر .... رجع صقر الغرفه من غير مايقول اي كلمه حق ساره .
    وقفت ساره تنطر الاصنصير وهي مكسورة الخاطر
    دكتور يوسف : خطاكم السو
    ساره ( اخترعت من كثر ماهي متضايقه ماانتبهت ان في احد يمها ... ما كانت بترد بس لما شافت ان اللي يتكلم دكتور ) : خطاك اللاش
    يوسف : ليش ضايق خلقج جذي ... ترا مافيها الا العافيه
    ساره : انت شفتها ؟
    يوسف : انا اللي مسوي لها الدخول امس ؟ ترا جد مافيها شي جايد هم جم طقه على جم فلعه وبسرعه بيروحون انشالله .... انتي اختها ؟
    ساره : لا بنت عمها
    يوسف : انا اقول البوهه وحده .. انتي متزوجه ؟
    ساره ( حدها استغربت السؤال اللي صج ماكان له داعي ... جاوبت بنفس ) : لا
    يوسف : انشالله الله يرزقج بولد الحلال ومايطلع مثل المصرقع ريل بنت عمج... صج انه مايستحي
    ساره : المصرقع اخوي
    يوسف : نعم ؟
    ساره : شيخه ماخذه اخوي
    يوسف ( خاس بهدومه ) : اخوج ؟ ... يمكن هو كان معصب وماحس بنفسه حزتها ... البيوت اسرار ما يندرا شبينهم ( يرقع )
    ساره لفت بتمشي ... قالت انزل الدرج وايد احسن
    يوسف : وين رايحه ؟ ... كا الاصنصير وصل
    ساره : هونت بنزل الدري
    يوسف : من صجج ؟ احنا بالدور السابع ... تعالي ركبي الاصنصير
    ساره : لا عادي ... مو مشكله
    يوسف : تعالي ... انا ماني راكب الاصنصير انطر الاصنصير الثاني.. يالله بسرعه امشي قلت لج ماني راكب
    ساره اركبت الاصنصير وتو الباب بسكر والا يوسف يمسكه بيده : اشرايج اركب بس مااتكلم .... لان الاصنصيرات وايد اطول على مااتيي وصج ابي امشي من امس مو نايم واليوم انحكرت هني اسوي جم شغله .. ادش ؟
    ساره : انزين
    يوسف سكت اول شي كان يطالعها ... بس ماعبر يتم ساكت مده :
    تدرين انا شايفج قبل فتره بالافنيوز
    ساره : ------------------------
    يوسف : كنتي بسواح بروحج تالي يت لج شيخه ... كنت انا مع رفيجي دكتور فواز هو من جماعتكم
    ارفعت عينها ساره تبي تشوفه عدل والا تتذكره هو رفيج فواز الحلو اللي كان مجابلها
    يوسف : ذكرتيني ؟
    ساره : لا ماانتبهت لك
    يوسف : صج ... بس انا ثبتج يومها ... بس جنج الحين متغيره قاصه شعرج صح ؟
    ساره : اي
    يوسف : اول كان احلى
    ساره ( انشالله ما يطقها سوالف معاي ... وبدال لا يمدح يقول اول احلى ) : ---
    طلعت ساره من الاصنصير راحت حق سيارتها من غير ماتكلم يوسف اما يوسف راح مكتبه ياخذ اغراضه ومشى كل واحد على بيته .
    خبر دخول شيخه المستشفى انتشر بكل العايله ... بس محد درا شسالفة دخلتها المستشفى ... اهل شيخه وجاسم قالوا انها سوت حادث وتعورت شوي وبلغوا ان ماله داعي احد يزور لانها تعبانه شوي وكلها يومين وتطلع يومين وتطلع... واذا صار واحد ياهم ام خالد ماادخله على بنتها تقول ان شيخه نايمه .
    صار الليل مشوا اهل شيخه ردوا بيتهم يرحون شوي ابو خالد ببيته متيمع مع عياله واخوه ابو جاسم وجاسم ... جاسم للحين مو راضي يقول السالفه ولا راضي يريح بالهم ... وشيخه نفس الشي
    بوخالد : اسمع يا جاسم بنتي مالها قعده عندك ... متى ماطلعت من المستشفى ترجع عندي وورقتها توصلها
    جاسم : عمي اللي صار ممكن يصير بين اي اثنين متزوجين ماله داعي توصل السالفه للطلاق
    بوخالد : من قالك هالكلام انا مع ام خالد اكثر من 30 سنه عمري مامديت ايدي عليها ... واللي اعرفه ان ابوك عمره مامد ايده على امك ... ياي انت تكفخ بنتي وتقول شي عادي يصير بين كل اثنين
    بوجاسم : انا معاك ياخوي ان جاسم غلطان ويستاهل الذبح بعد ... بس ما توصل السالفه لللطلاق .... خل تطلع شيخه من المستشفى وصدقني مالها الا طيبة الخاطر
    صقر : اللي يطيب خاطر اختي انها تتطلق
    بوجاسم : صقور تراك من امس تتليقف ولا انت حاشمني ... عندك كلمة خيير قولها والا انجعم ... تسعى حق خراب بيت اختك
    صقر : الحين لما ادافع عن اختي وماارضى عليها ... اصير ابي اخرب عليها
    خالد: انا اقول خل ننطر شيخه تطلع من المستشفى تالي هي وجاسم يتفاهمون
    صقر : انت بتجلطني ... شيتفاهمون عليه ... ترا اللي سواه جسوم مو شويه ... انت شايف شكل شيوخ شلون صاير ... انت شنو مو اخوها
    خالد : لو اني مو اخوها وتهمني جان قلت خل تتطلق ولاهمني شي ... بس البنت توها 24 عمرها تتطلق شقولون الناس
    صقر : واحنا شكو بالناس
    بوخالد : هم انا اقول ننطر لينا شيخه تطلع من المستشفى
    صقر (حده محتر ) : انتو من صجكم هذي بنتكم ... انتوا ماشفتوها وهي طايحه بالارض الدم يقطر منها جنها ذبيحة العيد
    بوخالد : احنا ماقلنا ان بنعدي السالفه بس هم مانبي بنتنا تتطلق توها البنت صغيره ... وانا ادري ان جاسم ماراح يعيد هالغلطه وان بيتفاهم مع شيخه
    صقر مااستحمل يقعد زياده حس ان اهله ظلمه ... طلع منهم ركب سيارته حده معصب .... دق على ساره .. ساره استغربت لما شافت رقم صقر داق عليها هو نادر حيل يدق ومايدق الا اذا في شي
    ساره : هلا صقر
    صقر : شفتي اخوج السنع شمسوي
    ساره : -----------------
    صقر : ليش ماتردين
    ساره : ارد شقول ؟
    صقر : اكيد ماعندج شي تقولين ... شتقولين عن سواد الويه اللي سواه الجلب جسوم
    ساره : صقر عن الغلط ... احترم نفسك
    صقر : الحين لاني قلت عنه جلب صرت اغلط ومو محترم نفسي .. وهو اللي ماد ايده على اختي والله ستر ان ماذبحها صار المسكين اللي ماقدر يمسك اعصابه لاني اختي حرته على قولته
    ساره : انت الحين ... ليش داق ؟ داق تصرخ وتغلط علينا ... عندك كلام روح قوله حق جاسم مو حقي ... تبي شي غيره والا اسكره ؟
    صقر : --------------
    ساره : شكله ماعندك شي
    صقر : تدرين اني احبج
    ساره : --------------------
    صقر : ردي علي انتي تدرين احيج وابيج ... كنت افرح بشوفتج ... بس اليوم لما شفتج يايه حق شيخه تمنيتج تكونين مكانها ... تمنيت لو اني اطيح فيج تكفج واحر جسوم مثل ماحرني على اختي ... عرفتي ليش جسوم حيوان وجلب لاني الحين حتى لو خذيتج ماراح انسى شكل اختي وانا شايلها داش فيها المستشفى ... ماراح انسى اللي سواه جاسم باختي ولا بنسى حرت امي عليها منه وبجيها تدرين ان امس طول الليل وانا بداري اسمع امي تبجي على شيوخ ... تدرين ان ابوي اللي عمري ماشفت دمعته شفت دموعه اليوم عقب ماشاف بنته مذلوله ومكسوره بالمستشفى وريلها حتى ماكلف حاله يدز مسج يسال شلونها
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:02 pm

    البارت ال 18 :


    عدى اليوم الثاني على شيخه بالمستشفى مثل اليوم الاول ثقيل وطويل ومتعب ....
    عالساعه 10 بالليل شيخه ... بفراشها تحاول ان تفكر باي شي الا جاسم ومشاكلهم .. كانت قاعده تتعبث بتلفونها ... والا تسمع صوت تنحنح من ورا الستاره
    فواز : لبسي حجابج يا مرا
    بسرعه لبست شيخه ملفعها ولبست توينز فوق بيجامتها
    فواز : ياللللله شدعوه عروس
    شيخه : خلصت حياك
    دخل عليها فواز كان لابس كاجوال شورت وتيشرت ... شيخه استغربت ان فواز مو لابس بالطوه ... وماسك صحن مغطى وجيس
    فواز : مشالله الويه رد لونه ... شلونج ؟
    شيخه : الحمدالله بخير ... انت شلونك ؟
    فواز : عال العال ... تعشيتي ؟
    شيخه : اي
    فواز : بس اكيد ماشبعتي ... الاكل هني مايشبع
    شيخه : الحمدالله
    فواز : عاد مسويلج لازانيا
    شيخه : ليش مكلف على حالك ؟
    فواز : لا كلافه ولاشي ... طلعت من الخفاره على طول رحت البيت نمت تالي قعدت ماعندي شي ويوعان قلت اسوي لازانيا بس مالقيت احد ياكل معاي قلت مالي الا شيخه ايي ازورها واكل معاها
    شيخه : يعني انت اليوم مو خفاره ؟
    فواز : انشالله مو كل يوم اكون خفاره ... لا انا اليوم زاير ... واذا مو قابله زيارتي عيل انا ياي امسك الخفاره يعني مالج فكه مني
    شيخه : لا شدعوه حياك الله .... اقدر اسال سؤال شخصي شوي ؟
    فواز : اخذي راحتج
    شيخه : ليش ماوديت الازانيا حق زوجتك وكليت معاها ؟
    فواز : للحين ما تزوجتها
    شيخه : صج ... جنكم طولتوا بالخطبه
    فواز : لا وانتي الصاجه فلينا الخطبه
    شيخه ( لاشعوريا ابتسمت ) : صج ؟
    فواز (متعمد يحرجها ): لهدرجه الخبر ونسج
    شيخه : لا شكو بالعكس والله .... اصلا اتمنى لك الخير ... بس انا ذكرت شي وضحكت
    فواز : شذكرتي
    شيخه : شي ..... ليش فليتوا ؟
    فواز( يبرطم شوي ) : ماتقولي شلونك ؟
    شيخه : اي شي .. صح ؟
    فواز : اي اي شي .... والله ماكو بس مالله كتب نصيب بينا
    شيخه : الله يعوض عليكم
    فواز : اميين .... انزين يالله اكلي ... الاكل طسس
    شيخه : ماني مشتهيه
    فواز : مو الا تشتهين ... اكلي غصب .... انشالله مااطق درب من بيتنا عشان هم ايي هني اكل بروحي
    شيخه : عيل بس حطي لي شوي
    فواز : نعم يماااااا ... من قالج اني انا اللي بنجب شمهنتج كافي انا اللي طابخ ... والا يكون صدقتي انج مريضه
    شيخه : بس انا صج تعبانه
    فواز : بلا عياره ... ترا انا اللي ماسك حالتج وادري ان مافيج شي ... اصلا انتي اصحى مني
    شيخه : لو مافيني شي جان دكتور يوسف مادخلني المستشفى
    فواز : مو دكتور يوسف اللي دخلج .. اللي دخلج دكتور فواز ... وهو دخلج لان كان يبي يسويلج لازانيا مو لانج تعبانه.... عرفتي
    شيخه : ---------------------------------------
    فواز : شيخه ... اذا طلبتج ترديني ؟
    شيخه : لا امر
    فواز : ليش طقج ؟
    شيخه ( حيل ضاق خلقها من هالسؤال ) : تهاوشنا
    فواز : الهواش مو سبب كافي انه يطقج جذي ... على شنو كانت هوشتكم ؟
    شيخه : شي خاص بيني وبين جاسم
    فواز: يعني منتي معلمتني
    شيخه : لوسمحت فواز ماحب احد يدخل بمشاكلي مع ريلي
    فواز : على راحتج .. بس اذا تبين اي شي تراني بالشوفه
    شيخه : تسلم ماتقصر

    --------------------------------------------------------------------------

    جاسم كان ماله خلق احد ولا له خلق نفسه ...من شيخه دشت المستشفى ياب اغراضه ورجع ينام ببيتهم .... وهو قاعد بداره يفكر بحل او طريقه تليين راس شيخه ... دشت عليه امه
    ام جاسم : شلونك جاسم ؟
    جاسم : هلا يما .. حياج
    ام جاسم (قعدت يم ولدها بالفراش ) : شوف جاسم انا ماني سالتك ليش سويت اللي سويته بشيخه لانك لو تبي تتكلم جان قلت حق ابوك وعمك ... بس اسمع يا يما ترا اللي سويته مايرضي الله ولا خلقه ... حتى لو ان البنت غلطانه ماكان لازم انك تتصرف جذي عمره الطق ماكان حل ... لو نفرض ان البنت ماكانت زينه معاك او مقصره وياك مااطقها كنت تقدر تكلم اهلها او تكلمنا نكلمهم مو تسوي جذي
    جاسم :يما شيخه ماقصرت بشي وماشفت منها الا كل خير
    ام جاسم : عيل ليش طاقها ؟
    جاسم : يماا ماله داعي اقولج لانج ماراح تفهميني ودام انكم شايفيني غلطان يعني مهما اقول ماراح اغير شي
    ام جاسم : شوف ياجاسم لو شنو ماكان سببك انت غلطان لان مافي شي بالدنيا يخلي الواحد يطق مرته جذي ... بس قولي افتح لي قلبك انا مو يايه احكم عليك .. انا يايه ابي اريح قلبي ابي اعرف ولدي الطيب شصار فيه ريحني حبيبي
    جاسم ( انكسر خاطره على امه ) : يما والله اني اعز شيخه حيل واحبها ... يما شيوخ من نولدت هي جدام عيني حالها حال ساره ما كان مفروض اتزوجها والله اني حاولت اكون زين معاها حاولت احبها بس صج ماقدرت ... بالعكس بدال لا احبها كرهتها كنت كل مااشوفها زينه معاي اتنرفز من داخل كنت احس اني قاعد اظلمها واظلم نفسي معاها ... لما كنت اسمع مدح فيها اتضايق لاني مو قادر احس بسنعها وزينها بس كنت ادري اني مستحيل اطلقها عشان ابوي وعمي ... يما انا ما كنت ابي شي بس كنت ابي زوجه احبها وتحبني ... زوجه انا اختارها
    ام جاسم : جسوم ش هالكلام محد جبرك على شيخه .... انت اللي ييت وقلت ابيها لا اتيي الحين وتركبنا الغلط وتحسسنا ان احنا اللي غصبناك
    جاسم : انا ماقلت انكم غصبتوني ... هي اللي غصبتني حبها لي هو اللي غصبني اخذها ... ماكو واحد بالدنيا يدري ان في بنت تحبه وماتفكر بغيره ماياخذها انا هقيت اني بقدر احبها بس ماقدرت ماكان بيدي .... ادري اني غلطان والله ادري والغلط راكبني من راسي للساسي بس يما مو هي الزوجه اللي ابيها
    ام جاسم : الحين هالكلام ما يفيد ... اسمع باجر منت رايح الدوام خل نروح حق شيخه المستشفى .... روح لها طيب خاطرها ترا البنت اول تالي منك وفيك مايصير ماتسال عنها
    جاسم : يما انا بطلقها
    ام جاسم : شنووووووووووووو ... والله لو ابوك درا يذبحك شيل هالفكره من بالك لا ابوك ولاعمك بيرضون
    جاسم : بس ماني قادر يما .... مابي طول عمري اكون مع وحده وافكر بغيرها ... يما انا ابي زوجة احبها ابي وحده مااخونها ... والله مليت من اللي انا فيه
    ام جاسم : انت اللي اخترت شيخه البنت مو لعبه عندك تاخذها وقت ماتبي وتقطها وقت ماتبي ... باجر الصبح نروح لها
    طلعت ام جاسم من عند ولدها عقب مازادت همه هم ... هو كان يظن ان خلاص بيرتاح وبيشوف حياته من يديد ... حياة بعيده عن شيخه وعن ريم ... حياة يديده فيها راحة بال ومافيها خيانه







    اليوم الثاني الصبح راحت ام جاسم وجاسم حق شيخه المستشفى ..
    دخلت ام جاسم الغرفه عند شيخه والا تلقى ام خالد عندها
    ام جاسم : السلام عليكم
    ام خالد : وعليكم السلام ... هلا ام جاسم حياج
    ام جاسم : شيوخه شلونج حبيبتي
    شيخه : بخير خالتي الحمدالله
    ام جاسم : سامحوني توني ايي بس والله والله يشهد اني مالي ويه اقابلكم حدي مفتشله منكم .... والله اني يومها ما نمت من الحره عليج ... وادري اني مهما اقول مااقدر اني اصلح اللي صار ولا اقدر ارقع حق ولدي لان مهما كان السبب ماكو شي يعذره او يغفر له ... بس احنا اهل وعمر الظفر مايطلع من اللحم ... وجاسم واقف برا يبي ايي يتسامح منج وصدقني اللي يرضيج بسويه
    شيخه : خالتي والله ان ييتج عزيزه وغاليه بس خلاص مافي كلام يصلح اللي صار والحمدالله ان هالشي صار ببداية حياتنا مو تالي واحنا عندنا عيال ودام ان للحين مافي شي يربطني بجاسم ... انا ابي اطلق
    ام جاسم : لا شيخه الا الطلاق ... انا قلت لج هو متحسف وندمان
    شيخه : خالتي الحسافه والندم ماراح يفيدوني بشي انا مو طالبه الطلاق لان طقني ... خالتي جاسم قبل لايطقني ذبحني ... ذبح داخلي كل احساس حلو ناحيته ذبح اي شي يربطني فيه ... ولدج ياخالتي كسرني هز ثقتي بالناس وقبل لايهز ثقتي بالناس هز ثقتي بنفسي ..... خالتي اذا اصج انتي تحبيني وعادتني مثل ساره بنتج قولي له يطلقني بهدوء وبلا مشاكل لان خلاص عافه الخاطر وانا الطلاق من زمان كنت ابيه بس كنت متخوفه منه بس الحين انا ماني خايفه من شي ولا مستعده اضيع من عمري زود
    ام جاسم (تلفت على ام خالد) : يرضيج كلام بنتج يا ام خالد ؟ اشوفج ساكته ماتحجيتي
    ام خالد : والله انا مااقدر اقول شي لاني للحين ماني عارفه شاللي خله جاسم يسوا جذي وشاللي بينهم .... انا كنت ناويه اول ماتطلع شيخه من هني اتكلم معاها ... بس اللي انا اعرفه ان بنتي عاقل ماهي ياهل او سفيه وما طلبت الطلاق الا اكيد انها هي مالقت غيره حل
    ام جاسم ( وخاطرها مكسور ) : عن اذنكم انا امشي الحين ... وانشالله متى ماطلعت شيخه تفاهمنا .... وعموما جاسم يسلم عليج وتراه واقف برا بس دام هذا كلامج انا اقول ماله داعي يدش
    شيخه : خالتي سامحيني والله ان ماودي ازعلج وترا انا اعدج حسبت امي بس كل نصيب
    ام جاسم : على قولتج كل شي نصيب .... الله يقومج بالسلامه

    جاسم حيييل ارتاح لما قالت له امه ان ماراح يدخل عند شيخه .. كان وايد شايل هم شنو بقولها وشلون بيقعد معاها .... اول ماطلعت ام جاسم ... قعدت ام خالد عند شيخه
    ام خالد : سمعي شيوخ .... ترا انا صبرت عليج وايد ومن دخلتي المستشفى وانا ماسكه اعصابي وماتكلمت .... بتقولين لي شبينج وبين جاسم لا صدقيني مثل ماجسوم دخلج الاميري ... دخلتج مستشفى العظام بتكون على ايدي....
    قالت شيخه حق امها السالفه كلها من اول يوم تزوجت فيه جاسم
    ام خالد : كل هذا وساكته ماتكلمتي .... ليش ماني امج .. ماعندج اهل والا مقطوعة من شجره
    شيخه : انا كان عندي امل ان يتعدل وينصلح حاله
    ام خالد : حتى لو كان لازم تتكلمين .... وهالوسخه ريم حظها قايم مطلقه وتاخذ لها مثل جاسم عرفت اتييب راسه .. ريلها الله فكه منها يوم ان طلقها بس والله مااخليها تتهني ان ماقلبت حياتها
    شيخه : يما شبتسوين ؟
    ام خالد : مادري ... بس اكيد اني ماني ساكنه ... انتي عندج رقمها والا مسحتيه ؟
    شيخه : لاعندي
    ام خالد : عطيني اياه ... وانتي ماقالج الدكتور متى بتطلعين ؟
    شيخه : لا بس امس فواز عندي وقال ان مافيني شي
    ام خالد : متى مرج فواز ؟ طول اليوم انا عندج
    شيخه ( توهقت ) : عقب ماطلعتاو ؟
    ام خالد: ليش دوامه كان ليل ؟
    شيخه : مادري
    ام خالد : دام يقول ان مافيج شي خل ادق على صقور ايي يطلعج .... صقر كان توه طالع من الامتحان اللي ماعرف يحله عدل من التفكير ب ساره والكلام اللي قاله لها ... كلمته امه ان ايي يطلع شيخه وياخذهم .... صقر اول ماركب سيارته دز مسج حق ساره : ترا صج اسف عالكلام اللي قلته ماكنت اقصده
    ساره ردت عليه : حصل خير
    صقر : زعلانه ؟
    ساره : لا
    صقر: اذا صج مو زعلانه تعالي بيتنا اليوم ... رخصوا شيخه
    ساره ( كانت ميته انها تزور شيوخ ... بس الموقف اللي صار لها بالمستشفى والاحراج اللي حسته خلاها ماتقدر تزورها ... كانت تبي تنطر تشوف شصير بين جاسم وشيخه عشان تعرف وضعها وموقعها ..) ردت عليه ساره : والله ودي بس مااقدر محاضراتي تخلص متاخر وعندي باجر امتحان انشالله وقت ثاني
    صقر ( حس انها قاعد ترقع لانها ماتبي تيي ) : على راحتج


    وصل صقر امه وشيخه البيت وكان بيرجع كليته
    ام خالد : وين رايح ؟
    صقر : راد الكليه
    ام خالد : انزل ابيك شوي
    دخل صقر مع امه الصاله وشيخه راحت دارها كانت تبي تسبح وتغير
    ام خالد: صقور ابي اطلب منك شي
    صقر : امري
    ام خالد : رفيجتي عندها ولد مطلق قاعد ادور له عروس عاد لقت له خوش بنت بس مانعرف بياناتها الكامله مانعرف الا رقم تلفونها واسمها تقدر اطلع لي بياناتها منو اهلها وين ساكنه ... ابيك اطلع لي كل اللي تقدر عليه
    صقر : ياحليلج يما اشتغلتي خطابه
    ام خالد : لا والله بس الولد كاسر خاطري من زمان يدورون له مرا والبنت اللي لاقيتها رفيجتي هم مطلقه .. عاد قلت اسعى لهم
    صقر : ما يصر خاطرج الا طيب انشالله يومين بالكثير واييب لج بياناتها كامله ... بس جم رقمها وشسمها ؟
    ام خالد : اسمها ريم وهذا رقمها
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:03 pm

    البارت ال 19 :
    ام خالد عطت رقم ريم حق ولدها صقر تبي تعرف من هالريم اللي خربت على بنتها ... ماكانت حاطه ببالها شي بس اللي كان اللي ببالها ان لازم ادفع ريم ثمن اللي صار ببنتها شيخه ...

    فواز يوم طلعة شيخه من المستشفى كان مبدل خفارته مع دكتور ثاني حس ان فشله ايي حق شيخه من غير صفه رسميه هي رضت الليله اللي فاتت ان يقعد معاها ويسولف يمكن هالمره ماترضى وماكان يبي يسبب لنفسه ولها احراج .. دوامه كان بيبدي بالليل عشان جذي ماداوم الصبح ... يومها فواز يه المستشفى مبجر قبل الخفاره هو عارف ان زام الليل مرات يكون زحمه ويمكن مايقدر يقعد مع شيخه
    اول مادخل المستشفى سيده صعد الجناح حق شيخه ... دخل الغرفه لقى سريرها فاضي ... تم يطالع بالسرير يدور اي شي من اغراض شيخه يطمنه انها موجوده ..
    يوسف كان مار الجناح ... شاف فواز يطالع السرير ... وقف وراه من غير مايحس ... بس فواز طول بسرحانه كان مايبي يسال الممرضه عن شيخه ماكان يبي ييتاكد انها مشت
    يوسف : مطول ؟
    فواز : شكو انت ؟....... من متى واقف وراي ؟
    يوسف : من زمان .... شطالع صارلك ساعه ... البنت اليوم الصبح طلعت
    فواز : الصبح ؟ شدراك ؟
    يوسف : ماكو من الصبح وانا احوس قلت يمكن اشوف بنت عمها ... بس لابنت عمها يت ولا شي لو ادري جان نايم ابرك
    فواز : الحين انت متعني من صباح الله خير عشان بنت عمها
    يوسف : لا كنت ناسي جم شغله بالمكتب مريت اخذهم وقلت دامي واصل خل امر اجيك عليها يمكن تيي بس مايت ... بس يه ريل البنت
    فواز : اي بنت ؟
    يوسف : شيخه
    فواز : هو اللي طلعها ؟
    يوسف : لا ... اخوها طلعها ... بس هو كان موجود
    فواز : شلون عرفت ان ريلها؟
    يوسف : لان كان واقف بالممر وحده كان متوتر وعلى اعصابه .. قلت اكيد ان ريلها
    فواز ضاق خلقه هقى ان شيوخ وجاسم تراضاو
    يوسف : فواز انت من صجك للحين تفكر بالبنت ... خلاص انسى البنت تزوجت وراحت لحالها ... لازم حتى انت تشوف نفسك ... شدعوه عليك حابها جذي انت ماعرفتها الا جم اسبوع مادري جم شهر
    فواز : يسوف والله انها داشه قلبي من اول ماشفتها دشت قلبي ... احس انها صج اللي برتاح معاها
    يوسف : لا تسوي لنا مسلسل تركي ماحنا ناقصين... خلاص انشالله باجر الله يرزقك ببنت الحلال .... تعال على طاري بنت الحلال انت تعرف اهلها عدل
    فواز : مناسبينهم ... ليش ؟
    يوسف : والله قاعد افكر هو مو اكيد مجرد تفكير.... اني اخطب بنت عمها
    فواز : ساره ؟
    يوسف : ايا التيس تعرف اسمها وماتقولي
    فواز : شكو اقولك
    يوسف : شنو شكو .. ماكان عندي شغله الا ادور اسم يركب لها
    فواز : انت مو صاحي
    يوسف : ساره عاد تصدق مافكرت بهالاسم كلش مايه على بالي ... انزين قولي سارونه
    فواز : اهم شي سارونه
    يوسف : كيفي ... قولي اهلها كلهم مصرقعين والا بس اخوها ... اخاف باجر اتزوجها اتكفخ
    فواز : لا بالعكس اهلها خوش ناس واخوانها ذهبه
    يوسف : عيل شسالفته مكفخ زوجته ؟
    فواز : مادري هذا اللي مينني ... جاسم مو نوعه العصبي او اللي بس يمشي ويطق ... مادري شاللي بينهم
    يوسف : مالنا شغل فيهم ... انشالله يتذابحون كيفهم المهم انت شيل البنت من بالك لان خلاص بترد حق ريلها
    فواز : من قالك ؟
    يوسف : اقولك الصبح شايفه هني ... يعني تهقى ليش ياي ... اكيد ياي يراضيها

    اليوم الثاني الصبح جاسم بالدوام والا يرن تلفونه المتصله كانت ريم : شلونك جاسم ؟
    جاسم : الحمدالله بخير
    ريم : شدعوه لاحس ولا خبر
    جاسم : مشغول
    ريم : من متى تنشغل عني
    جاسم : خير ريم عندج شي تكلمي والا سكريه لاني بالدوام وعندي ستين الف شغله لازم اسويها
    ريم : جاسم انت شفيك ؟ من قلت لي ان زوجتك درت وانت لا حس ولاخبر.... شاللي غيرك علي جذي
    جاسم : ريم يرحم لي والديج لاتعورين لي راسي ... انا مابي نكمل مع بعض صدقيني هالشي احسن لنا احنا الاثنين
    ريم : عقب ماشبعت مني تقول جذي .. صج انك نذل
    جاسم : عن الغلط ريوم .... انا ماكان لازم اني اكمل معاج من دريت انج متزوجه ... بس لاني كنت بالحيل اغليج وابيج مافكرت عدل ... ريوم انا ماحبيتج يوم والا يومين انا حبيتج 3 سنين ماكان سهل علي اني افارقج بس قربج مني خلاني اخسر وايد اشيا.. والحين انا ابي حياة يديده من غيرج ... وانت حاولي تصلحين وضعج مع ريلج لان صدقيني اذا درا وايد اشيا بتخسرين واهم شي بتخسرينه عيالج
    ريم : مشالله عليك صرت شيخ دين وتعطي نصايح بعد ... وين هالسنع عنك لما كنت تناديني شقتك من ورا مرتك والا الحين شفت لك شوفه يديده
    جاسم : تدرين اشلون انا غلطان اخذ واعطي معاج بالكلام ... انا اسكره وايد احسن وسمعي ترا حتى لو ادقين مليون مره ماني راد ... وفري على نفسج وعلي التعب ولا ادقين

    سكر جاسم التلفون وهو حده متنرفز ورد يكمل الشغل والاوراق اللي بيده
    جنه : صباح الخير .... مهندس جاسم ؟
    رفع راسه جاسم والايشوف بنت ملح الدنيا واقفه عند باب مكتبه
    جاسم : اي اختي امري
    جنه ( مبتسمه ابتسامه حلوه وناعمه ) : مايامر عليك ظالم ... بس انا من الشؤون الماليه ... وكان في جم ورقه ناقصتنا بالنسبه للمشروع اليديد اللي انت تشرف عليه ... ورئيسي يبي مني التقرير على نهاية الاسبوع وانا كل مامريت ماحصلتك وامس ماكنت مداوم في مجال اخذهم منك الحين اذا موجودين
    جاسم : اي اكيد ... حياج وسامحيني لاني عطلت شغلج بس محد بلغني .. المره اليايه اذا تبين شي وماحصلتيني حطي نوت صغير عالمكتب انا دايم اجيك اذا في نوت موجود لي او لا
    جنه : انشالله المره اليايه
    جاسم : انتي تعيين يديد ؟.. اول مره اشوفج
    جنه : صارلي قريب الشهر
    جاسم : موفقه انشالله ... بادراة بوعبدالرحمن ؟
    جنه : اي
    جاسم : هذه كل الاوراق اللي فيها شي يتعلق بالامور الماليه .... وهم مره ثانيه سامحيني
    جنه : لا شدعوه ماصار الا كل خير

    خلص جاسم اوراقه وعلى طول طار ادارة بو عبد الرحمن راح حق رفيجه عثمان ... عثمان رفيج جاسم بالديوانيه بس مو مثله مهندس ..عثمان يشتغل بالاداره الماليه
    جاسم : قوه عثمان ... شلونك ؟
    عثمان : هلا وغلا .... حيا الله من يانا نورت ادارتنا
    جاسم : منوره باصحابها ... شلونك ؟ من زمان عنك ؟
    عثمان : والله بخير ... انت شالدنيا فيك
    جاسم : والله ماكو مثل ماانا على حطة ايدك .... اقولك جنه يولكم موظفين يدد
    عثمان : اي الحمدالله اخيرا وليس اخرا حدنا كنا مضغوطين .. بس الحين اشوه الواحد يقدر ياخذ نفسه
    جاسم : جم واحد يابولكم ؟
    عثمان : 3 شباب وبنتين
    جاسم : ا ي عاد توه وحده منهم يت لي المكتب تاخذ مني اوراق واحد من المشاريع
    عثمان : متحجبه او لا ؟
    جاسم : متحجبه
    عثمان : اي هذه جنه ... والثانيه عليا ... الشباب بعد شوي اعرفك فيهم انشالله
    جاسم : انشالله ... بس عاد عسى خوش ناس ومرتاح معاهم
    عثمان : والله والنعم فيهم ... يبيضون الويه
    جاسم من شاف جنه وهو كل يوم لازم يمر عاالاداره الماليه .... يدور اي شي عشان يكلمها ومرات مايكلمها كلش بس يقعد عند عثمان
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:04 pm

    البارت 20:
    شيخه ببيت اهلها ماتدري شبصير عليها لاهي المطلقه ولاهي المتزوجه ... لا جاسم ولا اهله لهم حس صارلها قريب الاسبوعين من طلعت من المستشفى جاسم حتى مافكر يدق
    ام خالد كانت قاعده بالصاله تحت بروحها دخل عليها صقر :
    هلا يما شلونج ؟
    ام خالد : هلا فيك بخير يما ... انت شلونك وشلون امتحاناتك .. انشالله تقديمك زين ؟
    صقر : افا عليج يما .......... اصلا مسكت حاس اني بطلع الاول ويمكن يعطوني الدكتوراه على حلي حق الامتحانات
    ام خالد : انشالله ماكو شي بعيد عن الله مع اني مااتوقع بس الله يوفقك انشالله والله دايم ادعي لك
    صقر : الله يخليج لي يارب ................
    ام خالد : شصار عاللي طلبته منك طلعت بيانات البنت
    صقر : اي طلعتهم بس يما الله يهداج البنت متزوجه شلون بتخطبونها
    ام خالد : لاهي كانت متزوجه واطلقت قريب
    صقر : لا يما مااطلقت ولاشي البنت للحين على ذمه ريلها ماطلقها
    ام خالد : اخاف ان الرقم مو باسمها والبيانات مو بياناتها
    صقر : الرقم باسم وحده ينقالها ريم ال ........
    ام خالد : اي هي اسمها ريم ... بس رفيجتي تقول انها مطلقه من ريلها
    صقر : والله عاد اللي انا عرفته انها للحين مو مطلقه وعندها ولدين صغار ... حتى بيانات ريلها يبتها عشان ماتأذوني روح وتعال ... الحين اييب لج الورقه اللي فيها بياناتها وبيانات ريلها
    ام خالد حدها انصدمت اللي قالته لها شيخه ان جاسم يعرف وحده مطلقه وناوي ياخذها ... راحت حق شيخه دارها : شلونج شيوخه ؟
    شيخه : هلا يما بخير
    ام خالد : شيوخ البنت اللي قلتي ان جاسم يعرفها اسمها ريم متاكده؟
    شيخه : اي
    ام خالد: من قالج انها مطلقه ؟
    شيخه : هي لما دقت قالت انها وجاسم اتفقوا انها تتطلق عشان ياخذها وان مابقى لها شي وتخلص العده
    ام خالد عرفت ان ريم مو سهله وانها تبي جاسم بس هو مو مفكر انه ياخذها لان لو يبي ياخذها جان صج اطلقت
    ببيت ام جاسم ... جاسم كان قاعد يتعشى بالصاله وامه عنده
    ام جاسم : الحين انت وبعدين وياك .... متى بترد مرتك بيتها ؟
    جاسم : ماني رادها
    ام جاسم : شنو يعني منت رادها ؟
    جاسم : يعني ماني رادها خل تقعد بببيت اهلها
    ام جاسم : لمتى ؟
    جاسم : لينا ايي لها ولد الحلال
    ام جاسم : انت من صجك ؟؟ ناوي اطلقها
    جاسم : اي باجر الصبح بروح المحكمه
    ام جاسم : ابوك عنده علم
    جاسم : محد يدري الا انتي
    ام جاسم : وابوك وعمك شلون عليهم ؟
    جاسم : بعصبون جم يوم تالي بيرضون.... انا بروح انام وراي دوام
    ام جاسم : اش هالدوام اللي قاطع قلبك تفز له من الفجر وماترد لي الا 5 ... الله يستر عليك
    جاسم : امييين .... الستر حلو ودامج تدعين لي يما واللي يعافيج ادعي ان الله يرزقني ببنت الحلال
    ام جاسم : الله يهدي سرك انت وزوجتك ويوخر ابليس عنكم
    جاسم : الحين اقولج ادعي لي ببنت الحلال تقولين زوجتي ... انزين ادعي لي ان الله يحقق اللي ببالي
    ام جاسم : يارب توفق وليدي وترزقه اللي يبيه ويتمناه ... عاد شاللي تبيه ؟
    جاسم :ابي بنت الحلال

    اليوم الثاني جاسم بالدوام بمكتبه حايس ... دق على عثمان
    جاسم : عثمانو ماعندك اوراق لي ؟
    عثمان : اوراق شنو ؟
    جاسم : اي اوراق اي شي
    عثمان : لا
    جاسم : دور مني مناك ...
    عثمان : شنو ادور لك مني مناك ... ماكو
    جاسم : صج مامنك فايده
    عثمان : ليش شفيك مضيع شي ؟
    جاسم : لا بس كان ودي ايي ادارتكم بس احس فشله ارز ويهي وانا ماعندي سالفه
    عثمان : صار لك اسبوع راز ويهك عندنا شاللي تغير ؟
    جاسم : ماتغير شي دام انكم تعودوا الحين بيي لكم ..... عاد اسمع اول ماادش هلي فيني حييل واذا قلت لك بمشي لاترضا احلف علي اقعد
    عثمان : شنو ماعندك شغل ؟
    جاسم : والله عندي ... بس عادي عقب الدوام اتاخر ماوراي شي ... يالله ياي لك

    توه طالع من المكتب والايشوف جنه بالممر
    جاسم : شلونج جنه ؟ شخبارج ؟
    جنه : بخير الحمدالله
    جاسم : رايحه الاداره ؟
    جنه : لا والله ... طالعه اذن
    ضاق خلق جاسم : اوكي ... ديري بالج
    جنه : مشكور
    جنه كلش مو حاطه ببالها جاسم ولاتفكر فيه لانها سمعت ان متزوج .... جاسم ماراح حق عثمان قال يرد يكمل شغله احسن له ... وهو راد تذكر ان بيروح المحكمه ... على طول اخذ له اذن وركب سيارته رايح المحكمه ... بنص الدرب والا يدق عليه ابوجاسم : جاسم وينك ؟
    جاسم : طالع من الدوام
    بو جاسم : على وين ؟
    جاسم : عندي شغله بسويها
    بوجاسم : اذا شغلتك بالمحكمه ... انا قول رد دوامك وايد ابرك
    جاسم : يبا
    بوجاسم : اقولك تعوذ من ابليس و رد دوامك يا جاسم

    جاسم حده احتر من ابوه بس مابيده حيله ... رد دوامه يكمل شغله

    العصر ام خالد طالعه من بيتها كاشخه ولابسه ... والا بردت صقر : شهالكشخه على وين ؟
    ام خالد : بزور ناس
    صقر : اوديج ؟
    ام خالد : لا ماله داعي السايق بوديني
    ركبت ام خالد مع السايق وعطته العنوان ... نزلت ام خالد البيت اللي بتزوره .. فتحت لها الخدامه : Yes madam ?
    ام خالد : Madam reem here ?

    نزلت ريم حق ام خالد هي ماتدري منو اللي زايرها الخدامه قالت لها ان في مرا تبيها وبس
    ريم : ياهلا ومرحبا
    ام خالد : هلا فيج ... ريم ؟
    ريم : اي .. من حضرتج ؟
    ام خالد : ريلج هني ؟
    ريم : عفوا بس منو حضرتج ؟
    ام خالد : لاتستعيلين بتعرفين بس بدال لا اعرف نفسي مره لج ومره لريلج ... انطره ايي واقول مره وحده
    ريم : انتي تبين بدر ؟ هو مو موجود !!! خير ؟
    ام خالد : حسافه كان ودي اقوله عن ريم وجاسم
    ريم صبت عظامها : نعم ؟
    ام خالد : شفيج اخترعتي ... اي صح نسيت اني ماقلت لج منو انا ... انا ام شيخه مرة جاسم ... اشفيج اخترعتي دامج تخافين ليش ماخفتي من ربج ... سمعي يا بنت الناس انا ييت عندج لبيتج بس عشان اقولج جاسم مو مطلق بنتي واذا انتي راسمه عليه شيليه من بالج احسن ودوري لج غيره ... والله اذا عرفت انج داقه عليه او ان لج اي علاقه من قريب او بعيد فيه كلامي ماراح يكون معاج بكون مع ريلج ... وصدقيني ... وام خالد تتكلم قطع كلامها
    بدر : لوسمحتي طلعي برا بيتي
    ام خالد ماكانت تدري ان بدر بالبيت ريم قالت ان مو هني هالريم لو ماتجذب جان هي بخير ... ام خالد صج انها كانت تتوعد بس ماكان من صجها
    ام خالد (ماتدري شتقول ) : اسمع ياوليدي انا ..
    بدر : خلاص اللي بتقولينه وصل وماقصرتي ... ابي اتفاهم مع مرتي .

    ريم كانت بحاله مافي كلمه تقدر توصف حالتها .... كانت ميته رعب ماتدري شتقول
    ريم : بدر السالفه حدها قديمه ومن زمان مادري عنه ولايدري عني
    بدر : قديمه شكثر 7 سنين يعني ... لان احنا متزوجين صارلنا فوق ال 5 سنين وكنت قبلها اعرفج ... يعني من متى قديمه
    ريم : ----------------
    بدر : تدرين انا من خذيتج وانا كارهج ولاني بالعج ... ومو مصبرني الا عليج الا هالولدين ... والله لو ماهم جان ذابحج ... سمعي شيلي شلايلج وطلعي من البيت ورقتج بتوصلج ... وانسي ان عندج عيال والا قسما بالله لا اكسر عظامج عاد انتي تعرفيني عدل لما اقول كلمه اعنيها ... ولاتحسبين اني بستر عليج الحين عشان سواد عينج انا بسكت لان مابي احد يعاير عيالي ان امهم زباله .


    __________________
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:04 pm


    البارت 21 :
    جاسم : السلام عليكم
    شيخه : وعليكم السلام
    جاسم : شلونج ؟
    شيخه : بخير الحمدالله
    جاسم : انا بدش معاج بالموضوع سيده .. انتي صارلج قريب الشهر ببيت اهلج وشكلج مو ناوية تردين .. شيخه انتي طلبتي اني اطلقج والله يلوم اللي يلومج ... انا ماكنت الزوج المثالي لج ولاقدرتج بالعكس تعبتج واذيتج وياي وانتي ماتستاهلين المعامله اللي كنت اعاملج اياها والحق ينقال تستاهلين اللي احسن مني ... شيخه والله ان هالكلام من قلبي انتي مفروض الواحد يحطج داخل عينه ويغمض عليج

    شيخه على كثر ماكانت كارهته ومعصبه منه الا انها بلحظه هدت هي مارضت بس حييل طخت ... صوت جاسم طريقته كانت حلوه وهو يتكلم ذكرت شكله لما يحن عليها ويدلع عليها جنه بيبي ... تذكرته لما يتحرش فيها ويطفرها ... كان هو يتكلم وهي محتاره تخاف ترجع ياذيها مره ثانيه ويتعبها
    جاسم : شيخه انتي معاي ؟
    شيخه : اي معاك
    جاسم : شيوخ انا رحت المحكمه اطلقج بس ابوي ردني ... واهلي رافضين سالفة طلاقنا نهائيا
    شيخه : عاد هالشي رد لعقلك ووخرك عن حبيبة القلب
    جاسم : الله يشهد يا شيخه اني مادري عنها من يوم السالفه اللي صارت ... ولا اني راد لها ابد لاني صج متحسف وندمان وحسيت اني خسرت وايد اشياء .... كافي اني مديت ايدي عليج ...شيخه ادري ان الاسف ما يفيد بس صج اسف
    شيخه : صج متحسف ؟
    جاسم : والله اني حيل متحسف ... ولا ادري شلون ارضيج ... مسامحتني
    شيخه : دامك صج متحسف خلاص مسموح
    جاسم : والله انج اصيله ... عيل دام الحين تصافينا ... خل اقولج خطتي
    شيخه : خطة شنو ؟
    جاسم : خطة طلاقنا
    شيخه ( جنها احد لاتها كف ) : طلاقنا ؟
    جاسم :اي طلاقنا .... سمعي انا اليوم بيي اردج ولما ايي لاترضين تنزلين وعاندي عاد انا بعصب حييل واتهاوش واصرخ تالي بطلقج وانا معصب وقتها محد يقول شي
    شيخه ( تبجي ) : يعني حتى بطلاقنا تبي اطلعني غلطانه
    جاسم : والله ماودي بس ماكو حل ثاني اذا عندج طريقه ثانيه علميني ... لاني صج انا مليت وتعبت
    شيخه : تعبت من شنو ؟ من اني ماحبيتك كثر ماحبيتني والا من اني ماوفيتلك ؟ يمكن لاني كنت اخونك
    جاسم : خلاص شيخه انا اعتذرت لج
    شيخه : وعذرك بشنو بيفيدني
    جاسم : شنو تبيني اسوي
    شيخه : لا تسوي شي بس عالاقل مرا وحده حسسني انك صج ريال وطلقني ... خطتك ماني مسويتها تبي عندك المحكمه طلقني فيها ... انت مو ياهل لمتى بتم اناني جذي

    شيخه حييل احترت كانت تتمنى ان جاسم يتحسف عليها عالاقل يتندم عليها لو شوي
    مو مايصدق انها راحت بيت اهلها ... واللي ضيق خلقها اكثر ان بدال لا تعدي عليه الايام وهو يفكر فيها عدت عليه وهو يخطط شلون يطلقها






    اليوم الثاني شيخه حييل اكشخت من زمان ماكانت طالعه وحدها مستانسه انها بتطلع مع ساره ... وصلت ساره ودقت على شيخه تنزل لها والا تشوف صقر قاعد برا اول ماشافها يالها : هلا هلا
    ساره : هلا فيك
    صقر : شلونج ؟
    ساره : تمام
    صقر : حتى انا تمام
    ساره : انا ماقلت شلونك
    صقر : بس حسيت انج بتقولينها
    ساره : صج ثقه
    صقر : اكيد ثقه ... بيتنا نور الا الفريج كله نور
    ساره : باصحابه
    صقر : تاخرتي انتي مو قايله حق شيوخ بتيين 5 الحين 5: 30
    ساره: شدراك ؟
    صقر : عيل تهقين ليش واقف برا ... من زين الجو
    ساره : شالله حادك ؟
    صقر: قلت اكحل عيوني بشوفة الزين
    ساره : ----------------------
    صقر : الاخت طرمه
    ساره : شقول ؟
    صقر: مادري يعني ... قولي الزين زينك ... اي شي
    ساره : شيخه وينها
    صقر : ماكان قصدي تقولين شيخه وينها لما قلت قولي اي شي
    ساره : صقر خلاص عاد
    صقر : ترا مو لايق عليج الحيا
    ساره : ليش شنو شايفني
    صقر : شايفج قمر
    ساره : وخر عن سيارتي والا ترا بسكر الدريشه
    صقر : بروح اصلا مليت منج ... بس بقولج ترا تخرجت
    ساره : مبروك
    صقر : ميروك عليج انتي
    ساره : مبروك علي شنو
    صقر : انا


    ماقطع كلام ساره وصقر الا ييت شيخه ... ساره طول الطريج بس تتبوسم وهي تفكر بصقر بس ماقالت ولاكلمه حق شيخه ... وصلوا شيخه وساره الافنيوز ونزلوا تسوقاو بالمحلات .... ساره : شيوخ شوفي فواز ويوسف
    شيخه : وينهم ؟
    ساره : كاهم اللي عند غاب
    شيخه : اي والله ... شنسوي ؟
    ساره : بشنو ؟
    شيخه : نسلم او شنو ؟
    ساره : شكو انسلم ؟ مالنا شغل فيهم .. اذا هم شافونا هم يسلمون

    يوسف هو اللي شافهم : فواز طالع منو هناك
    فواز : منو ؟
    يوسف : المكفخه وبنت عمها
    فواز : شنو .......... شيخه ؟
    يوسف : اي
    فواز : لاتقول مكفخه لا والله اراويك التكفخ العدل شلون
    يوسف : امش واللي يعافيك
    فواز :وين ؟
    يوسف : نسلم
    فواز : انا اسلم معقوله انت شكو ؟
    يوسف : شنو شكو ... والله ماتسلم الا انا معاك

    راح فواز ويوسف حق شيخه وساره ... فواز : شلونكم ؟
    البنات : بخير
    يوسف ( نقز ) : شلونج ساره ؟
    ساره (استغربت ان يعرف اسمها ) : بخير
    يوسف : عسى دوم ..... (تالي استوعب شلونج اخت شيخه )
    شيخه : الحمدالله
    فواز : انتي شنو كل ماشفتج ... شفتج خامه السوق
    شيخه : مادري شالسالفه ... مااصادفك الا لما اتسوق
    فواز : الحين تقولين من زمان مو طالعه وناقصتني وايد اغراض
    شيخه : هذا الصج
    ساره تنرفزت من خز يوسف لها : شيخه يلا نمشي جنا تاخرنا
    شيخه : اي يلا ...
    سلموا شيخه وساره على فواز ويوسف ومشوا ... فواز : ويعه يسوف
    يوسف : ويعه تويعك ... شفيك ؟
    فواز : اكو احد يخز جذي ... البنت خاست بهدومها
    يوسف : شكو ... ماكنت اخز كنت عادي
    فواز : قول والله انا مت من الفشله من خزك هي شلون
    يوسف : انجعم واللي يعافيك .... ترا خلاص انا قررت
    فواز : شنو ؟
    يوسف : بخطبها
    فواز : من صجك ؟
    يوسف : اي والله

    يوسف دشت ساره خاطره حييل وكلم امه عنها ... اسالوا عنها وماسمعوا الا كل خير
    ساره كانت راده من طلعه مع رفيجاتها اول مادخلت والا امها تيبب....... ساره : شعندج يما تيببين ؟
    ام جاسم : من فرحتي .... اليوم دقوا ناس خطبوج
    ساره : مو اول مره انخطب ..... حسستيني جنه طايح بجبدكم
    ام جاسم : اسم الله عليج ... اصلا انتي مافي منج ... بس كل مره شي وهالمره غير .. هالمره اللي يايلج ما ينرد كامل والكامل الله ...
    ساره ( على طول يه على بالها صقر ) : متى دقوا ؟
    ام جاسم : اليوم العصر ... قلت لهم خلونا انشاور ابوها ونرد لكم خبر
    ساره : تشاورين ابوي ... ليش هو يمكن مايوافق ؟
    ام جاسم : انشالله يوافق بس هم لازم يسال عن الولد وعن اخلاقه عن نسايبهم جماعتهم ..
    ساره ( شكت ) : يما منو اللي خاطبني ؟
    ام جاسم : يوسف ال ..... , دكتور بالاميري
    ساره : يوسف ؟
    ام جاسم : تعرفينه ؟
    ساره : اي هذا دكتور شيخه لما كانت بالاميري ورفيج فواز خطيب شيوخ الاولي
    ام جاسم : لايكون يدري ان اخوج طاق مرته
    ساره : اكيد يدري .... بس شكو يخطبني ؟
    ام جاسم : شنو شكو .... شافج سنعه وحلوه وبنت اصل فصل ... شلون مايخطبج


    ساره صعدت دارها على طول دقت على شيخه : شيوخ سمعتي اخر خبر
    شيخه : شنو ؟
    ساره : يوسف خطبني !!!
    شيخه : اي يوسف ؟
    ساره : رفيج فواز ... دكتورج
    شيخه ( حييييييل تضايقت وانقمت قلبها .. ماتدري ليش!!!! مع انها تحب ساره بس حست بغيره ) : مبروك
    ساره : شنو مبروك
    شيخه : موتقولين انخطبتي مبروك
    ساره : وصقر ؟
    شيخه : شفيه صقر ؟
    ساره ( استغربت حيل من شيخه هي تدري ان شيخه تعرف انها تحب صقر وصقر يحبها ) : انتي مو مره قلتي ان صقر يبيني
    شيخه : اي من زمان
    ساره : شنو يعني من زمان ... غير رايه ؟
    شيخه : مادري
    ساره : بس هو يحبني
    شيخه : واذا
    ساره : اقولج يحبني تقولين لي واذا ... شيوخ انتي تدرين ان حتى انا احبه
    شيخه : هم اقول واذا
    ساره : شيوخ كلميني عدل ... شنو يعني واذا ؟
    شيخه : يعني واذا هو يحبج وانتي تحبينه ... كا انا قعدت احب باخوج ايام وسنين واخر شي خاني وطلقني ... لاحبي له فادني ولا شي بالعكس مابهذلني الا حبه .... ساره اذا انتي مرتاحه حق يوسف وعاجبج وافقي لان مااهقى ان صقر بياخذج
    ساره : انتي ماتبين صقر ياخذني صح ؟
    شيخه : -----------------------
    ساره : خلاص ياشيخه الحين انا صرت اخو اللي طلقج بس
    شيخه : ----------------------------
    ساره : انا اكلمج ردي علي
    شيخه : ساره اللي سواه اخوج موشوي وعمري ماراح انسى اللي سواه وانا ماابيج تاخذين صقر لان مابي ارتبط فيكم
    ساره : بس انا بنت عمج غصب عنج ترتبطين فيني
    شيخه : بنت عمي غير لما تكونين مرت اخوي

    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:05 pm

    البارت 22 :

    شيخه كانت بالدوام هي ماصارلها فتره طويله من داومت ... تعرفت على جم بنت هناك خوش بنات من عمرها وايد زينين معاها ومرتاحين وياها ... بس اكثر شي اندمجت مع بنت اسمها لميا لانها اقرب وحده لها بالعمر مره من المرات كانت تسولف مع لميا والا يدش المكتب عليهم ريال حده زقرت ومزيون واحلى مافيه غمازاته : صباح الخير
    لميا : اهلين صباح النور ... حمد الله عالسلامه
    حمود : الله يسلمج شخبارج ؟
    لميا : بخير الحمدالله ... متى خلصت اجازتك ؟
    حمود : صارلها يومين ... بس توني مداوم ... ( لف على شيخه ) انتي الموظفه اليديده ؟
    شيخه : اي
    حمود : انشالله مرتاحه هني .... ترا الاداره حدها زينه صج ان فيها كراف بس ال staff حلو
    شيخه : الحمدالله مرتاحه
    حمود : اي ماعرفتج بنفسي معاج حمود راشد ال ... انا رئيس الاداره هني ... انتي اسمج شيخه
    شيخه : اي
    حمود : عالموم فرصه سعيده واذا تبين اي شي مو عارفه شي تراني حاضر اعين واعاون
    شيخه : تسلم

    مشى حمود طالع من المكتب ... لميا : امبي ترا هالولد مو صج ... يسلملي طوله صج رزه
    شيخه : اي مشالله عليه مزيون ... بس جنه صغير على ان يكون رئيس اداره ؟
    لميا : انتي ماانتبهتي حق اسمه
    شيخه : حمود
    لميا : اسمه حمود راشد ال ..
    شيخه : يعني ؟
    لميا : ابوه هو صاحب الشركه ... كل واحد من اخوانه ماسك اداره وهو خذا ادارتنا لان نفس تخصصه
    شيخه : اي انا استغربت لما قال ان الرئيس توه صغير ما طق ال 30
    لميا : عمره 28


    ساره حيل حيل انصدمت من موقف بيت عمها منها ... ماهقت ان شيخه اللي رابيه معاها وتعدها اختها بتوقف بزواجها من صقر .... ساره كانت نازله تحت تسوي لها شي تاكله .... ام جاسم كانت بالصاله : ساره
    ساره : هلا يما
    ام جاسم : تعالي ابيج ... سمعي ابوج سال عن الولد والكل يمدح فيه وباخلاقه ومشالله عايلته ماعليها زود ... ابوج موافق وقالي اشاورج ... انت شرايج اقولهم اييون تشوفينه ويشوفج ؟
    ساره : شايفني وشايفته
    ام جاسم : اي بس لازم امه تيي... ودامج شايفته شرايج فيه ؟
    ساره : امممم عادي
    ام جاسم : شنو عادي ؟
    ساره : تختوخه بس حلو
    ام جاسم : ويهد انا شكو حلو او مو حلو ... قصدي عاجبج ؟
    ساره : مادري مااعرفه عشان يعجبني
    ام جاسم : اهم شي انج مو رافضه المبدا خلاص بحدد مع امه يوم هالاسبوع تيي فيه
    ساره : بس انا عندي شرط
    ام جاسم : شنو ؟
    ساره : مابي يصير شي رسمي ابي اعرفه بالاول تالي تصير خطبة الرياييل
    ام جاسم : مايصير جذي ... خل تصير خطبة الرياييل ومانعلم الا القراب و تالي كثر ماتبين تعرفينه عرفيه
    ساره : يما مو عقب خطبة الرياييل تقولين ماتكلمينه الا بالملجه ... انا مابي اتزوج عمياني ... بالاول خل اشوف ارتاح له يرتاح لي تالي نملج
    ام جاسم : خلاص ادق على امه اقولها

    ساره صج انها صغيره بس تجربة شيخه وجاسم حيل كبرتها ... خافت تاخذ واحد تتبهذل معاه او يتعبها ... ودام مالها نصيب مع صقر قالت تنساه وايد احسن ... هي بالاساس ماحبت صقر الا لما درت ان يحبها ودام ان حبه ماطلع قوي ومع اول مشكله ضعف هم هي بتنساه ... هذا كان تفكير ساره كانت تبي تقوي نفسها بنفسها على قولة شيخه الحب مافاد احد بالعكس الحب تعب اصحابه اكثر من ما ريحهم .

    جاسم لما درا ان اخته بتتزوج طار من الفرحه .. على طول راح لها دارها : سوير صج بتتزوجين ؟
    ساره : ماني متزوجه الحين ... بس خطبه
    جاسم : يعني بتتزوجين ؟
    ساره : خطبه
    جاسم : خطبه يعني زواج
    ساره (فقدت الامل ): اي بتزوج
    جاسم ( راح جاسم لها وحييييل لمها )... ساره : انت شفيك ... اثقل تراك ريال
    جاسم : غصب عنج ريال يا بقره ... بس مو مصدق
    ساره : وليش ماتصدق ؟ شناقصني ...؟
    جاسم : مو قصدي بس كله حاط ببالي انج بيبيتنا
    ساره : لاتحاتي بظل بيبي على طول
    جاسم : الله يتمم عليج .... والله سوير ماتدرين شكثر مستانس .... تدرين من زمان مااستانست من قلبي .... قومي لبسي بطلعج
    ساره (مستغربه .. جاسم ولا مره طلعها ) : وين ؟
    جاسم : اي مكان تبينه ؟
    ساره : وناسه عيل كل يوم بنخطب
    جاسم : انجعمي انشالله الله يوفقج ويا يوسف حده حده محترم
    ساره : تعرفه ؟
    جاسم : لا بس من نسال عنه الكل يمدحه مشالله صيته واصل كل مكان
    ساره : ماقلتلي ... وين بتوديني؟
    جاسم : قلت كيفج
    ساره : افنيوز
    جاسم : يرحم والديج غيري ... ترا والله الديره فيها مجمعات غيره
    ساره : مو انت قلت كيفج ... انا ابي افنيوز
    جاسم : شكلج عاشقتلج سكيورتي هناك اللي كله مطيحه هناك
    ساره : شدراك ... امبي طحت علي

    جاسم وساره راحو الافنيوز طلعتهم كانت حيييل حلوه واستناسوا فيها عقب العشا راحوا كافيه يحلون ............... جاسم : ساره بقولج شي بس ابيه بيني وبينج
    ساره : ماعندي سلف
    جاسم : من شاف ويهك شاف السلف ... اتكلم جد
    ساره : الله يستر
    جاسم : شدعوه الله يستر
    ساره : مادري بس انا عندي قناعه ان كل جاسم وراه مصيبه
    جاسم : ايا البقره .. صج مو كفو اني اطلعج
    ساره : اتغشمر معاك ... يلا قول
    جاسم : سوير ... انا في بنت حدها عاجبتني وداشه خاطري معاي بالدوام
    ساره : انزين
    جاسم : ابي اخطبها
    ساره : من صجك ؟
    جاسم : اي ... ليش ؟
    ساره : توك مطلق ماصارلك سنه ... اي سنه ماصار لك 6 اشهر
    جاسم : بلى هالاسبوع نكمل 6 اشهر
    ساره : ياحليلك حاسب .... بس هم مو عدله تخطب وانت توك مطلق لا ومطلق بنت عمك ... بيت عمي بياخذون بخاطرهم
    جاسم : مايفرق تمر سنه او لا ... انا بكل الاحوال طلقت بنتهم شيفرق فيه تزوجت او لا
    ساره : انا اقول انطر لينا تمر سنه
    جاسم : واذا البنت انخطبت
    ساره : اذا هي نصيبك بتاخذها




    جاسم وساره كانوا قاعدين ب كاريبو ... جاسم لمح زوول بنت يعرفه عدل بس كانت بعيده ... قربت شوي والا هي ريم .... ريم لما شافت جاسم مع ساره تصلبت بمكانها هي تدري ان جاسم عنده اخت بس ماتعرف شكلها لما شافته على بالها ان ساره زوجته اليديده ... جاسم فهم ريم شتفكر فيه من نظراتها على طول لف على ساره : اشوه انج اليوم كاشخه مو مهتمله مثل كل مره
    ساره : انا مهتمله ... متى تهتملت يالظالم ؟ بعدين لازم اكشخ اخاف اصادف يوسف والا احد من اهله شقولون عني
    جاسم : الله يعافي يوسف اللي خلاج تكشخين .... يلا فزي بسرعه
    ساره : ماخلصت
    جاسم : خليه اللي بيدج وقومي لاتلوعين جبدي
    ساره قامت والا جاسم يخمط ايدها يمسكها ... ساره : شنو بضيع ؟
    جاسم : شرايج تنجعمين وتمشين وانتي مستانسه حييييل ... ابي الناس تقول شفيها هذي مو مصدقه انها طالعه
    ساره : مابي
    جاسم : اوديج سينما
    ساره : قول والله
    جاسم : والله
    ساره : بس باجر وراك دوام
    جاسم : مالج شغل يلا سوي نفسج مستانسه
    ساره : ليش اسوي نفسي انا اصلا مستانسه
    ريم ماتت حره بمكانها .... واللي حرها اكثر انها حست ان جاسم كلش ماضيع وقته فل منها على طول لقى غيرها .... وهي ريلها طلقها وماتشوف عيالها الا من وين لوين وبطلعة الروح...

    بيت بوخالد عالغدا الكل قاعد
    بوخالد : صقر دق على اخوك خالد بلغ ان خطبة ساره باجر وقوله بعد صلاة العشا يروح بيت عمك بو جاسم ... وانت بعد مو تخلي
    صقر (منصدم ماهقى ان بسرعه جذي الخطبه تصير ... وكان عنده امل ان ساره ترفض )
    ابو خالد : اكلم منو
    صقر : انشالله ابلغه

    صقر قام من غير مايكمل غداه ... راح داره كان ميت يبي يكلم ساره او يشوفها بس كلش مو سنعه ولا حلوه بحقه وحقها ... دز لها مسج : مبروك الله يتمم عليج ويسعدج
    وصل حق ساره المسج من غير ماتقراه امسحته ... نطر صقر رد ساره لو بس تقول الله يبارك فيك ... بس كلش ماوصله اي رد ... وقتها حس صج ان ساره صارت لغيره ...

    يوسف كان طاير من الفرحه هو من زمان وده يخطب ويتزوج بس ماكان لاقي بنت
    الحلا ل ... يوسف راح حق فواز الجناح ... يوسف : شلونك ؟
    فواز : بخير ... انت شلونك ؟
    يوسف ( يغني ) : طاير من الفرحه طاير وقلبي على نار ناطر
    فواز : شعندك طربان ؟.
    يوسف : باجر خطبتي
    فواز : الله يتمم عليك
    يوسف : انشالله .... اقولك ترا بتيي معاي الخطبه باجر
    فواز : شكو ارز ويهي
    يوسف : شنو ترز ويهك ... انت اخوي في واحد يروح يخطب ماياخذ اخوه معاه
    فواز : لايسوف مادري اخاف يتضايقون اهلها
    يوسف : شكو؟
    فواز : مادري لاني كنت خاطب بنت عمها بالاول ... بعدين مادري احس مو حلوه
    يوسف : هم يدرون انك رفيجي ... وماني رايح الا وانت معاي مو بكيفك غصب
    ...
    بعدين خلاص السالفه قديمه واالكل نسى
    طلع يوسف من عند فواز يكمل شغله بس فواز ماقدر يكمل الشغل اللي عنده : انا ليش مااخطب شيخه ؟
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:12 pm

    والحين نكمل البارت ال 23


    عدل سابقا من قبل tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:15 pm عدل 1 مرات
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:13 pm

    البارت ال 23 :

    قرر فواز ان يخطب شيخه ... يوم خطبة الرياييل الظهر فواز راد من الدوام مبجر وقاعد يتغدا مع امه : يماا ماعليج امر ابيج اليوم تبخرين لي دشداشتي وغترتي وراي خطبه
    ام فواز : خطبة منو ؟
    فواز : خطبة يوسف رفيجي ... انا مو قلت لج ان بيخطب ساره ال....... بنت عم نوره مرة فيصل .
    نوريه ام فواز : اي صح ... الله يتمم عليه انشالله عاد يوسف يهبل ... والله لو عندي بنت ماعزيتها عليه
    فواز : تصدقين يما على كثر ماعرفت وشفت عمري ماشفت واحد قلبه ابيض مثله الله يسعده ويوفقه
    ام فواز : الفال لك انشالله ان خطبة يوسف تشيشك وتخليني اخطب لك ... ماصارت فواز فرح قلبي ... ابي افرح فيك
    فواز : انشالله قريب
    ام فواز : شرايك اخطب لك اخت رشا مره اخوك سعود
    فواز : لا ماحب سالفة اخوان ياخذون خوات
    ام فواز : وانا كل ماقلت لك عن وحده طلعت فيها عذروب ... شكلك قاعد تاخذني على قد عقلي بس تبي تسكتني
    فواز : لا والله حشى اصلا هالمره انا جد ناوي ... بس خل اخلص من خطبة يسوف وأتفرغ حق خطبتي
    ام فواز : صج والله ... ادور لك يعني ؟
    فواز : لاادورين ... البنت موجوده ومنا وفينا ... لاوفوق هذا انتي تحبينها
    ام فواز : منو هذة ؟
    فواز : قلت لج خل نخلص من خطبة يوسف واعلمج كل شي ... ياخبر اليوم بفلوس باجر يكون ببلاش

    -------------------------------------------------------------------------

    شيخه كانت بالدوام قاعده بمكتبها
    حمود : صباح الخير
    شيخه : هلا صباح النور
    حمود : شلونج شيخه ؟
    شيخه : الحمد الله بخير
    حمود : وين لميا ؟
    شيخه : الحين يايه ... تصور جم ورقه وراده
    حمود : ليش ماتصورهم هني
    شيخه : المكينه خربانه
    حمود : ياكثر ماتخترب هالمكينه ... خل اشوف الفني يدور لنا صرفه ........ شلونج ويا الشغل مرتاحه؟
    شيخه : اي والله حييل مرتاحه
    حمود : عسى دوم ... شوفي خلصي اللي بيدج وتعالي لي مكتبي التقرير اللي امس سويته ابيج تغيرين فيه جم شغله تعالي اعلمج اياهم
    شيخه : انشالله
    طلع حمود شيخه ماوخرت نظرها عنه صج مزيون ... وفوق زينه ولد خير ونعمه بنات الاداره كلهم زايغين عليه ... وكل بنت بالادراه تكشخ وتهتم بنفسها يمكن تقدر تلفت نظره .
    ردت لميا الاداره : شيوخ حمود كان هني ؟
    شيخه : اي شدراج ؟
    لميا : لمحته طالع من هني .... شكان يبي ؟
    شيخه : يبي امره المكتب اغير بالتقرير اللي سويته
    لميا : يابختج ... ياريتني انا اللي سويت التقرير عشان اجابل ويهه
    شيخه : شدعوه عليج ؟
    لميا : شنو شدعوه علي الولد مافيه شي ينقط ... شعندج اليوم بالليل ؟
    شيخه : اممم ولا شي .. ليش ؟
    لميا : اشرايج نطلع ؟
    شيخه : اوكي ... بس وين ؟
    لميا : شرايج شوكلت بار البدع
    شيخه : اوكي صار
    ردت شيخه تكمل شغلها والايرن تلفونها .........شيخه : الو
    فواز : شلونج شيخه ؟
    شيخه ( الصوت مو غريب عليها بس مو ذاكره صاحب الصوت ) : منو معاي ؟
    فواز : معاج فواز
    شيخه ( استغربت حيييييل من زمان حيل عن فواز ) : ياهلا ومرحبا فواز
    فواز : هلا فيج ... شلونج ؟
    شيخه : بخير الحمدالله ... انت شلونك ؟
    فواز : والله بخير .... اول شي ابي اعتذر اني داق عليج ادري انها حركه مو حلوه بس بصراحه انا في موضوع شاغل بالي وابي اكلمج فيه قبل لا اخطي فيه اي خطوه ومالقيت طريقه اقدر اكلمج فيها الا اني اتصل عليج .... والحمدالله اني للحين مسيف رقمج جان توهقت
    شيخه : خيير انشالله ؟
    فواز : اكيد خير .... سمعي يابنت الناس انا بقولج اللي بخاطري وفي بالي ... صراحه انتي للحين بخاطري وانا ابيج ومن فلينا الخطبه وانا افكر شاللي غيرج علي ولالقيت سبب قلت يمكن انه مارحتي لان اهلج اجبروج علي
    ووخرت عنج من غير مااضغط عليج او اسبب لج اي احراج وهم ماحبيت اني افرض نفسي عليج ... انا الحين داق اقولج انا للحين ابيج وخاطري انج تكونين من نصيبي بس قبل لا اكلم اهلي او اهلج قلت اكلمج اعرف رايج عشان مااحرج نفسي جدام اهلي
    شيخه : -------------------
    فواز : يقولون السكوت علامة الرضا
    شيخه : -------------
    فواز : انزين ... انا ابي اسمعها
    شيخه : دامك فهمتها .. ليش تبي تسمعها ؟
    فواز : خاطري اسمعها
    شيخه : -------
    فواز : يعني تخلينها بخاطري
    شيخه : شنو اقول ؟
    فواز : قولي ابيك
    شيخه : فواز بليييييز لاتحرجني
    فواز : دام هالكثر بتحرجج مو الا ... انشالله اليوم اكلم امي ... بس سمعي مو اقولج نملج تقولين ابي اجهز هدومي ماتنفع .... اهقى ان بهالسنه اللي افترقنا فيها صار عندج هدوم وايد
    سكر فواز التلفون من شيخه وخلاها بدنيا ثانيه اخيرا الدنيا بدت تراضي شيخه ... كانت الدنيا مو سايعتها من الفرحه ... يتلها طاقه مو طبيعيه من الوناسه خلصت اللي بيدها ... وراحت حق حمود مكتبه :
    حمود : ياهلا توه مانور المكتب
    شيخه ( انحرجت شوي ) : منور بوجودك تسلم
    حمود : قعدي
    شيخه : لا عادي
    حمود : شنو لاعادي ... بتتعبين من الوقفه مطول انا التقرير كله بيتغير
    شيخه : ليش ... كله غلط ؟
    حمود : اي ... بس الغلط مو منج مني انا الاوراق اللي عطيتج اياهم امس ماكانوا هم الاوراق اللي ابيج تسوين لهم التقرير ... يعني لازم تعيدينه كله
    شيخه (تنرفزت لانها صج كانت تعبانه عالتقرير ) : مو مشكله ... اليوم اخذه البيت احاول اخلصه وانشالله باجر اسلمه لك
    حمود : لا شنو تاخذينه البيت ... اوراق الدوام ماتطلع برا الدوام ... ياريت انج تقعدين تسوينهم هني
    شيخه : مايمدي الدوام بيخلص بعد اقل ساعه ...
    حمود : ادري ... تاخري بالشركه ... دقي عالبيت قولي عندي شغل وبتاخر في ناس يتاخرون لليل هني
    شيخه ( ماعجبها الكلام ) : انشالله
    ردت شيخه المكتب حدها معصبه ... لميا : شفيج معصبه ؟
    شيخه : هالحمود يبيني اعيد التقرير من اول ... لاوفوق هذا قال مااودي الاوراق البيت يعني لازم اتاخر هني اليوم عشان يمديني اخلصهم
    لميا : ويييييييييه يعني ماكو طلعه اليوم ... خلاص عيل انا بقعد وياج ؟
    شيخه : من صجج ؟
    لميا : اي شوراي ... البيت ملل ماعندي شي اسويه ... اقعد معاج نسولف واساعدج عشان نخلصه بسرعه
    شيخه : واااااي صج مشكوره ... صج كان ضايق خلقي اني بقعد بروحي

    عقب ماخلص الدوام مر حمود المكتب عند شيخه والا يلقى لميا
    حمود : لميا شمقعدج ؟
    لميا : ماكو اساعد شيخه
    حمود (مستغرب ) : زين تسوين عشان تخلصون بسرعه ... دام جذي انا ماشي ... الله يعطيكم العافيه
    لميا : الله يعافيك
    حمود : شيخه ... لما تخلصين من تقريرج صوري منه نسختين خلي وحده عندج وحده دزيها السكرتاريه
    شيخه : انشالله


    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:16 pm

    في بيت بو جاسم الوضع كان حده لويه وشطه ... ام جاسم بس تسنع بالديوانيه خلت الخدم 3 مرات ينظفونها ... وكل شوي مبخره
    ساره : يما حرام عليج ... ريحي عمرج من الصبح تحوسين
    ام جاسم : الهي نفسي مابي افكر
    ساره : تفكرين بشنو ؟
    ام جاسم : ولاشي
    ساره : يما شفيج .... خبصتيني
    ام جاسم ( راحت قعدت يم بنتها وعينها مغورقه ) : مو مصدقه انج بتروحين عني .. انا ماعندي غيرج .. صج البيت بيفضى من بعدج
    ساره ( لمت امها ) : حياتي يما ... مو الا اتزوج خلاص اتم عندج ولا اشوفج تبجين
    ام جاسم : لا انشالله تروحين عند ريلج وافرح فيج .... بس ماني قادره اتخيل نفسي من غيرج ... انتي دايم مجابلتني
    ساره : يما ترا بس خطبه ماعرست للحين
    ام جاسم : تدرين سوير انا حلفت ابوج ان يشرط على يوسف شرط وانشالله ان يوسف يوافق
    ساره : شنو هالشرط ؟
    ام جاسم : انا قلت حق ابوج ان يكلم يوسف تسكنون عندنا
    ساره : وين نسكن عندكم ؟
    ام جاسم : احنا مزهبين دور جاسم اللي كان بيسكن فيه مع شيخه ... بس دام ان الله ماوفق بينهم بخلي حقج ويوسف
    ساره : وجاسم ؟
    ام جاسم : اذا تزوج يانبي له دور او يطلع .... اهم شي انج تكونين عندي
    ساره : انشالله ماطمعون يوسف فيني من اولها ... اسكنه ببيتنا باجر اصرف عليه
    ام جاسم : انجعمي ... يوسف ماعليه قاصر بدال الدور يقدر اييب لج بيت ... انتي قولي عسى يرضا .. انا قلت حق ابوج يحاول فيه ... سوير اذا مارضا انتي ساحليه قولي هذي امي مااقدر اخليها من هالكلام
    ساره : اصلا غصبن عنه بيرضا ... انا صج مااقدر اخليج
    ام جاسم : انزين قومي لبسي
    ساره : ليش ؟
    ام جاسم : شنو ليش ... اليوم خطبتج ؟
    ساره : اي خطبة الرياييل .. انا شكو البس لا يكون بروح لهم الديوانيه
    ام جاسم : لا بس اكيد عمامج بيدشون يسلمون عليج ويباركون لج
    ساره : يوسف ماراح يبارك لي
    ام جاسم : لا بس عمامج
    ساره : دام اني بلبس خلي ايي معاهم ... لان مالي خلق اليوم البس واكشخ وباجر هم البس تقولون ياي يبي يقعد معاج ... خل البس مره وحده
    ام جاسم : شكو ايي .. لا ايي ولاشي
    ساره : يما انا مو قلت ان ابي اتعرف عليه عدل قبل الملجه .. خل يدش دام ابوي وعمامي موجودين
    ام جاسم : انتي من صجج ... مايصير
    ساره : لا يصير انا بقول حق ابوي ... انا ماقلت بقعد بروحي معاه .. وانا كنت شارطه
    ام جاسم : كلميه بالتلفون ... اكيد ان بيدق يكلمج
    ساره : انشالله مااقزرها معاه تلفونات .... يما خلي يدش مع ابوي وعمامي ... خل اشوف طريقته اسلوبه
    ام جاسم : انتي شكلج وايد تشوفين افلام مصريه
    ساره : انا بقول حق ابوي

    صج راحت ساره حق ابوها اللي بقى يفلعها بالاول بس قدرت تقنعه ان مافيها شي دام ان معاها محرم




    اذن العشا ويه يوسف واهله وطبعا فواز اللي كان منحرج يدش الديوانيه ... بس حيل ارتاح لما شاف اهل جاسم وعمامه شلون يهلون فيه ... اللي ريحه انه حس ان مابخاطرهم شي عليه ... وان مافي اي صعوبات ان يخطب شيخه ... جاسم كان مبين عليه ان حييييل فرحان باخته ... جاسم صج كان مستانس هو وايد يحب ساره مع ان مو النوع اللي يبين مشاعره بس هو يخاف عليها من الهوا الطاير .... يوسف حس بحب جاسم حق اخته ووايد حب جاسم واستانس عليه وهم جاسم حيل ارتاح حق يوسف .
    صقر اللي طول الخطبه كان ساكت الكلمه ماتطلع منه الا بالغصب ... حاول يوسف يسولف معاه بس صقر كان حيل ناشف ... عقب ماتمت الخطبه وياو الرياييل يمشون .. ابو جاسم خذا يوسف على جنب
    ابوجاسم : يوسف عمام ساره بيدشون يباركون لها شرايك تيي معاهم ؟
    يوسف ( طار من الفرحه زين ما لم عمه ) : انشالله عمي
    ابو جاسم : خلاص عيل اذا مشوا الاهل وفواز دخلنا داخل احنا
    يوسف : خلاص انشالله
    يوسف من وناسته ولهفته زين ماطرد اهله من الديوانيه كان ميت يبي يدش داخل بسرعه
    مشوا اهل يوسف وفواز .. ويوسف تم خالد وصقر استغربوا ليش ما مشى
    بوجاسم : حياك يوسف معانا تبارك حق مرتك
    صقر ( جنه احد لاته كف شكو يدش يوسف هذي خطبه مو ملجه .... وشكو يقولون له مرتك )
    خالد : عمي انا بمشي عالعموم بالبركه والله يتمم عليكم انشالله ... يلا صقر مشينا
    صقر : لا ابي ابارك حق خالتي ام جاسم

    دخلوا داخل الرياييل .... يوسف كان منحرج ومنزل راسه صقر كان قلبه يدق بسرعه تحسف انه دش عرف ان ماراح يستحمل شوفة ساره ... جاسم راح ناده اخته
    ساره كان شكلها حيل حلو كان صج مبين انها عروس كانت لابسه نفنوف ابيض للركب فيه دانتيل ومسويه شعرها ويفي خفيف وحاطه تاج سيلفر ... عمامها باركوا لها بس صقر ولاقرب او تكلم ظل واقف مكانه .. هي لمحت زوول صقر بس ماطالعت صوبه ماهقت انه بيدش
    يوسف : مبروك ساره
    ساره : الله يبارك فيك
    صقر ( من غبر مايحس ) : ساره
    ساره (لفت عليه .. مستغربه ) : ------------------
    صقر (توهق ماتكلم شوي تالي استوعب انه لازم يقول شي ) : وين خالتي ؟
    ساره : فوق
    صقر : انا صاعد لها
    صعد صقر فوق بس ماراح حق خالته ماكان يقدر ان يبارك حق احد وقف شوي فوق عند نهاية الدرج تالي نزل الموجودين على بالهم ان بارك وخلص اول مانزل استاذن ومشى ركب سيارته صار يفتر بالشوارع جنه مينون مايدري وين يروح

    فواز رجع البيت والا يلقى امه بالصاله ناطرته
    نوريه : شلون خطبتكم ؟
    فواز : الحمدالله
    نوريه : الله يتمم عليهم انشالله
    فواز ( رايح صوب داره ) : انشالله
    نوريه : وين رايح ؟
    فواز : داري
    نوريه : تعالي قولي منو اللي بتخطبها ... مو انت قلت لما تخلص خطبة يوسف بتعلمني
    فواز : الحييييييين عرفت ليش قاعده ناطرتني
    نوريه : من اول ماطلعت وانا قاعده ماتحركت انطرك ... يلا علمني
    فواز : بخطب شيخه
    نوريه : اي شيخه ؟
    فواز : اخت نوره مرة فيصل
    نوريه : وااااااي فواز ياملقك ... تكلم عدل
    فواز : انا قاعد اتكلم عدل بخطب شيخه
    نوريه : انت من صجك
    فواز : اي ليش مستغربه ؟
    نوريه : بس هي تزوجت جاسم ولد عمها
    فواز : واطلقت منه
    نوريه : وخير ياطير
    فواز : شنو يعني خير ياطير ... يعني البنت مو على ذمه احد اقدر اخذها
    نوريه : انت ينيييت ... تاخذ مطلقه
    فواز : واذا مطلقه مافيها شي ؟
    نوريه : مافيها شي اذا انت مطلق او ارمل او ناقصك شي ... بس انت ماعليك قاصر الف بنت تتمناك ليش تاخلك مطلقه .... ليش تظلم بختك
    فواز : لا اطلم بختي ولاشي البنت خوش بنت واذا على قولتج الف وحده تتمناني حتى هي الف واحد يتمناها
    نوريه : كيفهم هالالف واحد ... ليش انت تكون منهم
    فواز : يما شفيج اللي اعرفه انج تحبين البنت نسيتي شلون كنتي تتكلمين عنها لما قلتي لي اخطبها بالاول
    نوريه : انا للحين احبها ومابقلبي عليها شي بس مو معناة اني احبها انك تاخذها بالاول كنت ابيها لك لما كانت بنت الحين الوضع تغير
    فواز : يما لاتغير ولاشي ... البنت مالها ذنب انها طلقت ... ماندري شبينها هي وريلها
    نوريه : كا انت قلتها ماندري شبينهم ... شحادك يما تاخذلك مطلقه على قولة المثل لوفيه خير ماتركه الطير ,,, انا مااقول ان الغلط منها بس هم يايما ليش تصير بوضع ماتدري شنو هو
    فواز : يما البنت انا ابيها وحابها ... الله يخليج لا تصعبين الموضوع علي
    نوريه : ترضاها على نفسك يافواز
    فواز : شاللي ارضاها على نفسي ترا انها مو مطلقه مو عيب ولاحرام
    نوريه : انا مو قصدي انها مطلقه
    فواز : عيل شاللي ارضاه على نفسي
    نوريه : ترضى تاخذها الحين وهي مطلقه عقب ماتركتك وهي بنت
    فواز : شنو ؟
    نوريه : اول يوم انها بنت ومافي شي يعيبها مابغتك والحين لما طلقت تاخذك
    فواز استغرب كلام امه هو كان مفهم امه انه هو اللي يبي يفل الخطبه مو شيخه
    :
    شدراج
    نوريه : انا امك تهقى مااعرفك انت كنت طاير بالبنت وانت خاطبها ماعندك سالفه الاهي وتعد الايام عشان تملج عليها وفجاه قلت تبي تفل تهقى لهدرجه انا مدمقه وعقب مافليتوا الخطبه بفتره قصيره خذت ولد عمها .... انا ماكلمتك وقتها لان مابغيت اضايقك وقلت كل شي نصيب وان الله بيعوضك باللي احسن منها بس الحين ماني ساكته اذا انت ترضا تاخذ بنت كسرت فيك وخلتك عشان غيرك انا ماارضاها لك .... انا البنت احبها واتمنى لها كل خير ... بس انت ولدي حشاشة يوفي اللي يبيعك بفايده ابيعه بتراب ... هالسالفه تنساها مره وحده ولا تفتحها معاي مره ثانيه
    ولاتقص على نفسك وعلي وتقول حابها وابيها متى امداك تحبها انت ماقدرت تنساها لان حز بخاطرك انها تركتك من غير ماتعطيك سبب يريحك ... انا بروح انام وباجر بكلم حريم اخوانك يدورون لك بنت الحلال اللي تعزك وترزك وانشالله الله يعوضك خير

    فواز مع انه وايد كان يفكر ب شيخه بس ولا مره فكر فيها بنفس الطريقه اللي فكرت فيها امه ......... ولامره خطر بباله ان شيخه تركته عشان جاسم يومها ماقدر ينام كلام امه كان صح شنو هالبنت اللي تنفل خطبتها عقب شهر تنخطب حق واحد ثاني ..... وصح هي مارضت فيه وهي بنت الحين لما تغير وضعها راح ترضا فيه احتر فواز يومها اكثر من حرته يوم فلت خطبته من شيخه لان توه يفهم السالفه عدل.....
    دق فواز عل شيخه مع ان الوقت كان متاخر شوي : هلا شيخه ....
    شيخه : هلا فيك
    فواز : ماني مطول عليج لاني ادري ان الوقت متاخر بس بسالج سؤال وابيج تجاوبيني عليه بكل صراحه
    شيخه (مخترعه ) : شنو ؟
    فواز : انتي ليش فليتي خطبتنا ؟
    شيخه (سكتت شوي ) : شياب هالسؤال على بالك الحين ؟
    فواز : بس ابي اعرف
    شيخه ( ماعرفت شتقول كلش ماعندها جواب حق هالسؤال ) : -----------
    فواز : ليش ساكته ؟
    شيخه : مادري شقول .... سؤالك فاجئني ؟ انت ماسالتني اياه اول مافلينا ؟
    فواز : ماكنت ابي اعرف الجواب لان ماراح يفرق وياي لان بكل الاحوال كنا بنفل بس الحين ابي اعرف
    شيخه : ليش ؟
    فواز : ابي اعرف السبب اللي خلاج تفلين مني بالاول راح والا لا
    شيخه : اي راح
    فواز : جاسم
    شيخه : شنو ؟
    فواز : انتي تركتيني عشان جاسم ؟
    شيخه : --------------
    فواز : انزين انتي تركتيني لانج ماقدرتي تحبيني كثر جاسم والا تركتيني لانج عرفتي ان جاسم ناوي ياخذج
    شيخه :----------------
    فواز : يعني قزرتيها علي ؟
    شيخه : لا والله مو جذي السالفه
    فواز : عيل؟
    شيخه : اسمع السالفه خلصت وانت الحين مالك حق تنبش فيها
    فواز : شلون مالي حق السالفه تخصني
    شيخه : وقتها ... بس الحين احنا بنبدي مره ثانيه يعني لازم تنسى اللي كان اول
    فواز : يا سلام انسى ... واذا باجر رجع جاسم بتهديني
    شيخه : فواز ..... انت عقلك براسك وتعرف خلاصك اذا انت مو واثق من قرارك ان تخطبني وعندك شكوك ماله داعي تخطبني وتعيش بشكوك
    فواز : انا داق الحين عشان اوخر هالافكار اللي ببالي ............... انا مابي اخذج وانا حاس ان يوم ماكنت بنت مارضيتي فيني والحين لان وضعج تغير رضيتي
    شيخه : شقصدك ؟
    فواز : كلامي واضح مافيه قصد
    شيخه : قصدك اني عشان اطلقت يعني صرت ابيك
    فواز : انا ماقصدت جذي
    شيخه : عيل ؟
    فواز : ---------------
    شيخه : تدري شلون انا ماابيك ولاتكلم اهلك
    فواز : الحين انتي شفيج تتكلمين جذي
    شيخه : اتكلم عادي .... المطلقه ماتبيك يادكتور فواز ... عن اذنك الوقت وايد تاخر وماعندي كلام زود اقوله
    سكرت شيخه التلفون من فواز وحست بجرح كبير ... ماهقت ان فواز ممكن بيوم يحرجها جذي ....... يومها صج حست بمرارة كلمة مطلقه
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:16 pm

    اليوم الثاني الصبح
    ساره كانت نايمه والايرن تلفونها ....... ساره : الو
    يوسف : صباح الخير
    ساره : منو ؟
    يوسف : يوسف
    ساره ( فزت من نومتها ) : يوسف ؟
    يوسف ( يضحك ) : ههههههههههههه
    ساره : شفيك ؟
    يوسف: شلون تغير صوتج لما قلت لج يوسف
    ساره : لاتغير ولاشي
    يوسف : ذكري ربج اول ماسمعت صوتج على بالي داق على واحد من الربع
    ساره : ---------------------
    يوسف : لايكون زعلتي ؟
    ساره : لا اصلا انا واثقه من صوتي
    يوسف : شعندها اصاله ؟
    ساره : جم الساعه الحين ؟
    يوسف : ماصارت 7
    ساره : 7 الصبح ؟
    يوسف : اي
    ساره : مو جنك داق مبجر شوي
    يوسف : حبيت اصبح بصوتج عشان يصير يومي حلو
    ساره (انحرجت ): ----------------
    يوسف: شدعوه ماتبين تسمعيني صوتج ؟
    ساره : مادري شقول
    يوسف : قولي اللي تقولينه كل شي منج حلو ...... انا وصلت الدوام لما تقومين من النوم دقي لي
    ساره : انشالله
    يوسف : نوم العافيه
    ساره : يعافيك
    يوسف : احلام سعيده
    ساره : مشكور
    يوسف : تغطي عدل
    ساره : انشالله
    يوسف : تامرين على شي ؟
    ساره : سلامتك
    يوسف : --------------
    ساره : خلاص عيل باي
    يوسف : لا هونت ماني مسكره بقعد بسيارتي شوي اسولف معاج
    ساره : ودوامك
    يوسف : عادي في دكتور غيري .... بسولف معاج شوي

    جاسم بالدوام يفكر ب جنى هو من امس يفكر فيها ..... حيل عاجبته وداشه خاطره وخاطره يخطبها اليوم قبل باجر ... بس لما فكر عدل شاف كلام ساره صح ان توه مطلق مسرع مايخطب بس هو خايف انه تنخطب حق غيره تالي يتحسف انه ما خطبها ........... : انا ليش مااكلمها بيني وبينها وابين لها ... عالاقل اقيس نبضها
    قام جاسم من مكتبه رايح الاداره الماليه حق جنى وهو مايدري شقول او شلون بقولها : صباح الخير جنى



    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:17 pm


    البارت ال 24 :
    جاسم راح حق جنى مكتبها يبي يفتح معاها موضوع زواجه منها عالاقل يعرف اذا هي حاسه بشي ناحيته او لا ....
    جاسم : صباح الخير جنى .
    جنى : هلا صباح النور
    جاسم : شلونج ؟
    جنى ( مع ابتسامه ) : بخير عساك بخير
    جاسم : مشغوله ؟
    جنى : اممم لا عادي تقريبا مخلصه ... امر ؟
    جاسم : مايامر عليج ظالم .............. في موضوع ودي اكلمج فيه بس صراحه مو عارف شقول او من وين ابدي ...
    جنى : خييير ... شكله موضوع خطيرومهم
    جاسم : بالنسبه لي حيييل مهم وخطير .... بس قبل لا اتكلم فيه معاج ابي اطلب منج طلب مابيج تتضايقين مني
    جنى : اذا الموضوع يضايق ليش تقوله ؟
    جاسم : قلت لج هو مهم حييل لي
    جنى : خيير
    جاسم : بس مو تقا طعيني كلش
    جنى : انشالله
    جاسم : كلش كلش
    جنى : انشالله ...
    جاسم : صراحه انا ابيج تكونين زوجتي .... انا من شفتج دخلتي قلبي وارتحت لج ومشالله يوم عن يوم تكبرين بعيني واحترمج اكثر
    جنى (قاطعة كلامه ) : جاسم مااهقى ان الدوام مكان مناسب حق هالكلام وموضوع الزواج لازم يكون الكلام فيه مع اهلي مو معاي انا
    جاسم : انا عارف هالشي وصدقيني انا مو قصدي اني اقلل من قدرج او اني اضايقج
    جنى : لو انك مو متاكد ان هالشي بيضايقني جان ماطلبت مني بالبدايه اني ما اتضايق
    جاسم : سمعي جنى انا بقولج الصراحه ... انا كنت ابي اعرف رايج بالاول قبل لا اكلم اهلي لانه مابي اكلم اهلي وتالي انرد واحط نفسي بموقف بايخ خصوصا لاني مطلق من قبل يعني انا احرجت اهلي من قبل مع اهل زوجتي الاوليه وماودي احرجهم مره ثانيه ... انا كل اللي ابيه اني اعرف انتي تبيني او لا
    جنى : قلت لك اذا عندك كلام كلم اهلي ...
    جاسم : بس انا ابي اعرف رايج ؟
    جنى : قلت لك يا جاسم كلامك يكون مع اهلي مو معاي

    طلع جاسم من جنى وهو مندقر من ردها : شفيها هذي ....ختقول تبيني او لا ؟


    شيخه ماداومت امس مانامت من البجي حدها احترت من فواز وكلامه ...
    كانت قاعده بالصاله والا ادش نوره اختها ومعاها عيالها : شيوخ شلونج ؟
    شيخه : زينه
    نوره : ليش مو مداومه ؟
    شيخه : تعبانه شوي
    نوره : سلامتج ... امي وين ؟
    شيخه : مادري
    نوره : شهالنفسيه ؟
    شيخه : نوير ترا مالي خلق شي
    نوره : ترا فيصل بيتغدا عندنا .... مالي خلق اطبخ قلت له ان امي عازمتنا
    شيخه : حياه الله
    نوره : انا بصعد عند امي ... خلي اليهال عندج
    شيخه : اخذي فهود وخلي الباجي ... حده شيطان ومليق وانا صج صج مالي خلق
    نوره : شفيج على ولدي كل ماشفتيه قلتي مليق ... حرام عليج
    شيخه : هذا الصج من زود دلالج له صار ماصخ ... اخذيه خلي جودي وعمر
    نوره طنشت فيها وصعدت عند امها تسلم عليها

    نوره : شلونج يما ؟
    ام خالد : هلا وغلا ... وين عيالج ؟
    نوره : تحت .... يما ترا بنتغدا عندج احنا وفيصل
    ام خالد : حياكم الله ... اكيد مالج خلق تطبخين
    نوره : شدراج ؟
    ام خالد : خبز ايدي واعرفج
    وام خالد مع نوره فوق يسولفون والا يسمعون صراخ وبجي من تحت ام خالد طاح قلبها ببطنها ... على طول انزلوا تحت والا فهد ولد نوره ميت من البجي وشيخه ماسكته من ايده حييييل وطايحه فيه زف
    نوره : شيوخ شفيج ينيتاي .... وخري عن ولدي
    شيخه : انا مو قلت لج اخذيه معاج مابيه ... ينني صج ماتربى
    نوره : ولدي متربي غصب عنج .... شكو اطقينه ؟
    شيخه : شلع وايرات التلفزيون وشوفي شلون قلب الصاله وفوق هذا ينن اخته بس يناشبها
    نوره : بس مااطقينه ... كيفه خل يسوي اللي يبي
    شيخه : كيفه ببيته مو ببيتنا.... شوفي شلون مفلع اخته
    نوره : مو شغلج انا اكلمه مو انتي
    ام خالد : شرايكم تتكافخون مو احسن ؟ خلاص ماصارلي حشيمه تتهاوشون جدامي

    نوره : يما شفتيها شلون ماسكه ولدي واطقه
    شيخه ماردت هي اصلا منغثة وتعبانه يت نوره كملت عليها ... على طول راحت دارها من غير ماتقول شي ... قعدت بدارها شيوخ محتره بس ماتبي تبجي هي ملت من البجي خلاص ماتبي تبجي زود لمتى .. بس حست بتانيب الضمير شوي ماكان لازم اتمد ايدها على ولد نوره مهما كان هو ياهل وحتى لو انه فالع اخته جودي ... جود هم ماقصرت حرته .. حست شيخه انها اذا قعدت بدارها السالفه بتكبر وتصير زعله والسالفه اصلا ماتستاهل ... طلعت شيخه من دارها نازله تحت مالقتهم بالصاله ... قالت اكيد بالمطبخ يكلمون الطباخ لان فيصل بيتغدا عندهم راحت المطبخ بس قبل لا ادش سمعت امها : نوره ماكان لازم تصرخين على اختج
    نوره : يما هي حرتني مااحب احد يطق عيالي ... لو هي قايله لي جان انا طقيته واذبحه طق بس ماتمد هي ايدها عليه
    ام خالد : هي خالته عادي
    نوره : لا يما انا عندي مو عادي ... تزفه اي بس مااطقه
    ام خالد : لا تلومينها مسكينه توها ماصارت 25 واطلقت ولاعندها ياهل ولا شي الله يعينها على حالها ... رفيجاتها كلهم متزوجات وساره انخطبت اكيد ان هالشي حاز بخاطرها ... لاتشوفينها تسولف وتضحك جدامنا اكيد هي من داخلها مكسوره وحاسه بنقص ... الحين هي مو مثل اول بتصير حساسه حييل وعصبيه

    شيخه لما سمعت هالكلام نزلت دموعها على خدها حست انهم يتكلمون عن وحده مينونه مو عنها شنو حساسه وعصبيه حيييل ومكسوره ... هي مافيها كل هذا.... ولد نوره صج شيطان وهي مو اول مره تزفه وحتى مو اول مره اطقه... الله والطقه عاد ماتعور ولاشي شيخه بقلبها : انا ماني مجرمه اكفخ لي ياهل .... هو يستاهل ردت شيخه دارها شفيهم الناس عليها بس لانها صارت مطلقه صارت شماعه تتعلق عليها كل صفات الامراض النفسيه .... فواز بداها واهلها كملوها ... ضربتين بالراس توجع ... هي كانت مقرره انها ماهي باجيه زوود بس كل شي قاعد يصير لازم يخليها تبجي ..

    ساره ويوسف كانوا بجو ثاني جنه مافي الدنيا غيرهم ....
    يوسف : شلونج سارونه ؟
    ساره : بخير انت شلونك ؟
    يوسف : دامج بخير انا بخير .... تغديتي ؟
    ساره : لا ماني مشتهيه
    يوسف : ليش شفيج ؟
    ساره : مافيني شي بس جذي
    يوسف : لو انتي عندي جان وكلتج غصب ..... تعالي تعرفين تطبخين ؟
    ساره : لا
    يوسف : كلش ؟
    ساره : كلش
    يوسف : انزين متى بتعلمين ؟
    ساره : لازم اتعلم ؟
    يوسف : ليش انتي شتشوفين مدام ساره ؟
    ساره : انشالله
    يوسف : اتكلم جد
    ساره : حتى انا ... انشالله اليوم اشتري لي كتاب طبخ او اقول حق امي تعلمني
    يوسف: من صجج ... يعني ماتناجرتي معاي ولاقلتي ماني طابخه
    ساره : ليش اتناجر معاك .... دامك تبيني اطبخ راح اطبخ ...مو بتصير ريلي لازم اطيعك ؟
    يوسف : لاحشى ماطبخين والله دام ان هذا كلامج وسنعج مابيج تطبخين الله يعافي المطاعم ..... صج كبرتي بعيني
    ساره (مستانسه ) : يعني ماراح اطبخ
    يوسف : لا منتي طابخه ............. انزين ماقلتي لي متى تبين نملج ؟
    ساره : مادري تونا مخطوبين
    يوسف : انا ماقلت خل نملج اليوم .... بس ابي اعرف متى تبين الملجه ؟
    ساره : يوسف ... انا كنت قايله حق اهلي ان مابي املج الا لما احس ان عرفنا بعض عدل ...نهد بعض واحنا مخطوبين احسن من ان نهد بعض واحنا مالجييين
    يوسف : نهد بعض !!!!!! ..... وليش نهد بعض شهالكلام البايخ... ليش انتي ناويه تهديني ؟
    ساره : مو قصدي بس احنا مانعرف بعض يمكن ان فيني اشياء ماتعجبك
    يوسف : لا انتي عاجبتني بعدين محد كامل .... يمكن انا اللي مو عاجبج
    ساره : بالعكس
    يوسف : بالعكس شنو ؟
    ساره : تدري
    يوسف : لا ماادري ... قولي
    ساره : انت عاجبني
    يوسف : شكثر ؟
    ساره : شكله ماعندك شغل
    يوسف : لا ماعندي ... فاضي لج ...... مو انتي تبين نعرف بعض ... خلاص خل نعرف بعض شورانا ... شنو تبين تعرفين ؟




    ساره ويوسف تموا يسولفون لليل .... دشت ام جاسم على ساره : ساره من تكلمين ؟
    ساره : يوسف
    ام جاسم اشرت حق بنتها انها تسكر التلفون من يوسف , ساره : يوسف شوي واكلمك ... باي
    ام جاسم : مو جنج كنتي تكلمينه الظهر ؟
    ساره : بلى
    ام جاسم : انتي جم مره تكلمينه باليوم ؟
    ساره : كل ماصار فاضي دق نسولف
    ام جاسم : تسولفون عن شنو ؟
    ساره : كل شي
    ام جاسم : سوير ثقلي ترا الريال مايحب المرا الخفيفه
    ساره : شكو خفيفه هو اللي يدق مو انا
    ام جاسم : وكل مادق كلمتيه ... ثقلي شوي ... بعدين ماله داعي اطولون بمكالامتكم
    ساره : ليش ؟
    ام جاسم : شنو ليش ؟ مايصير
    ساره : بس هو خاطبني رسمي
    ام جاسم : اي بس للحين ماملجتوا
    ساره : يما انا قلت لج شرطي قبل لا اوافق وانتي رضيتي
    ام جاسم : انا ماقلتلج لا تكلمينه بس قلتي مو اطولون
    ساره : انشالله
    ام جاسم : ولما تكلمينه كلميه جدامي
    ساره : ليش بعد ؟
    ام جاسم : اعرفج هبله تخورينه بالكلام وايد ... قعدي يمي احسن
    ساره : مارراح اخذ راحتي
    ام جاسم : ليش انتي شبتقولين له اللي بتاخذين راحتج
    ساره : يمااااااااااااااااااااااااا
    تلفوني ساره دق : يما هذا يوسف
    ام جاسم : شيليه
    ساره : وانتي يمي
    ام جاسم : اي
    ساره ( باستسلام ) : هلا يوسف
    يوسف : طولتي ... شفيج ؟
    ساره : مافيني شي ... بس امي عندي
    يوسف : عطيني خالتي اسلم عليها
    ساره : يمااااا يوسف يسلم عليج
    يوسف : قلت لج عطيني اياها انا ابي اسلم
    ساره : امي تقول الله يسلمك
    يوسف : لا يكون تغارين علي من امج ..... شهالغيره الصعبه بس صراحه ماتنلامين حدي اينن
    ساره : تهقى
    يوسف :شفيج تتكلمين بالقطاره .... اذا خالتي مشت دقي علي
    ساره : لا عادي خذ راحتك
    يوسف : خالتي مطوله عندج؟
    ساره : واييييييييييييييد
    يوسف : هي تدري انج قاعد تكلميني وهم تبي تقعد ؟
    ساره : اي
    يوسف : هي متضايقه من مكالماتنا؟
    ساره : يعني
    يوسف : لان نطول ؟
    ساره : اي
    يوسف : وانتي بتمين تتكلمين جذي
    ساره : اي
    يوسف : يعني ماراح تقدرين تدرين علي عدل
    ساره : اي
    يوسف : تدرين انج حلوه حييل ؟
    ساره : ------------------
    يوسف : وتدرين اني بديت احبج حيل ؟
    ساره : ---------------------------
    يوسف : وتدرين ان كل افكر فيج؟
    ساره ( بتنرفز ) : وبعدين ؟
    يوسف : كيفي .... انا امي مو يمي حررررررررره
    ساره : اوكي
    يوسف : اوكي شنو .... احس انج تقولين انا اراويك
    ساره : اي
    يوسف : تراويني شنو ؟
    ساره : بعدين تعرف
    يوسف : حتى انا براويج ؟
    ساره : شنو ؟
    يوسف : الهنا والسعاده
    ساره : تسلم
    يوسف : خلاص عيل انا اسكره ... بنام وراي دوام .. الصبح مبجر ادق عليج
    ساره : اوكي
    يوسف : ماكو تصبح على خير ؟
    ساره : تصبح على خير
    يوسف : تلقين خير انشالله

    اليوم الثاني الصبح مثل اليومين اللي قبلهم يوسف يدق على ساره قبل ال 7 يسولف على مايوصل الدوام

    شيخه كانت بمكتبها تخلص جم ورقه بيدها ماوعت الا حمود فوق راسها
    حمود : شلونج شيخه ؟
    شيخه : بخير الحمدالله
    حمود : عسى ما شر امس مو مداومه ؟
    شيخه : كنت تعبانه شوي
    حمود : لا الف سلامه عليج ... قعدت احاتيج اول مره مااداومين
    شيخه : اي قلت لك كنت تعبانه
    حمود : الحين شلونج ؟
    شيخه : احسن الحمدالله
    حمود : رحتي الطبيب
    شيخه : لا باخذه عرضي
    حمود : مو قصدي عن غيابج ... اقصد رحتي الطبيب اطمنتي على عمرج
    شيخه : لا تعب عادي وراح
    حمود : انشالله اجر وعافيه
    شيخه : تسلم
    حمود : -----------------------
    شيخه ( توهقت ماعندها شي تقوله وحمود ساكت .. من الوهقه تبي تقول اي شي) : مو جنك ياي كنت تبي شي ؟
    حمود : لا بس كنت ياي اطمن عليج
    شيخه تقول بقلبها لو كنت ساكته جان احسن : ماقصرت فيك الخير
    حمود: تستاهلين ..... خلاص عيل اخليج تكملين شغلج

    طلع حمود من شيخه وخلاها تسرح بافكارها : من صجه طالع من مكتبه وياي بس عشان يطمن عليها ... قبل جم يوم غابت وحده من البنات بس حمود ماسال عنها حتى ماانتبه انها مو مداومه ... شيبي هال حمود

    طاف الاسبوع وشيخه تلاحظ اهتمام حمود فيها وهي بدت تميل له حييل .. كان اهتمامه يخليها تحس باحساس حلو بدت تمليه له

    جاسم بالدوام وده يروح الماليه وهم ماوده مايبي يصير دعله ... هو من كلم جنى مامر ادارتها ولامره ... يحاول يلهي نفسه باي شي بس مو قادر حتى شغله مو عارف يسويه : انا شكو امشي ورا كلام سوير .على مااطوف السنه الا جنى متزوجه ومعيله بعد .... انا ماكو الا اكلم امي عالاقل لو بس يصير كلام حريم اقلها اضمن انها ماتنخطب لغيري ..


    عقب الدوام رد جاسم البيت على طول راح عند امه : شلونج يما ؟
    ام جاسم : بخير.. انت شلونك ؟
    جاسم : بخير ... يماابيج بسالفه
    ام جاسم : خيير ؟
    جاسم : ابي اتزوج
    ام جاسم ( مستانسه ) : صج والله ... هذي الساعه المباركه ؟
    جاسم : يعني ماعندج مانع ؟
    ام جاسم : وليش امانع ؟؟
    جاسم : على اساس اني مو من زمان مطلق ويمكن بيت عمي يتضايقون
    ام جاسم : اي صح ... تصدق راح عن بالي ... بس ليش يتضايقون شيفرق تزوجت الحين او تالي بكل الاحوال انت طلقت بنتهم
    جاسم : هم انا اقول جذي ... ويما انا خايف البنت تروح علي
    ام جاسم : ليش حاط عينك على وحده
    جاسم : اي وحده معاي بالدوام.... عمرها 23 متخرجه من اداريه وحده سنعه وزقرتيه
    ام جاسم : من بنته ؟
    جاسم : ابوها يعقوب ال ... بيتهم ب مشرف
    ام جاسم : لا يكون اسمها جنى ؟
    جاسم ( طلعت عينه ) : تعرفينها ؟
    ام جاسم : اللي تتكلم عنها اسمها جنى؟
    جاسم : اي يما ... شعرفج فيها
    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:18 pm

    البارت 25 :
    ساره : عيل تروحين معاي السوق اليوم ؟
    شيخه : اليوم وباجر ولي يوم الملجه .... ويوم ملجتج ماني مداومه بقعد اجابلج
    ساره : عيل باجر عقب دوامج مريني نروح السوق .... لبسي جوتي رياضه ورانا حوسه وبنطول
    شيخه : اوكي .... عاد عندي سالفه مهمه بقولها لج
    ساره : شنو ؟
    شيخه : باجر تعرفين ؟
    ساره : امممممم تحبين ؟
    شيخه : شكو ؟
    ساره : احساس
    شيخه : مو حب .... اعجاب
    ساره : حلو؟
    شيخه : اووووووووووووووف
    ساره : انتي حظج كله حلوين ... امج قاريه عليج
    شيخه : قولي مشالله


    اليوم الثاني بالدوام جاسم ماله خلق شي من امه قالت له ان جنى انخطبت هو صج متضايق .... وكلش كلش مايطلع برا مكتبه ... وهو قاعد يشتغل عالكمبيوتر ... دشت عليه جنى : صباح الخير
    جاسم (من غير مايرفع راسه ) : صباح النور
    جنى : شلونك ؟
    جاسم (يطالعها ) : ماشي الحال
    جنى : يايبه لك نسخه من القرار اليديد
    جاسم : ليش مكلفه على حالج .... وين الفراش ؟
    جنى (اندقرت حيييل هي كانت ولهانه على جاسم من كلمها ان يبي يخطبها ماشافته ... وكلش ما يمر الاداره لما وصل القرار لقت عذر عشان تروح له ) : مالقيته والمدير يبي الكل يوقع بالعلم ... عاد قلت ايبه لك لان اصلا انا يايه ادرتكم اخذ اوراق ( ترقيع )
    جاسم : مشكوره ........... ( ورد يكمل شغله )
    جنى : خلاص مااطول عليك تفضل القرار
    جاسم : ---------------------
    جنى : عسى ماشر شفيك ... جنك تعبان ؟
    جاسم : يهمج ؟
    جنى ( استغربت من طريقة جاسم ونفسيته .... وحدها توهقت شتجاوب مايصير تقول اي يهمني ولا تقول لا مايهمني ) : عن اذنك
    جاسم : جنى
    جنى : هلا
    جاسم : ادري ان مو من حقي اسال هالسؤال .... بس ابي اعرف جوابه لاني بستخف من التفكير
    جنى : خييييير
    جاسم : تذكرين اني ييت كلمتج بموضوع الزواج
    جنى : اي
    جاسم : بينت لج اني ابيج واني بس اعرف رايج قبل ما اكلم اهلي
    جنى : وانا قلت كلم اهلي مو انا
    جاسم : ادري ... بس كان مفروض تخليني على علم مو اروح اكلم امي واعرف انج مخطوبه
    جنى : انا مخطوبه .... مخطوبه ل منو ؟
    جاسم : شدراني عبدالله .. عبدالرحمن اللي اذكر امه ناديه
    جنى : عبدالله ال .......
    جاسم : اي هو
    جنى : كانت الخطبه هالاسبوع ؟
    جاسم : اي صح مبروووووووك ...
    جنى : الله يبارك فيك .... بس مو انا اللي انخطبت حق عبدالله
    جاسم : عيل ؟
    جنى : اختي
    جاسم : امي قالت لي العروس اسمها جنى
    جنى : العروس اسمها جنان ... اختي مو انا يمكن تلخبطت
    جاسم : يعني انتي مو مخطوبه
    جنى : لا
    جاسم حس انه روحه ردت له ............ على طول رفع التلفون على امه
    :
    الله يسامحج يما
    ام جاسم : ويسامحك ... بس ليش ؟
    جاسم : جنى مو مخطوبه
    ام جاسم : اي جنى ؟
    جاسم : اللي قلت لج عنها وقلتي لي ان انخطبت حق ولد ناديه
    ام جاسم : وشدراك انها ماانخطبت ؟
    جاسم : هي قالت لي ... اللي انخطبت اختها جنان
    ام جاسم : عيل هي شسمها ؟
    جاسم : يما تبين تجلطيني اسمها جنى
    ام جاسم : وييييييه صج اهلهم ماعندهم سالفه نقصوا الاسامي مالقوا الا جنى وجنان ماكو اسامي
    جاسم : كيفهم .... متى تخطبينها لي
    ام جاسم : جسوم كافي الحوسه اللي انا فيها خل نخلص من ساره تالي اخطبها لك جاسم : يعني اليمعه
    ام جاسم : عن التصرقع ... قلت لك بخطبها لك خلاص

    جاسم سكر التلفون راح حق جنى : سمعي مو تقولين لي الدوام مكان مو مناسب ... ماني مطول انا كلمت امي تخطبج بس الحين هي لاهيه مع ملجة اختي الخميس يعني عالاسبوع الياي بدق ... جنى انا ابيج وصج اتمنى انج توافقين ريحيني الله يريحج تبيني او لا ؟
    جنى : تهقى لو ماني موافقه ليش اقول لك كلم اهلي

    ساره وشيخه كانت طلعتهم حيييل حلوه يحوسون من محل لمحل لينا طاحت ريلهم ... راحوا قعدوا بكافيه .. ساره : يلا شيوخ قولي شسالفة الحب الجديد
    شيخه : قلت لج مو حب اعجاب
    ساره : ماطاح الا انبطح ... منو هو ؟
    شيخه : اسمه حمود ... ولد صاحب الشركه اللي انا فيها
    ساره : يا انت ياللي ماتلعب الا على كبير..... حلو ؟
    شيخه : زوغه .... حده زقرتي
    ساره : اممممم هو منتبه لج ؟
    شيخه : هذا اللي خلاني انعجب فيه حيييييييييييل مهتم فيني ... يعاملني غير عن باجي بنات القسم .... لازم كل يوم يسال عني تخيلي يطلع من مكتبه بس عشان يسلم

    تموا ساره وشيخه سوالف مابقى شي ماسولفوا عنه ........... خلصوا طلعتهم وصلت ساره شيخه بيتهم حلفت عليها شيخه الا تنزل تقعد شوي عندهم ... نزلت ساره سلمت على خالتها وطلعت والا تلقى صقر برا توه نازل من سيارته .... صقر فز قلبه لما شافها على طول راح لها : شلونج ساره ؟
    ساره : بخير
    صقر : زايرتنا ؟
    ساره : لا اليوم انا وشيخه طالعين وتوني موصلتها نزلت اسلم على خالتي
    صقر ( مستغرب ) : طالعه مع شيوخ ..... شكله طاح الحطب بينكم ؟
    ساره : الحمدالله
    صقر (حده استانس ) : الله يبشرج بالخير ... ويتمم عليكم ... سوير انا اللي منعني عنج انه ماكنت ابي اكسر بخاطر اختي بس دام انتوا تراضيتاو وتصافيتوا مااهقى في شي يمنع اني اخذج
    ساره : صقر انا ملجتي عقب باجر
    صقر : كنسلي
    ساره : شنو اكنسل موعد هو هذي ملجه مو لعب
    صقر : بس انا ابيج
    ساره : بس انا ابي يوسف
    صقر : شنو يعني ؟
    ساره : يعني انا ابي يوسف ماابي غيره
    صقر: وانا ؟
    ساره : الله يوفقك
    صقر : خلي عنج العناد
    ساره : شكو عناد .... صقر اذا السالفه عندك عالمزاج تهون لان اختك ماتبي وترد تبيني لان اختك ردت معاي .... انا مو مثلك انا مرتاحه مع يوسف ولا ابي غيره ولا افكر بغيره
    صقر : تبين تحريني ؟
    ساره : حشى علي .... اصلا ماارضى عليك الحره انت ولد عمي بس انا قاعده اقول الصج .... يالله عن اذنك باي
    صقر مااستوعب من صجها ساره شلون تغيرت ... ساره ماتغيرت ولاشي بس خلاص قصتها مع صقر انتهت من زمان .

    يوم الاربعاء شيخه راحت حق حمود المكتب : صباح الخير
    حمود ( مع ابتسامه ) : ياهلا صباح النور...... شلونج ؟
    شيخه : بخير ... انا صراحه يايه اطلب طلب
    حمود : انتي تامرين ما تطلبين
    شيخه : تسلم ... بس باجر ابي اخذه اذن مااداوم
    حمود : افا ... ليش ؟ فيج شي ؟
    شيخه : لا بس بصراحه ..... باجر ملجة بنت عمي وبكون لاهيه معاها حيييل ماراح اقدر اداوم
    حمود : عاد انتوا الحريم اذا عندكم حفله تختبون حيل ... انا ماودي اعطيج الاذن بس مااقدر ارد لج طلب ... خلاص باجر لا اداومين بس الاحد تيين
    شيخه : لا اكيد الاحد بداوم
    حمود : خلاص عيل استناسي باجر والله يتمم عليها انشالله
    شيخه : تسلم


    الخميس بالليل كان الوضع حده حوسه ببيت بو جاسم ... ام جاسم بس تبجي ويوسف كل شوي داق
    ساره : يوسف حرام عليك .... شفييك كل دقيقه داق
    يوسف : كيفي مو صرتي زوجتي
    ساره : والله ادري من وقت ماملجت وانت ادق بس حرام عليك خلني ازهب ... تبي انزل عند الحريم شكلي مبهذل
    يوسف : اووووووووف انزين ... متى بتنزلين ؟
    ساره : عال 10
    يوسف : الله واييييييد عيل انا متى ايي ؟
    ساره : اممم تعال عال 11:30
    يوسف : لا والله 10:15 اييي
    ساره : لا مبجر
    يوسف : عيل دشي قبل ال 10
    ساره : مايصير
    يوسف : لا يصير


    من حنت يوسف دشت ساره 9:30 كان شكلها يطير العقل نفنوفها كان سكري ضيج وفيه ذييل ومسويه شعرها تسريحه رومانيه ومكياجها كان حييل حلو وراقي اي لاينر وحمرا حمراااااا .... دشت ساره نزلت ساره على اغنيه .... اغنية راشد الماجد .. حدكم منكم شاف بالدنيا بدر الاغنيه قديمه بس ساره حييييل تحبها
    شيخه كانت لابسه نفنوف قصير سيلفر يلمع وظهره عاري وشعرها ويفي وحاطه شدو درجات الرمادي وحمرا ورديه ... الكل زاغ عليها وطول الملجه ماقعدت .... لو ان ساره عندها اخت جان ماصارت مثل شيخه

    صار وقت دخلة الرياييل دخل يوسف مع بو جاسم وجاسم بس .... جاسم كان جنه هو المعرس من حلاته كل البنات زاغوا عليه ام جاسم بس تذكر الله على عيالها ..
    شيخه يوم شافت جاسم غصب عنها اذكرت يوم ملجتهم غصب عنها عينها دمعت
    يوسف كلش ماطول بقعدته ... خذا ساره وصعدوا فوق الصاله الثانيه
    يوسف : مبروك
    ساره : الله يبارك فيك
    يوسف : ليش قاعده بعيد ؟
    ساره : مو بعيد
    يوسف : قربي شوي
    ساره :انشالله
    يوسف : حلاة الادب .... انزين اقولج انا كنت حاجز مطعم بس طاف وقت الحجز ... شرايج نروح كافيه بدال المطعم
    ساره : كيفك
    يوسف : انزين انتي بتطلعين بهالبدله ؟
    ساره : اكيد لا
    يوسف اي عبالي ... عيل يالله غيري
    ساره : اوكي شوي وارد
    يوسف : ماتبيني ايي معاج .... اغمض
    ساره : لا استريح .... ماني مطوله
    يوسف : ترا صرتي زوجتي
    ساره : درينا الف مرا تقولي
    يوسف : اي اذكرج بس .... انزين تعالي بوسيني
    ساره : لا ماابي استحي
    يوسف : ترا صرتي زوجتي
    ساره : والله ذليتني
    يوسف : كيفي زوجتي
    يوسف جابل ساره عدل اليومين اللي ورا الملجه ... يوم الاحد شيخه بالدوام يالها حمود : شلونج شيخه ؟
    شيخه : الحمداللخ بخير
    حمود : ها شلون حفلتكم ؟
    شيخه : الحمدالله حدها كانت حلوه
    حمود : بس مااهقى احلى منج
    شيخه ( منصدمه ) : نعم
    حمود : احسج انج كنتي احلى وحده بالحفله حتى احلى من العروس
    شيخه ( حيييييل حيييييل انحرجت ماكان لازم يقول جذي ) : ------------
    حمود : خوش عيل ... انا بطلع مبجر تامرين على شي
    شيخه : سلامتك




    جاسم من ملجت اخته وهو يحن على امه تخطب جنى ... امه عشان تفتك منه دقت تخطبها ... اهل جنى بالبدايه كشوا من الموضوع لان جاسم مطلق بس لما سالوا عنه الكل مدح فيه وجنى كانت تبيه ... وافقوا اهل جنى على جاسم ... جاسم حده طاااااااااار من الفرحه وحددوا موعد الملجه ... شيخه لما درت ان جاسم بيملج حست ان احد معطيها كف حدها انصدمت واحترت زوود لما درت ان جاسم هو اللي منقي العروس وحابها حست بغيره كانت تتمنى ان جاسم يتعاقب على اللي ساوه فيها
    .
    صقر حصل له وظيفه حدها زينه ومرتاح بدوامه بس مايفكر بالزواج يبي يبني مستقبله اول .

    شيخه كانت بالدوام ناداها حمود مكتبه : شيخه قعدي بكلمج
    شيخه : خيير
    حمود : شيخه مابي الف وادور عليج انتي تدرين اني مهتم فيج وانج عندي غير اللي بالقسم
    شيخه ( ويها وحمر ) : -----------
    حمود : وانا من شفتج دايم ابين لج اهتمامي بس انتي مو قاعد تبينين لي اي شي ... واحس اني على معاملتي معاج استاهل منج احسن من هالمعامله
    شيخه : ليش تقول جذي ... بالعكس انا قاعده اعاملك عادي
    حمود : بس حيييل ناشفه
    شيخه : يعني ... شسوي ؟
    حمود : هو صح عشان مايطلع علينا كلام والناس مافيها خير ... بس مرات يصير ودي اقعد معاج اكلمج نسولف
    شيخه : مادري والله شقول
    حمود : سمعي اليوم دقي علي ونتفاهم
    شيخه : ادق عليك ؟
    حمود : اي اقولج انتي داشه خاطري
    شيخه : شنو يعني ؟
    حمود : يعني ابيج
    شيخه : تبيني شنو ؟
    حمود : انتي مو مطلقه
    شيخه : واذا
    حمود : يعني مافي شي تخافين منه ... وصدقيني ماراح تلقين مثلي واحد يدللج ويحبج
    شيخه : انت شلون تتجرا تقول لي هالكلام
    حمود: اتجرأ ... ليش انا شقايل ؟ طيبي خاطري وصدقيني ماراح تلقين من الا اللي يطيب خاطرج
    شيخه كان هذا اقوى طراق عطيتها اياها الدنيا شلون فكر فيها حمود جذي ...شيخه يومها طلعت من الشركه ولا ردت لها مره ثانيه كرهت الناس وكرهت الدنيا صارت ماتطلع ولاترد دايم بالبيت ولاحد عرف اللي فيها .... هذاك اليوم دشت عليها امها : شيوخه حبيبتي عندي لج خبر حلو ؟
    شيخه : خير ...
    ام خالد :يايلج معرس
    شيخه فرحت لما امها قالت لها جذي هي ماكان لها خاطر بالزواج بس حست انه هو خلاصها من نظرات الناس وظنونهم .... تعبت من تلميحات الناس ونغزاتهم حتى اهلها اللي هم اقرب الناس لها تغيرت معاملتهم لها عقب طلاقها قاموا يعاملونها جنها بيبي او مريضه نفسيه وايد يراعونها وايد يدارونها يحسبون حساب قبل لا يقولون لها اي كلمه
    شيخه : موافقه
    ام خالد : ماتبين تعرفين منو هو ؟
    شيخه : مايفرق اهم شي انه خوش ريال وانا واثقه انكم ماراح تزوجوني اياه الا اذا كان زييييين
    اك خالد : اسمه مشاري ال .........
    شيخه : اسمه مو غريب علي
    ام خالد : اي هو رفيج خالد اخوج وايي ديوانيه عمامج ..... حده محترم وحبيب مطلق زوجته الاولى نسره اذته
    شيخه : مطلق ؟
    ام خالد : اي
    شيخه : انزين
    ام خالد : بس هو عنده شرط
    شيخه : يتشرط ... شنو شرطه ؟
    ام خالد : يبي عياله يعشون معاه
    شيخه : عياله ؟
    ام خالد : عنده ولد وبنت صغار
    شيخه : اخذ مطلق وعنده عيال ؟
    ام خالد : شيوخه حبيبتي ... لا تنسين انج مطلقه
    شيخه : بس طلاقي ماكان غلطتي ... جاسم هو اللي خاني وهو اللي ينني ,,,, هو اللي غلط وبالتالي هو ياخذ له بنت وفيها احسن المواصفات وانا اللي انظلمت بالسالفه اخذ لي بو عيال
    ام خالد : هو ريال شايل عيبه
    شيخه : لا هذا مو عذر كلش مو عذر ان هو ريال ...
    ام خالد : شيخه ترا الريال اللي يايلج حده محترم وزين هو رفيج خالد اخوج وماسك منصب وولد عايله ترا يمكن هالفرصه ماتتكرر لج
    شيخه : فرصه ؟
    ام خالد : ياحبيبتي الحين البنات اللي ببيت اهلهم مو لاقيين ريل ... تبين تيين انتي تتشرطين
    شيخه : عنده عيال واكيد انه اكبر مني دامه رفيج خالد
    ام خالد : مو بوايد كلها 9 سنين ... بالعكس يكون راكد وفاهم
    شيخه : ليش حظي جذي والله عمري مااذيت احد
    ام خالد : بعد هذا حظج ونصيبيج
    شيخه حست ان قلبها عورها لما سمعت هالكلمه من امها ... تذكرت حمود واللي قاله لها ... تذكرت تلميح فواز انها بترضى فيه لانها مطلقه ... ذكرت معاملة اهلها لها
    ام خالد : شقلتي
    شيخه : شقول ....... هذا حظي ونصيبي



    avatar
    tosha
    chupa مشارك
    chupa مشارك

    انثى عدد المساهمات : 48
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009
    العمر : 27

    رد: قصه حلوه وانشالله تعجبكم

    مُساهمة من طرف tosha في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:20 pm



    الناس في هالدنيا حظوظ وكل واحد بياخذ نصيبه ..... جاسم من يومه محظوظ الدنيا ماقصرت معاه عطته اكثر مما يستاهل وشيخه الدنيا دفعتها ثمن اختيارها الغلط ثمن غالي ... ثمن خذا منها عمرها اللي راح واللي ياي .... كل واحد بياخذ حظه ونصيبه من الدنيا كل شي مكتوب بس كل واحد فينا يقدر يغير حظه يقدر يعدله .... اسعى ياعبد وانا اسعى معاك .... عالاقل لو ماتغير حظنا الردي يكفي انه نحس ان احنا حاولنا نغيره حاولنا نعدله مجرد المحاوله فخر والفشل لو ظل موجود بحياتنا بيذكرنا ان احنا حاولنا ........ الدنيا ماتعطينا اللي نبي احنا اللي لازم ناخذه منها نتعب عليه حتى لو ناخذ منها اللي نبي غصب المهم ناخذه عمرنا لانقول هذا حظنا ونصيبنا ونرضى




    القصه منقوله واسمها :هذا حظي
    وانشالله عجبتكم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 16, 2019 6:13 pm